اتهم المحامي المصري بأوروبا د.محمود رفعت، مدير المعهد الأوربي للقانون الدولي، اللواء ، قائد ما يسمى بعملية “الكرامة” ، يحرق بـ”فلوس الإمارات”.

 

وكتب “رفعت” فى سلسة تغريدات له على موقع التواصل الاجتماعي “تويتر “:  “حفتر الذي يزور مصر الان دلدول تبيع للامارات، وهو سبب انقسام ليبيا الان باوامر مموله ”.

 

وتابع: ” الجنرال خليفة حفتر المثير للجدل والشخصية النافذة في المشهد الليبي، عقبة أمام إعادة توحيد سلطات البلد الممزق بدعم مالي وعسكري من الامارات”.

 

وأردف: “فيما تسعى الأمم المتحدة إلى توحيد سلطتين تتصارعان على الحكم في ليبيا، يحارب حفتر بمال ودعم الامارات لعدم تشكيل حكومة واحدة للبلد”.

 

ومضى: ” كان طرفي الصراع في ليبيا اقروا اتفاق يقضي خلو المناصب العسكرية العليا مع تسلم الحكومة الموحدة مهامها و هو ما رفضه حفتر مفضلا سفك الدماء.

 

واختتم المحامي الدولي تغريداته، التي انتشرت على نطاق واسع بـ”حفتر يحرق وطنه ويسفك دمائه بمال الامارات”.

 

جدير بالذكر، إعلان مجموعة من الضباط والعسكريين انشقاقهم عن  اللواء خليفة حفتر  قائد ما يسمى بعملية “الكرامة” في ليبيا والممول من الامارات واتهموه بسرقة وتهريب الأموال وجلب تكفيريين لقطع رؤوس الليبين وتهجير عشرات الأسر الليبية.

 

وأتهم المنشقون في بيان ألقاه نائب حفتر والمتحدث باسم عملية الكرامة محمد الحجازي، خليفة حفتر بالإشراف على عمليات قتل وسرقة ونهب.

 

وأعلن الحجازي  وعدد من قادة ” الكرامة “وصع أنفسهم  تحت تصرف رئيس برلمان طبرق عقيلة صالح باعتباره القائد الأعلى للقوات المسلحة العربية الليبية.

.