هل مات مسموما؟.. تشكيك واسع بوفاة محمد مرسي “المفاجئة” ومطالبات بتشكيل هيئة تحقيق دولية لتشريح الجثمان

1

فجرت الإعلامية المصرية المعارضة آيات عرابي، مفاجأة بشأن وفاة الرئيس المصري المعزول أثناء جلسة محاكمته اليوم، الاثنين، وقالت إنه تم قتله عن طريق “سم بطيء المفعول”.

“عرابي” وفي منشور على صفحتها بفيس بوك حيث يتابعها أكثر من مليون شخص، أكدت أن “مرسي” قُتل بالسم بطيء المفعول وأنها حذرت من هذا من قبل كثيراً وأيضا ابنه عبد الله كتب هذا من قبل.. حسب وصفها.

وفاة الرئيس مرسي انا لله وانا اليه راجعون الرئيس مرسي قُتل بالسم بطيء المفعول حذرت من هذا من قبل كثيراً وابنه…

Posted by Ayat Oraby on Monday, June 17, 2019

وأوضحت أن الرئيس السابق محمد مرسي لم يمت موتا طبيعيا بل مات بجرعات سم بطيئة.

وتابعت الإعلامية المصرية:”كتبت هذا كثيرا وقلت ان هناك خطر على حياة الرئيس مرسي، وموعد وفاته في يوم زيارة خارجية يعني ان الموضوع مخطط كما قلت من قبل، الرئيس مرسي مات مقتولا بالسم حذرت مليون مرة من هذا الاحتمال”.

من جانبه شكك المحامي وخبير القانون الدولي الدكتور ، بوفاة الرئيس مرسي ورأى أنها غير طبيعية وطالب بتشكيل هيئة تحقيق دولية لتشريح الجثمان والوقوف على أسباب الوفاة.

وقال “رفعت” في تغريدة له بتويتر على حسابه الرسمي رصدتها (وطن):” مما تعرض له رئيس أركان الجيش المصري الفريق #سامي_عنان بمحبسه من محاولة اغتيال، أطالب بتشكيل هيئة تحقيق دولية لتشريح الجثمان والوقوف على أسباب الوفاة من جهة مستقلة وعدم اتباع رواية النظام.”

وأعلن التلفزيون الرسمي المصري عن وفاة الرئيس المصري الأسبق محمد مرسي أثناء حضوره جلسة محاكمته، وقال إن مرسي تعرض لنوبة إغماء بعد جلسة المحاكمة توفي على أثرها.

وكانت محكمة جنايات القاهرة أجلت جلسة محاكمته المقررة أمس الأحد إلى اليوم، وتنظر المحكمة في إعادة محاكمة 22 من قيادات وأعضاء جماعة الإخوان المسلمين، يتقدمهم مرسي والمرشد العام للجماعة محمد بديع.

واحتجز وزير الدفاع عبد الفتاح السيسي أول رئيس مصري منتخب عقب الانقلاب عليه في الثالث من يوليو 2013.

وأودع مرسي قيد الاعتقال في مقرات تابعة للجيش المصري ثم نقل بعد ذلك إلى أحد السجون، وظل مرسي ممنوعا من مقابلة محاميه أو أسرته منذ اعتقاله.

وحذر مرسي مرارا في المرات القليلة التي سمح له بالكلام فيها أمام المحكمة من أنه يتعرض لمؤامرة لقتله.

قد يعجبك ايضا
  1. ابوسعود يقول

    للملاحظة السموم ليسة بالدرجة الأولى سبب في الاغتيالات السياسية انما هناك ايضاً الكيماويات اللي تميت العصب الفكري الرجولي وهناك الضغوطات المختلفة وهناك الاسحار الشركية وهناك الزيوت الرديئ المأكولة في الطعام ..
    اشياء كثيرة قد يحدث الإغتيال بها على مر السنين بحث تصبح وفاة طبيعية بعيداً عن الإغتيالات المباشرة كفتعال مشكلة ما او تحريضات او ماالى ذلك ..

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.