أيمن نور يتهم نظام السيسي باغتيال محمد مرسي عمداً ويطالب بلجنة تحقيق دولية

0

وصف الدكتور أيمن نور، زعيم حزب “غد الثورة” المصري، الرئيس المصري الأسبق محمد مرسي، الذي توفي أمس الاثنين، خلال محاكمته في قضية التخابر مع قطر، بالشهيد الذي “عمداً” وببطيء علي مدار ٦سنوات تعرض خلالها لكافه صور العسف والعنت.

وأضاف نور في تغريدة رصدتها “وطن”، محملاً رئيس النظام المصري عبد الفتاح السيسي ونظامه المسؤولية الكاملة عن قتل مرسي.

وقال نور لا بديل عن تحقيق دولي، في كل ما تعرض له من إهمال طبي وحرمان من كافه الحقوق.

وتوفي الرئيس المصري الاسبق أمس الاثنين، خلال محاكمته في قضية التخابر مع قطر بشكل مفاجئ إثر نوبة قلبية، الامر الذي أثار شكوكاً واسعة حول تورط النظام في مقتله.

وكشف المحامي عبد المنعم عبد المقصود، رئيس الفريق القانوني للرئيس المصري الراحل محمد مرسي، تفاصيل دفن أول رئيس مدني منتخب في بعد أقل من 24 ساعة على وفاته.

وقال “عبد المقصود” إنّه “تم دفن مرسي بمقبرة المرشدين السابقين لجماعة الإخوان بمدينة نصر شرقي القاهرة”.بحسب وكالة “الأناضول” التركيّة

وأشار إلى أن أسرة مرسي حضرت مراسم الدفن، فيما لم يتمكن مناصرو مرسي من الحضور.

وأوضح أن السلطات سمحت لـ”أسامة مرسي”، نجله المحبوس حاليا بحضور مراسم الدفن، وكذلك زوجته وأولاده وشقيقين لمرسي.

وأكد عبد المقصود أنه وأفراد الأسرة، أتموا صلاتي فجر الثلاثاء، والجنازة على جثمان مرسي بمسجد سجن ليمان طره (جنوبي القاهرة)، قبل أن تنتقل سيارة تحمل الجثمان برفقة زوجته ونجله إلى المقابر شرقي العاصمة.

وأشار إلى أن الأسرة جلست قرابة الـ 3 ساعات في مستشفى سجن ليمان طره، حيث كان يرقد جثمان مرسي وحضرت مراسم الغسل والجنازة.

وأوضح أنه وهو والأسرة شاركوا في حضور مراسم الدفن، وتم دفن مرسي بجوار مقبرة المرشد السابق للإخوان، محمد مهدي عاكف، الذي توفي في سبتمبر/أيلول 2017 متأثرا بمرضه أيضا.

وشهدت مراسم الدفن، شرقي القاهرة، تواجدا أمنيا مشددا، وسط غياب كامل لمناصريه، نظرا للظروف الأمنية.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.