الرئيسية » الهدهد » المخابرات الأمريكية تقر بفشل جيش الاحتلال في غزة.. اعترافات مثيرة تنتصر للمقاومة

المخابرات الأمريكية تقر بفشل جيش الاحتلال في غزة.. اعترافات مثيرة تنتصر للمقاومة

وطن – اعترفت المخابرات الأمريكية، بفشل جيش الاحتلال الإسرائيلي في تحقيق أحد أهدافه المزعومة في الحرب على غزة، وهو هدف القضاء على حركة المقاومة الإسلامية حماس.

وقالت مصادر في المخابرات الأمريكية، إن إسرائيل بعيدة كثيرا عن تدمير حركة حماس.

ونقلت صحيفة “وول ستريت جورنال” عن مصادر في المخابرات الأمريكية، قولها إنّ حماس لديها ما يكفي من الذخيرة لمهاجمة إسرائيل والقوات الإسرائيلية لعدة أشهر.

وأشارت الصحيفة، إلى أن حماس تحاول إعادة نشر قوة الشرطة في بعض أجزاء غزة، في إشارة إلى بعض المناطق التي انسحبت منها القوات الإسرائيلية، خاصة في شمال القطاع.

اعتراف إسرائيلي بالفشل

كما أبرزت الصحيفة الأمريكية، اعتراف المسؤولين الإسرائيليين بعدم تحقيق هدفهم المتمثل في تدمير حماس، رغم الحملة الجوية والبرية العدوانية داخل غزة، والتي أسفرت عن استشهاد وإصابة عشرات الآلاف من المدنيين.

ولفتت إلى تغيير حماس تكتيكاتها ضد الهجمات الإسرائيلية، وأن مقاتليها نفذوا عمليات ضمن مجموعات صغيرة، ونصبوا كمائن للقوات الإسرائيلية المهاجمة.

تأتي هذه التقارير، في وقت تخوض فيه المقاومة الفلسطينية عمليات بطولية، حيث تكبّد الاحتلال خسائر فادحة.

  • اقرأ أيضا:
هآرتس تفضح فشل جيش الاحتلال في معاركه البرية.. كيف يخدع نتنياهو الإسرائيليين؟

مقتل جندي إسرائيلي جديد

وفي وقت سابق من الأحد، أعلن الناطق باسم جيش الاحتلال الإسرائيلي، تحت بند “سُمح بالنشر”، مقتل أحد جنود الاحتلال خلال المعارك في قطاع غزة، وإصابة 3 جنود آخرين بإصابات خطرة.

وقال جيش الاحتلال، إنّ الرقيب احتياط أوريئيل أفيعاد سيلبرمان، وهو مقاتل في الكتيبة 7421 ضمن لواء كرياتي، قُتل في معركة في جنوب قطاع غزة.

وبحسب البيان الإسرائيلي، فقد أُصيب في نفس المعركة، ضابط مدرعات في الاحتياط ومقاتل احتياط في نفس الكتيبة إصابة خطرة، كما أُصيب مقاتل احتياط في الكتيبة 466، تشكيل “شوعلي هامروم” (646)، إصابة خطرة أيضاً.

ما هو لواء كيرياتي؟

ولواء كيرياتي الذي ينتمي إليه القتيل، هو من الألوية النظامية الأساسية في جيش الاحتلال، وتأسس سنة 1948 خلال النكبة، على يد الرئيس الإسرائيلي ديفيد بن غوريون.

وكان هذا اللواء، أحد الألوية التسعة الأولى التي شَكَّلَتْ عصابة الهاجاناه، وتولى مسؤولية تأمين المنطقة المحيطة بـ”تل أبيب”، كما شارك في العدوان الثلاثي على مصر.

عدد القتلى المعلن عنهم في المعارك البرية

واعترف جيش الاحتلال بسقوط 195 جندياً قتيلاً خلال المعارك البرية في غزة، بالإضافة إلى 1193 جريحاً، فيما وصل إجمالي عدد الجرحى المعلن عنهم من قبل جيش الاحتلال إلى 2651.

يأتي ذلك بينما تفرض الرقابة تعتيمًا شديدًا على وسائل الإعلام، حيث ذكرت وسائل إعلام وصحافة إسرائيلية أنّ عدد القتلى والإصابات أكبر من العدد المعلن عنه بكثير.

قد يعجبك أيضاً

أضف تعليق

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.