إعلامي عُماني معروف: “السلطنة كلّها على أهبة الإستعداد للدفاع عن أي شتلة نخل أو ذرة رمل من المساس أو العبث”

1

أكّد الإعلامي العُماني المعروف ، أنّ السلطنة “على أهبة الاستعداد للدفاع عن أي شتلة نخل أو ذرة رمل”، في حال أيّ مساس أو محاولة للعبث.

وقال في تغريدةٍ لاقت تفاعلاً واسعاً من النشطاء والمغرّدين العُمانيين: ” أي مساس أو محاولة عبث بذرة من تراب هذا الوطن نجد عمان كلها تقف من أقصاها إلى أقصاها كرجل واحد بقلب واحد لا هدف له سوى الانتصار، عمان كلها على أهبة الاستعداد للدفاع عن أي شتلة نخل أو ذرة رمل تماما كما هي مهيأة لضم محبيها ضمة أم رؤوم”.

وأضاف في تغريدةٍ أُخرى: “عمان وطن توافق الكبرياء العظيمة للإنسان وعظمة الأرض، فلا فرق بين عزة المكان وثقة الإنسان فيها، وكأنه أخذ منها شموخها وصلابتها وأخذت منه الإحساس أنها تحيط هذه الأصالة الفارعة التي يجسدها الإنسان العماني.كلٌّ منهما يحرس الآخر دفاعا عن وجود وإيمانا واعتقادا بقيمة الوجود هنا”.

وفي الآونة الأخيرة، تعرّضت ، للكثير من الإتهامات والإنتقادات من كُتّاب وإعلاميين في الإمارات والسعودية، بسبب دورها الحيادي في الأزمات الإقليمية والعالمية، خاصةً فيما يتعلّق بالشأن الإيراني، وذلك بعد الهجمات على ناقلات النفط وكذلك إسقاط الطائرة الأمريكية المسيّرة من قِبَل طهران.

وتعرف سلطنة عُمان بتوازنها في علاقاتها الدولية، ما يؤهلها الى إقناع الأطراف المتنازعة.

وعملت سلطنة عُمان كوسيط تاريخي بين الغرب وايران، وكانت بمنزلة الدولة المضيفة للمناقشات السرية في عام 2013، عندما كان يجري التفاوض على الاتفاق النووي.

قد يعجبك ايضا
  1. هزاب يقول

    كثرة الكلام يدل على انعدام العمل ! وهذه التغريدة قد تكون النتاج العملي المباشر للقاء الذي تم مع شخصية كبيرة جدا في بلد الفقر فبدلا عن العمل في تقليل عجز الميزانية وتوفير العمل للعاطلين ومكافحة البطالة وإلغاء الضرائب على قوت الشعب والتقليل من هدر الأموال كإكراميات للوزراء والوكلاء والمشايخ وقادة الجيش والأحهزة الأمنية اتجهوا للأسهل وهو بث تغريدات مليئة بالمعاني الغوغائية وخلق عداوات مع دول الجوار للكذب على الشعب وإلهائه لا نخلة ولا ذرة رمل ستحمي النظام من غضب وثورة الشعب القادمة !

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.