شاهد| في الكويت .. سَكِرَ حتّى الثمالة وتعرّى وخرج الى الشارع وهذا ما حدث له!!

6

ضبطت دوريات النجدة وافداً سورياً بعد أن خرج يركض عارياً في مدينة خيطان جنوب مدينة الكويت.

الواقعة بدأت ببلاغات انهالت على عمليات وزارة الداخلية من قبل عدد من الأشخاص أبلغوا أنهم شاهدوا شخصاً يركض عارياً في خيطان، وعلى وجه السرعة انتقل رجال شرطة النجدة إلى المكان،

ENcVPFcWoAApcgq

وعند وصول رجال الأمن الى الموقع بعد بلاغات تبيّن أن المبلَّغ عنه سقط على الأرض، بعد أن ركض لمسافة طويلة، وعلى الفور تم ستر عورته بقطعة قماش حتى وصلت سيارة الإسعاف، وتم نلقه إلى مستشفى الفروانية وتقديم العناية الطبية له حتى تحسنت صحته.

شاهد أيضاً: أمر مُرعب يحدث في مستشفى الجهراء بالكويت!!

وقال مصدر أمني لصحيفة “الراي” إنّه بعد التحقيق الأولي، تبيّن أن المبلَّغ عنه سوري يبلغ من العمر 30 عاماً، وكان بحالة سكر شديدة، غيبت عقله، فخرج إلى الشارع، وركض مجرداً من ثيابه.

وتم تسجيل قضية ضد المتهم في مخفر خيطان، وحجزه في النظارة تمهيداً لاتخاذ الإجراءات القانونية ضده.

لتصلك الأخبار أولاً بأول انضم الى قناتنا على التيلغرام من خلال الرابط التالي: http://bit.ly/35oWbv8

 
قد يعجبك ايضا
6 تعليقات
  1. لين مسلماني يقول

    بس هيدا الشخص نفسه قاله عنه من جنسية آسيوية وانه اجنبي واصلا هيدا الخبر نزل عن شخص تاني كليا ومنو من الجنسية السورية

  2. مرام يقول

    هلأ شو ماصار بالعالم من اخبار وحوادث بشعة الزقوها بظهر السوري… وين ماتروحو بتقولو من الجنسية السورية وشوفي اشياء سيئة من الجنسية السورية خافو الله اشوي…

  3. مرام يقول

    هلأ شو ماصار بالعالم من اخبار وحوادث بشعة الزقوها بظهر السوري… وكل خبر سيء بيكون صاحبو من الجنسية السورية وشوفي اشياء سيئة من الجنسية السورية وشوفي كوارث طبيعية وغير طبيعة من الجنسية السورية.. خافو الله..

    1. فداء يقول

      للامانة الكويتيين روح قلبهم شي كلمة ع وافد وخصوصا على انستغرام

    2. متشائم يقول

      لانو انتو اساب البلا ، العما ضربك

    3. Tamer يقول

      لانه انتم فعلا شعب مبهدل. تعالي لاوروبا وشوفي السوريين وش يعملون تقول بحياتكم ما تشوفون فلوس

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More