موظف في الإمارات مارس “السعادة” التي يريدها حُكام البلاد.. هكذا اغتصب امرأتين 25 مرة!

0

اتهمت امرأتان أوروبيتان في الإمارات موظفاً افريقياً باغتصابهما 25 مرة، بحسب التفاصيل التي وردت في تحقيقات النيابة العامة في .

ورفض المتهم الدفاع عن نفسه في التحقيقات، رغم خطورة التهم الموجهة إليه، وهي خطف نساء واغتصابهن.

واكتفى المتهم فقط بالإنكار دون تقديم تفسير مقنع لكل الأدلة التي بحوزة النيابة ضده. وباشرت محكمة الجنايات في دبي محاكمة المتهم .

شاهد أيضاً: جعلها تنزف دماً.. هكذا هتك موظفٌ في الإمارات عرض سيدة بعدما رفضت ما طلبه منها!

واتُهم الموظف باستدراج أكثر من امرأة عبر أحد تطبيقات وسائل التواصل الاجتماعي، ودأب على تهديد ضحاياه بسلاح أبيض قبل أن يغتصبهن في شقته، وتمادى في إحدى جرائمه، لدرجة إجبار إحدى ضحاياه على تناول طعام حيوانات “كلاب”.

وأكدت تحقيقات النيابة العامة أن المتهم خطف امرأة أوروبية (33 عاماً)، بعد أن استدرجها عبر تطبيق “بادو” في ديسمبر الماضي ، وذلك بعد أن حضر إليها بسيارة أجرة، ثم توجه بها إلى البناية التي يسكنها، وطلب منها الصعود إلى شقته، وحين رفضت هددها بإبرة، ثم اغتصبها في شقته، ثم استل سكيناً وهددها بالقتل إذا صرخت مجدداً، وقام بتشغيل موسيقى بصوت عال.

وأضافت أنه طلب منها التوجه إلى غرفة النوم واغتصبها، ثم أمرها بالنوم إلى جانبه وأمسك يدها، وحين استيقظت في اليوم التالي واقعها أربع مرات بالطريقة ذاتها تحت تهديد السلاح، ثم طلب منها مغادرة الشقة.

وأشارت تحقيقات النيابة العامة إلى أن المتهم أحيل إلى محكمة الجنايات في قضية أخرى، كانت ضحيتها امرأة أوروبية (53 عاماً)، استدرجها بالطريقة ذاتها، واغتصبها أكثر من 20 مرة كما اعتدى عليها بالضرب، ومنعها من الطعام والشراب، وأجلسها دون حراك، وأرغمها على تناول طعام حيوانات (كلاب).

وكشفت النيابة العامة خلال التحقيقات أنه لا توجد علاقة بين المجني عليها في القضية الحالية والقضية الأخرى، كما أن جنسيتيهما مختلفتان.وفق ما ورد في “الإمارات اليوم”

لتصلك الأخبار أولاً بأول انضم الى قناتنا على التيلغرام من خلال الرابط التالي: http://bit.ly/35oWbv8

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.