حماس تفك ارتباطها بـ” الإخوان المسلمين” نهائيا واليهود بعد أن كانوا “أعداء” أصبحوا “أصدقاء”

نقلت صحيفةالشرق الأوسط” اللندنية”، الأربعاء، عن مصادر بحركة حماس الفلسطينية، قولها إن “الحركة” تتجه إلى فك ارتباطها بجماعة الإخوان المسلمين في مصر.

 

ذكرت الصحيفة السعودية التي تصدر من لندن، أن الحركة تتجه إلى إصدار وثيقة من المنتظر الإعلان عنها بعد انتخابات المكتب السياسي لـ”حماس”، ومجلس الشورى التابع لها الشهر المقابل.

 

وأفادت الصحيفة، وفق المصادر التي نقلت عنها أيضاً أن الحركة تتجه إلى الموافقة على إقامة دولة فلسطينية على حدود 1967 من دون الاعتراف بإسرائيل.

 

وأوضحت المصادر أن “جميع المؤسسات المهمة في الحركة على المستوى السياسي والدعوي والعسكري شاركت في صياغة الوثيقة وأدخلت تعديلات عليها في اجتماعات جرت في الدوحة”.

 

ومن المشاركين في إعداد تلك الوثيقة قادة المكتب السياسي للحركة خالد مشعل وإسماعيل هنية وموسى أبو مرزوق، وهي بانتظار إقرارها نهائياً من المكتب ومجلس الشورى بتركيبتيهما الجديدتين بعد الانتخابات، وفق الصحيفة.

 

وقالت مصادر حمساوية للشرق الأوسط، إن “الوثيقة ستعلن أيضا انسلاخ الحركة عن أي ارتباط تنظيمي بأي جهة أو جماعة خارجية”، وهو ما اعتبرته الصحيفة أن المقصود به هو جماعة الإخوان المسلمين، التي تطالب مصر “حماس” بفك الارتباط معها. كما تحدد الوثيقة “الصراع مع الاحتلال، ولن تتطرق إلى اليهود باعتبارهم أعداء”، فيما بدا محاولة للتخلص من اتهامات معاداة السامية.

 

وأفادت الصحيفة أن هذه التعديلات تشكل تحولا كبيرا عن لغة الميثاق الذي أقرته الحركة قبل 29 عاما، ويصفها بأنها جناح من أجنحة الإخوان المسلمين في فلسطين، ويشدد على أن قضية فلسطين هي قضية دينية… ومعركتنا مع اليهود جد كبيرة وخطيرة.

 

 

 

قد يعجبك أيضاً

تعليقات

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

تابعنا

الأحدث