هذا ما حل بالمراهقات البريطانيات اللواتي هربن لسوريا

0

تعتقد أسرة خديجة سلطانة، البالغة من العمر 16 عاما وإحدى الفتيات الثلاث اللواتي هربن من بريطانيا إلى تركيا ودخلن سوريا، أن ابنتهن قتلت، وذلك وفقا لما صرح به تسنيم اكونجي، محامي العائلة.

 

وأوضحت اكونجي إن العائلة تلقت معلومات قبل أسابيع تفيد بأن ابنتهم قتلت في مدينة الرقة في سوريا والتي تعتبر معقلا لتنظيم الدولة الإسلامية في العراق والشام، وهي تقارير لم يتم التأكد من صحتها بشكل مستقل. حسب ما ذكرت شبكة “سي ان ان” الأمريكية.

 

من جهته علقت الخارجية البريطانية على هذه الأنباء قائلا: “التأكد من وضع ومناطق تواجد البريطانيين يعتبر أمرا صعبا للغاية، وذلك بسبب تعليق كامل الخدمات القنصلية.”

 

ويشار إلى أن سلطانة سافرت برفقة كل من أميرة عباسي وشيماء بيغوم من مطار غاتويك في بريطانيا إلى تركيا قبل أن يتم تصويرهن بهاتف محمول، أشارت تقارير إلى أنه يعود لشخص يعمل لدى جهاز استخبارات بدولة في التحالف الدولي ضد داعش.

 

[ratemypost]
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

قد يعجبك ايضا

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More