“شاهد” الإعلامي العُماني عادل الكاسبي “يُخرس” كل الجهات التي تتهم السلطنة بتسهيل هجمات خليج عُمان

2

قطع الإعلامي العماني المعروف عادل الكاسبي، الطريق على متهمي سلطنة عمان، بتسهيل الهجمات على ناقلتي النفط في خليج عمان، يوم الخميس.

وصباح الخميس، تعرضت ناقلتي نفط لانفجارات في مياه خليج عمان.

وأوضح في فيديو توضيحي، نشره على حسابه في “تويتر”، وتابعته “وطن”، أنه بعد الهجمات التي وقعت في بحر عمان، ستخرج أصوات تتهم سلطنة عمان بأنها سهّلت ذلك، وغضت الطرف عن الزوارق التي نفذت الهجمات، القادمة من إيران -كما في الإتهام-.

وأكد على أن السلطنة دائماً ما تسلم من تلك الاتهامات، معتبراً أنها تخرج من تحت الطاولة؛ نظراً لعدم امتلاك أطراف الاتهام، الجرأة لذلك ببيانات رسمية.

وأشار إلى قضية اتهام السلطنة بتسهيل عمليات تهريب الأسلحة الإيرانية إلى جماعة الحوثي عبر المنافذ الحدودية مع عُمان.

وطرح الإعلامي الكاسبي، تساؤلاً منطقياً حول هذه القضية، قائلاً إن التحالف السعودي – الإماراتي، يعترف بالسيطرة الكاملة على كافة المنافذ المؤدية لليمن، فكيف يعقل دخول الأسلحة الإيرانية للحوثي؟؟.

وكانت الولايات المتحدة حملت إيران مسؤولية الهجمات على ناقلتي نفط في خليج عمان الخميس، مما دفع أسعار النفط للارتفاع وزاد مخاوف وقوع مواجهة جديدة بين إيران والولايات المتحدة، لكن طهران نفت الاتهام بشكل قاطع.

وقال وزير الشؤون الخارجية السعودي، عادل الجبير، الخميس، إن بلاده تتفق مع واشنطن في مسؤولية إيران عن استهداف ناقلتي نفط في خليج عمان، قرب مضيق هرمز.

من جهتها، رفضت ممثلية إيران في منظمة الأمم المتحدة الإتهامات الأميركية، لطهران، باستهداف ناقلتي النفط في بحر عمان، وقالت أنه “لا أساس لها”،وأدانت ذلك بأشد العبارات.

فيما أعرب وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف، عن شكوكه وارتيابه بشأن حادث الناقلتين.

ويأتي الحادث بعد شهر من إعلان الإمارات تعرض 4 سفن شحن تجارية لعمليات تخريبية قبالة ميناء الفجيرة بالإمارات، ثم تأكيد الرياض، تعرض ناقلتين سعوديتين لهجوم تخريبي، وهما في طريقهما لعبور الخليج العربي، قرب المياه الإقليمية للإمارات.

قد يعجبك ايضا
2 تعليقات
  1. الملامة يقول

    مامصلحة السلطنة في تلك الهجمات!
    السلطنة بريئة براءت الذئب من دم يوسف فمايربط السلطنة أكبر بكثير بأخوانها العرب والخليجين
    حفظ الله السلطنة من الحاقدين الخارجين والمنافقين الداخلين أصحاب الفتن

  2. هزاب يقول

    هذا ليس إلعلامي بل عميل أمني يلقن كلمتين يقولها وهي نفس الكلام المكرر كل مرة ! وهونفس صاحب الكذبة أن الفريق التلفزيوني الإسرائيلي الذي زار مسقط وعمان دخل بجوازات ألمانية ! ودون أن يقدم أية دليل على ذلك ! خخخخخ! وبعدها مباشرة زارهم سيدهم نتنياهو ولا ندري بأية جواز دخل ! عموما كثر كلام مسقط وعمان عن الحادثة وراءها شيئا ما سيتضح قريبا ! وهو في غير مصلحة البلد المحكوم مباشرة من بريطانيا ! خخخخخ!

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More