المزيد والمزيد من المتابعين ينضمون إلى حسابات المراهقين الأثرياء على موقع التواصل الاجتماعي “”؛ لمتابعة ما ينشرونه من صور لحياتهم المرفهة بعيون يملؤها ، حيث انضم في الآونة الأخيرة، شباب المرفَّه إلى إنستجرام، مقدما لمحة عن نمط حياته المترف.

 

وجمع حساب “Rich Kids of Tunisia” نحو 17 ألف متابع بفضل اللمحة التي يقدمها عن  الفارهة التي يعيشها التونسيون فاحشو الثراء.

 

 

معظم الصور المنشورة على الموقع تصوّر استمتاع المراهقين بحياتهم داخل تونس، لكن هذا لا يعني مطلقاً ندرة الإجازات التي يقضونها خارج .

 

وتباهي هؤلاء المراهقين بأجسادهم في الصور قد يثير استغراب البعض؛ لأنَّ تونس دولة إسلامية، لكن الشواطئ والمجمعات الفندقية في البلاد تسمح لروادها بارتداء المكشوفة.

 

وتوضح الصور المنشورة على الحساب تباهي أولئك المراهقين بأجسادهم المثالية بجوار الفاخرة، واستمتاعهم باحتساء المتوافرة بكثرة في بعض أفخم الوجهات السياحية بالعالم، وكل هذا بفضل ثروات آبائهم.

 

شاهد الوجه الآخر لتونس.. شباب فاحشوا الثراء يتباهون بثرواتهم
شاهد الوجه الآخر لتونس.. شباب فاحشوا الثراء يتباهون بثرواتهم
شاهد الوجه الآخر لتونس.. شباب فاحشوا الثراء يتباهون بثرواتهم
شاهد الوجه الآخر لتونس.. شباب فاحشوا الثراء يتباهون بثرواتهم
شاهد الوجه الآخر لتونس.. شباب فاحشوا الثراء يتباهون بثرواتهم
شاهد الوجه الآخر لتونس.. شباب فاحشوا الثراء يتباهون بثرواتهم
شاهد الوجه الآخر لتونس.. شباب فاحشوا الثراء يتباهون بثرواتهم
شاهد الوجه الآخر لتونس.. شباب فاحشوا الثراء يتباهون بثرواتهم
شاهد الوجه الآخر لتونس.. شباب فاحشوا الثراء يتباهون بثرواتهم
شاهد الوجه الآخر لتونس.. شباب فاحشوا الثراء يتباهون بثرواتهم
شاهد الوجه الآخر لتونس.. شباب فاحشوا الثراء يتباهون بثرواتهم
شاهد الوجه الآخر لتونس.. شباب فاحشوا الثراء يتباهون بثرواتهم
شاهد الوجه الآخر لتونس.. شباب فاحشوا الثراء يتباهون بثرواتهم
شاهد الوجه الآخر لتونس.. شباب فاحشوا الثراء يتباهون بثرواتهم