وسيم يوسف يهدد إماراتيين مستغلا موقعه من ابن زايد وحساب عُماني شهير يهديه نصيحة بجمل قبل فوات الأوان

1

أعاد الداعية الإماراتي المجنس وسيم يوسف تكرار شكواه بشأن ما قال إنها حملات تنمر تستهدفه وأبنائه، واستنجد بالنيابة العامة طالبا منها التدخل.

وكان الداعية الإماراتي قد نشر شريط فيديو على وسائل التواصل الاجتماعي يشرح فيها سبب رفعه قضايا ضد من أساءوا إليه من داخل الإمارات على مواقع التواصل.

ونشر وسيم في تغريدة حديثة له اليوم مكررا شكواه:” بدأ صبري ينفد، قالوا طعن بالنبي عليه السلام وطعن بالصحابة وطعن بالإسلام واستعانوا بالمرتزقة لتحريض المجتمع علي، أما أن يصل الأمر لأبنائي بنشر صورهم للتأثير علي والتنازل و التنمر الالكتروني على أبنائي”

وتابع مهددا:”فإذا لم يتم التدخل وإيقاف المهزلة فأنا للدفاع عن أبنائي لي كل الصلاحيات”

وكان وسيم المعروف بدعمه للنظام ولحكام ، واجه سيلا من الشتائم بسبب مواقفه وتفسيره للأحاديث النبوية. وكان آخر مواقفه التي أثارت الجدل تغريدة له أثنى فيها على بناء تجمع الديانات السماوية الذي من المنتظر الانتهاء منه في 2022.

أقرأ أيضاً: فضيحة بجلاجل لـ “وسيم يوسف” في المحكمة بأبوظبي وهذا ما حدث في جلسة اليوم

من جانبه علق حساب “أبومستهيل” العُماني الشهير على تغريدة قائلا:”يا وسيم اسمعها مني إذا واصلت العيش في تلك الديار سترى عذابا أشد

هل ستحتمل لنهاية عمرك؟”

وتابع ناصحا إياه:”جعلوك تهاجم البخاري وتشتم دول خليجية ورموزها وكانوا يريدوك لتبرير تواجد الأصنام يجب أن تقتنع أن دورك أنتهى وترجع لموطنك تكمل باقي حياتك، فلا أستبعد أن نسمع عنك أنك أنزلقت بقشرة وفارقت الحياه”

وبحسب وسائل إعلام إماراتية واصلت محكمة جنح أبوظبي في جلستها المنعقدة أمس الأربعاء، النظر في 16 قضية سب وقذف عبر وسائل التواصل الاجتماعي، مقامة من الداعية الإماراتي المجنس والمثير للجدل وسيم يوسف، ضد مواطنين ومقيمين.

وقررت تأجيل خمس قضايا منها إلى يوم 18 فبراير الجاري، و6 قضايا أخرى لجلسة 20 فبراير، وخمس قضايا لجلسة 23 فبراير.

وشهدت الجلسة، تقسم القضايا على ثلاث دوائر قضائية، حيث كانت القضايا مؤجلة من الجلسة السابقة للنظر في طلبات دفاع المتهمين، فيما تمسك المحامي إبراهيم التميمي، “المفوض بالحديث باسم هيئة الدفاع عن المتهمين” خلال الجلسة بنفس الطلبات، مع التأكيد على ضرورة حضور الشاكي لمناقشته في مقاطع الفيديو التي تم إرفاقها بملفات القضية في الجلسة السابقة، والتي توضح أنها السبب الرئيس لرد المتهمين على الشاكي في إطار حرية الرأي.

وفي فضيحة جديدة لوسيم يوسف كشفت كذبه وادعاءاته طعنت المحامية ربيعة عبدالرحمن، بالتزوير في مستند الإدانة المقدم من قبل الشاكي، ويتهم من خلاله احد المتهمين بسبه عبر تغريدة على موقع التواصل الاجتماعي تويتر، مشيرة إلى أن الشاكي قام باجتزاء النص، والمحرر من قبل حساب اخر على تويتر وتم نسبه لحساب المتهم، وطالبت إحالة المستند للنيابة العامة والطعن بالتزوير.

يشار إلى أنه في قرار مفاجئ قبل أيام يؤكد أن الداعية الإماراتي المجنس وسيم يوسف، بات كارتا محروقا ضمن كروت التي يستخدمها لتمرير أجندته الخبيثة، عُزل الداعية الأردني الأصل من إمامة أشهر مسجد في الإمارات وهو مسجد الشيخ زايد الكبير لتتقلص صلاحياته بشكل كبير.

مركز جامع الشيخ زايد نشر بيانا أعلن فيه أنه “بعد أن تم تكليف وسيم يوسف خطيبا لجامع الشيخ سلطان بن زايد الأول، فإنه لم يعد الآن إماما وخطيبا لمركز جامع الشيخ زايد الكبير”.

وجاء قرار الإعفاء بعد جدل أثاره نشر يوسف مقطع فيديو يشكو فيه من معاملة بعض الشباب الإماراتيين له وإيذائهم له ولعائلته بتعليقاتهم.

لتصلك الأخبار أولاً بأول انضم الى قناتنا على التيلغرام من خلال الرابط التالي: https://t.me/watanserb

قد يعجبك ايضا
تعليق 1
  1. Baba يقول

    غادر الي عمان بلد الرحمه

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.