قطريون يرفضون غناء فرقة “مشروع ليلى” الشاذة بالدوحة والسلطات تتدخل وتلغي الحفل المثير

0

دشن ناشطون قطريون، هاشتاجا ضد فرقة غنائية عربية متهمة بترويج الشذوذ، كانت من المفترض أن تنظم حفلاً في الدوحة الثلاثاء القادم، وهو الامر الذي أثار جدلاً واسعاً في الشارع القطري.

ورفض القطريون حضور فرقة “مشروع ليلى” في هاشتاج دشنوه تحت وسم #نرفض_محاضرة_مشروع_ليلى، على خليفة أحد أعضاء الفرقة الغنائية التي طردت من قبل في عدة دول عربية.

وقالت نوف بنت ناصر آل ثاني في تغريدة رصدتها “وطن”، ” درست بره ٥ سنين ورغم هذا احترم ديني وعادات وتقاليد بلادي ولا استخفيت ولا لويت لساني وارفض فرقه تمس دينا وعاداتنا.. أما اللي يقول عنا لوكالز locals نعم جدودنا بنوا هالارض وتعبوا  فيها قبل النفط وأيام الفقر وانتوا ما عرفتونا الا بعد ما طلع النفط والغاز ! “.

ومن جانبه قال حسن حمود إنه تم الإلغاء بفضل أصوات شرفاء هذا خيباتكم ستتكرر في كل مرة تحاولون فيها المساس بالقيّم الأخلاقية لمجتمعنا وبضاعتكم الخبيثة مرفوضة… للأسوياء ولا عزاء للشواذ…

جاسم آل ثاني وجه رسالة قوية من جانبه هو الاخر قائلاً :” اي يبي يعيش في ويحترم اهلها وعاداتها وتقاليدها بنقول له اهلاً وسهلاً .. غير هالكلام ترى مطار حمد مب بس يطوف جمل، الا يطوف ديناصورات بعد ومعاها حذفة نعال على علباك وانت طالع “.

وكانت جامعة نورثويسترن أعلنت في وقت سابق عن نيتها تنظيم حفل للفرقة المذكورة الأمر الذي أثار ردود فعل واسعة في قطر حيث أبدى الكثيرون رفضهم لفكرة تنظيم حفل لفرقة تغني وتروج للشذوذ الجنسي في المدينة التعليمية.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.