“أتفق معك والحق أحق أن يتبع”.. السعودي المتصهين تركي الحمد “يطبّل” لـِ”أفيخاي أدرعي”!

شن ناشطون بموقع “تويتر” هجوما عنيفا على الكاتب السعودي المتصهين ، بسبب ما وصفوه بـ”تطبيله” للمتحدث باسم جيش الاحتلال الإسرائيلي .

 

وكان “الحمد” قد رد من حسابه الرسمي على تغريدة لـ”أدرعي” يهاجم فيها الأمين العام لحزب الله ، قائلا:”نعم سيد افخاي..أجدني مضطرا للاتفاق معك”.

 

 

وتابع في وصلة نفاق مفضوحة تماشيا مع سياسة ولي العهد الجديدة والتي صارت وفقا لها حليف مقرب للسعودية:”لا يعني كونك إسرائيليا أن لا اتفق معك..فالحق أحق أن يتبع..فأين يختبيء السيد؟”.

الرد المخزي الذي فتح على “الحمد” تعليقاتٍ ساخطة من قبل النشطاء الذين وصفوه بالمتصهين المنافق.

https://twitter.com/ibrahimabuawwad/status/1043219278571483142

https://twitter.com/almulhim232/status/1043219177618792454

وأفحمه أحد النشطاء برده “ليس غريبا ألا تتفق مع السيد افخاي فالسيد بن سلمان أوضح ان ماكان يحدث تحت الطاولة من أفضل أن يكون فوفقها “.

وقال آخر مستنكرا “متفقين هو والسيد وانت الي مصدق ياليتك ما غردت احسن اكلت الطعم يا عم تركي “.

وسخر منه ثالث بقوله “يا حبك للتغدغه”.

وسبق لتركي الحمد، أن نشر تغريدة دافع فيها بشدّة عن إسرائيل، واستنكر النظرة العدائية تجاهها من قبل المجتمعات العربية.

 

“الحمد” أحد رموز التيار الليبرالي في المملكة، والمعروف بعدائه للإسلاميين، قال في تغريدة عبر “تويتر” رصدتها (وطن) حينها: “نعادي إسرائيل لأنها إسرائيل وليس لخطرها”. وتابع: “ربينا على ذلك، وكذلك ربيو هم على ذلكن فكان الحاجز النفسي

 

ودافع الحمد على ، قائلا إن الحقد تجاهها يصور للشعوب أنها عدوة لهم، مضيفا: “الخطر الحقيقي اليوم في الخليج هو إيران، ولكن غشاوة الحقد التقليدي على إسرائيل تمنع تبين هذه الحقيقة”.

 

ولم ينكر الحمد الاتهامات الموجهة له بـ”التصهين”، قائلا: “سيقال متصهين، ليكن، ولكن صهينة من أجل بلدي، خير من قومجية أوردتنا المهالك” على حد تعبيره.

 

كما وصف الكاتب السعودي المتصهين الانتفاضة الفلسطينية في “ذكرى النكبة” الماضية والتي سقط فيها أكثر من 50 شهيدا بأنها (مناورة إيرانية) تنفذها حماس على حساب أطفال غزة.

 

وهاجم الكاتب السعودي الليبرالي المقرب من النظام حركة “حماس”، في تغريدة له عبر حسابه الرسمي بتويتر رصدتها (وطن) حينها، ودون ما نصه:”لو كانت مقاومة حقة للاحتلال لم تأخر احد في الوقوف معها،كما يقف المرء مع صاحب الحق في كل مكان. ولكن أن يكون كل ذلك مناورة إيرانية تنفذها حماس على حساب أطفال غزة، فذاك امر مرفوض..وستبدي لكم الأيام ما كان خافيا..”

قد يعجبك ايضا
تعليق 1
  1. د.ناصر الدين المومني يقول

    تتفق مع سيدك وسيد ملكك وسيد ولي عهدك هذا شغلك يا اجرب
    فقط الشئ اللي مش مخليك تنام هو تفكيرك العفن اين ممكن يكون السيد حسن نصر الله؟

    فشرتم يا جبناء من ان تنالوا من حذاء سيد المقاومه.
    لله دركم كم انتم سفهاء وكم وصلت بكم وبتفكيركم درجة النذاله والهوان والخنوع.
    انتم اكبر رجس ابتليت فيه ارض الرساله الشريفه الطاهره, ارض رسول البشريه جمعاء.

    بالله اسألك مع اي موقف حق وقفتم بتاريخكم الاسود؟
    تاريخكم معروف للقاصي والداني من عهر الى عهر ون نذاله الى نذاله ومن خيانه الى خيانه.

التعليقات تخضع للمراجعة قبل النشر

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.