الإثنين, فبراير 6, 2023
spot_imgspot_imgspot_img

أعاتب نفسي

- Advertisement -

أعاتب نفسي

 

للشاعر السوداني / حسن إبراهيم حسن الأفندي

 

أعاتب نفسي فيكما وألومها

وتمسي وفي صدري تنام همومها
فهل يا ترى كفي تقاصر عنكما

- Advertisement -

فغادرتما قلبا أصاب سمومها
دعوني لآلامي فإن بعادهم

ليشوي عيوني تارة ويسومها
فما دنيتي إلا جحيم مرافق

وأرضي يباب فارقتها رسومها
فلا المال يغريني غداة وداعها

ولا الأرض ترضاني وكنت أرومها
حنانيكما لي من فؤاد موزع

فهل شاعر مثلي حوته شحومها
أقاوم لا أرضى من العمر لحظة

تحاصرني ليلا سجينا تخومها
وما كان ملْك الكف يوم عذلتما

وضاقت بنا دنيا وفرس ورومها
فيا جزعي مما أعاتب داخلي

ويا عجز نفس لا يجود رؤومها
وقد كنت أرجو من حياة كريمة

ولكن ما تهوى براه سقومها
يقصقص لي في كل يوم لريشة

فأحبو على رجلين قحط غيومها
ويشبع غيري في نعيم حياته

ويأكل أعنابا يفيض كرومها
ومن لطف ربي بي إذا ما أصابني

كئيب حظوظ غاب طرفي أنومها
ليالي بعد الظاعنين كئيبة

تقاوم أحيانا  ليرقص بومها
فهلا ألاقي بعد بُعد تلاقيا

وتحنو بنا الليلات سرّت نجومها؟
فما زلت في عُتبي لنفسي دائما

تشمّت بي جارا ويرضى خصومها

 

وطن
وطنhttps://watanserb.com/
الحساب الخاص في محرري موقع وطن يغرد خارج السرب. يشرف على تحرير موقع وطن نخبة من الصحفيين والإعلاميين والمترجمين. تابع كل جديد لدى محرري وطن
اقرأ أيضاً

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

spot_img

اشترك في نشرتنا البريدية

حتى تصلك أحدث أخبارنا على بريدك الإلكتروني

تابعونا

- Advertisment -

الأحدث