الهروب من الموت إلى الموت.. فيديو يُدمي القلب لقنص لاجئ سوري حاول العبور لليونان

0

أردى قناص من القوات اليونانية على الحدود قتيلا برصاصة في ظهره، في مشهد يدمي القلب أثناء محاولته العبور لليونان بعدما فتحت تركيا الحدود أمام اللاجئين.

وكانت الشرطة اليونانية أطلقت النيران والقنابل المسيلة للدموع على الآلاف من المهاجرين الذين توافدوا إلى الحدود التركية اليونانية من أجل العبور إلى .

صحيفة “خبر تورك” قالت إن أحد اللاجئين السوريين أصيب برصاصة يونانية في ظهره، وتوفي على إثرها.

وكانت الشرطة اليونانية زادت من إجراءاتها على الحدود بعد أن سمحت تركيا لآلاف اللاجئين تجاوز حدودها.

اقرأ أيضاً: أردوغان يعاقب أوروبا ويفتح الحدود أمام السوريين.. عبور “18” ألف لاجئ في ساعات

وكان رئيس الوزراء اليوناني كيرياكوس قال إن اليونان غير مسئولة عن الأحداث المأساوية في ، وأنها لن تخضع لعواقب قرارات الآخرين.

وشدد على أنه لن يتم التسامح مع أي دخول غير قانوني إلى اليونان.

من جانبه، ندّد المرصد الأورومتوسطي لحقوق الإنسان بشدة باستخدام الأمن اليوناني العنف المفرط ضد طالبي لجوء ومهاجرين يحاولون العبور إلى أراضيها من تركيا خلال الأيام الثلاثة الماضية.

وشدد المرصد على مسؤولية السلطات اليونانية في ضمان حماية أرواح طالبي اللجوء وعدم استخدام العنف ضدهم، والوفاء بقاعدة عدم الإعادة القسرية بموجب القانون الدولي العرفي، والتي تحظر إعادة أي شخص بأي شكل من الأشكال إلى مكان يواجه فيه خطرًا حقيقيا بالاضطهاد أو التعذيب أو غيره من ضروب سوء المعاملة أو تهديد الحياة.

لتصلك الأخبار أولاً بأول انضم الى قناتنا على التيلغرام من خلال الرابط التالي: https://t.me/watanserb

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.