استقبل الملك المغربي محمد السادس, في العاصمة الفرنسية , الفنان بعد إلحاح الأخير في طلب لقاء .

 

وقال موقع “كود” المغربي بحسب تصريحات مصادر مقربة له، إن اللقاء الذي جمع لمجرد وعائلته مع العاهل المغربي، مساء 4 مايو/أيار 2017، لم يستمر طويلاً، ودام لمدة 20 دقيقة فقط.

 

وبحسب الموقع المحلي، فقد جاء اللقاء بعد عدة طلبات ووساطات قادها محامي القصر الملكي الذي تابع قضية لمجرد إبان سجنه، بحسب موقع “شوف TV” المغربي.

 

وفي اللقاء، وجَّه لمجرد الشكرَ للملك على اهتمامه بقضيته، واستجابته السريعة لطلب عائلته أثناء سجنه في ، وتوكيل محاميه الخاص للدفاع عنه.

 

وكان الملك المغربي قد كلَّف محامي القصر الملكي “إيرك دوبون موريتي”، بمتابعة قضية لمجرد، كما تكفَّل بكل تكاليف القضية، بحسب ما أعلنته وكالة الأنباء المغربية عن مصدر في سفارة بباريس، في 31 أكتوبر/تشرين الأول 2016.

 

وجاء ذلك بعد طلبٍ من أسرة لمجرد من العاهل المغربي لدعم قضية نجلهم، بحسب تأكيد مدير أعمال لمجرد، رضى البرادي.

 

وكانت السلطات الفرنسية قد ألقت القبض على المغني المغربي، 26 أكتوبر/تشرين الأول 2016، في باريس، للاشتباه في تورُّطه في قضية “اعتداء جنسي”، وتم سجنه نحو 5 أشهر على خلفية الاتهامات.

 

فيما أطلق قاضي محكمة باريس سراحه من سجن فلوري بالعاصمة الفرنسية، في الـ13 من أبريل/نيسان الماضي.