خالد بن أحمد على “العربية” يحاول إخفاء صهيونيته: حينما يُرفع علم إسرائيل في البحرين حينها قولوا “تطبيع”

2

تنصل وزير الخارجية البحريني خالد بن أحمد من تصريحاته التي دعا فيها إلى الاعتراف بإسرائيل وضرورة التطبيع، وقال إن “ورشة المنامة” ليست خطوة للتطبيع مع إسرائيل وإنه لا يعرف شيئا عن صفقة القرن.

جاء ذلك في مقابلة متلفزة أجراها الوزير الشهير على مواقع التواصل بقلب “برميل البحرين” مع فضائية “العربية” السعودية، الجمعة، عقب حالة غضب فلسطيني من تصريحات للوزير ذاته مع صحيفة “تايمز أوف إسرائيل”، حملت مضامين مشابهة.

وأوضح آل خليفة، أن “ورشة المنامة ليست خطوة للتطبيع مع إسرائيل، مضيفا أن خطوات التطبيع تكون برفع علم وفتح الحدود”.

وأكد وزير الخارجية البحريني، أن بلاده تدعم حق الشعب الفلسطيني بدولة على حدود 67، وعاصمتها القدس الشرقية.

وتابع: “للسلطة الفلسطينية رأي نحترمه، وهي تحترم موقفنا”.

ومضى الوزير البحريني قائلا: “لم نسمع إلى الآن عن أي خطة سياسية للسلام، ولا نعلم أي شيء عما يسمى صفقة القرن”.

وعن التوتر الإيراني الأمريكي، قال “نقدر الموقف الأمريكي بعدم الانجرار إلى مواجهة عسكرية تسعى إليها إيران”.

وأشار إلى أن طهران تتحمل مسؤولية أي مواجهة أو تصعيد عسكري في المنطقة.

وردا على انتقادات فلسطينية بشأن تواصله مع وسائل إعلام إسرائيلية، أوضح الوزير البحريني، “تحدثت لوسائل إعلام إسرائيلية لإيصال موقفنا مباشرة لشعبها”.

وفي وقت سابق الجمعة، استنكرت حركة حماس الفلسطينية، في بيان، تصريحات وزير الخارجية البحريني حول “الاعتراف بإسرائيل جزءا من المنطقة” واعتبرتها “تصريحات غير مسؤولة”.

والأربعاء، قال آل خليفة، في مقابلة أجراها مع صحيفة “تايمز أوف إسرائيل”: “على الجميع الاعتراف، إسرائيل بلد في المنطقة وهي باقية بالطبع”.

وانعقدت أعمال “مؤتمر المنامة”، تحت عنوان “السلام من أجل الازدهار”، في العاصمة البحرينية، الثلاثاء والأربعاء الماضيين، بمشاركة عربية ودولية ضعيفة، مقابل مقاطعة تامة من جانب فلسطين ودول عربية أخرى.

ويمثل المؤتمر الشق الاقتصادي لـ”صفقة القرن”، الذي أعلنه البيت الأبيض قبل أيام، ويهدف إلى ضخ استثمارات على شكل منح وقروض مدعومة في فلسطين والأردن ومصر ولبنان، بقيمة إجمالية تقدر بـ 50 مليار دولار.

قد يعجبك ايضا
2 تعليقات
  1. Avatar of محمد علي حسون
    محمد علي حسون يقول

    يبدو ان رفع العلم قد قرب. الف مبروك للبحرين.

  2. Avatar of هزاب
    هزاب يقول

    هل هذا هو الصهيوني الوحيد في الوطن العربي؟ ماذا عن من استقبل نتنياهو وفرح كطفل حصل على عيدية؟ ورقص شعبه وتسامر مع سيده الصهيوني حتى الصباح وتسلل أحد أذنابه في السراديب لملاقاة سيد أسياده ! البحريني لم يفعل شيئا أمام مهازل ذلك الكانتون الصغير جدا جدا المحكوم بريطانيا !

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More