القناة الإسرائيلية العاشرة: مصر أحرجت “تل أبيب” دبلوماسيا.. الجميع حضر وغاب ليبرمان

أكدت القناة الاسرائيلية العاشرة أن عدم دعوة وزير الجيش أفغيدور ليبرمان لحضور حفل السفارة المصرية في تل أبيب، بمناسبة مرور 64 عاما على ثورة 23 يوليو تسبب في حرج دبلوماسي.

 

وشارك رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، وزوجته سارة والرئيس الإسرائيلي، رؤوفين ريفلين في الحفل الذي عقد الخميس في منزل السفير المصري بتل أبيب، حازم خيرت الذي بدوره وجه الدعوة لهما دون ليبرمان، وفقًا للقناة.

 

وأضافت القناة أنها المرة الأولى منذ عام 2009 التي يتم فيها دعوة رؤساء إسرائيل لهذا الحفل، لكن وزير الجيش الإسرائيلي الجديد ليبرمان لم يحضر لسبب بسيط وهو عدم دعوته.

 

وأشارت القناة إلى أن العلاقات بين مصر وإسرائيل تحسنت في الأونة الأخيرة، ودعوة السفير المصري لـ نتنياهو وريفلين دليل إضافي على ذلك، لكن هذا لا يمنع الحرج الدبلوماسي الذي أثير بسبب عدم دعوة ليبرمان.

 

وقال نتنياهو في كلمته بالسفارة: إن مصر دولة رائدة في منطقة الشرق الأوسط، وتلعب دورا محوريا في القضية الفلسطينية.

 

ووجه الشكر للرئيس، عبد الفتاح السيسي، على المقترح الذي قدمه لإيجاد حل للصراع بين الفلسطينيين والإسرائيليين، ودفع عملية السلام للأمام في المنطقة، وذكر أنه يقدم خالص التهنئة للشعب المصري في احتفالاته بعيد الثورة.

قد يعجبك أيضاً

تعليقات

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

تابعنا

الأحدث