الإثنين, يناير 30, 2023
الرئيسيةحياتنازواج نجل نائب لبناني مثلي بإبن وزير سابق يطفو على السطح من...

زواج نجل نائب لبناني مثلي بإبن وزير سابق يطفو على السطح من جديد..لماذا؟

لم تذكر الإعلامية اللبنانية رندة شمعون التفاصيل لكن "وطن" إلى كواليس وحقيقة الفيديو

- Advertisement -

وطن– نشرت إعلامية لبنانية، فيديو يوثق زواج نجل نائب لبناني حالي، من مواطنه ابن وزير سابق، موثقة الحدث بالفيديو.

أبناء سياسيين

ويظهر العريسان بالفيديو وهما يدوران حول منصة تبادل عهود الزواج، بينما يصفق الجميع حولهما بسعادة.

وكتبت الإعلامية رندة شمعون في تعليقها على الفيديو الذي نشرته عبر حسابها على “تويتر“: “العريس ابن نائب لبناني و العريس التاني ابن وزير سابق ! ظاهرة زواج المثليين وصلت عا مجتمعنا الشرقي المحافظ !”.

وتابعت رندة: “وقال بعدن رجال الدين ب لبنان واقفين هني و كم سياسي سد منيع قدام الزواج المدني بلبنان ! شكلها قرربت الساعة”.

فيديو قديم

وبينما لم تذكر رندة شمعون التفاصيل، توصلت “وطن” إلى كواليس وحقيقة الفيديو.

- Advertisement -

تم تداول هذا الفيديو عام 2018، وذكر ناشطون حينها إنه أول زواج مثلي في لبنان.

وتم الزفاف بين ابن وزير الخارجية اللبناني الأسبق فؤاد بطرس وابن النائب السابق مانويل يونس، وقد جرى في أحد الفنادق الشهيرة في قبرص.

وأثار الفيديو في حينها غضباً واسعاً وسط اللبنانيين، بينما دافع آخرون عن حقوق المثليين جنسياً، تحت ذريعة “حرية شخصية”.

وزير الداخلية يضرب بيد من حديد

وكان بسام مولوي وزير الداخلية اللبناني، قد أمر قوات الأمن اللبنانية بتفريق التجمعات التي يعقدها المثليون جنسيا في البلاد بعد مواجهة ضغوط من الجماعات الدينية.

وطالب مولوي قوى الأمن الداخلي اللبنانية بـ “اتخاذ الإجراءات اللازمة على الفور لمنع أي نوع من الاحتفالات أو الاجتماعات أو التجمعات” من قبل المثليين.

قال الوزير: “هذه الظاهرة تتعارض مع عادات وتقاليد مجتمعنا والمبادئ الدينية”، مضيفا أنه “لا يمكن التذرع بالحريات الشخصية”.

المثلية الجنسية في لبنان

وتأتي أوامر “مولوي” بعد “دعوات على مواقع التواصل الاجتماعي لتنظيم حفلات ومناسبات تروج للمثلية الجنسية في لبنان، وبعد اتصالات من شخصيات دينية ترفض انتشار هذه الظاهرة”.

على الرغم من تمتعهم بالحريات أكثر من البلدان الأخرى في المنطقة. إلا أن مجتمع المثليين في لبنان لا يزال يفتقر إلى الحقوق الأساسية وغالبًا ما يواجه مضايقات من قبل السلطات.

يتم إلغاء أحداث مجتمع “الميم” بانتظام في لبنان، غالبًا بناءً على طلب الجماعات الدينية. حيث تداهم قوات الأمن النوادي الليلية والأماكن الأخرى التي يرتادها مجتمع المثليون جنسياً.

قال مفتي لبنان السني عبد اللطيف دريان إن دار الفتوى، أعلى سلطة دينية سنية في البلاد ، “لن تسمح بإضفاء الشرعية على المثلية الجنسية”.

رفيف عبدالله
رفيف عبدالله
كاتبة ومحررة صحفية فلسطينية وصانعة محتوى نصي رقمي ـ مختصة بأخبار الفن والمجتمع والمنوعات والجريمة، تقيم في غزة، درست قسم الصحافة والإعلام بكلية الآداب في الجامعة الإسلامية، تلقت عدة دورات تدريبية بالصحافة الاستقصائية، ودورات في حقوق الإنسان، التحقت بفريق (وطن) منذ عام 2019، وعملت سابقا لدى العديد من المواقع الإخبارية المحلية والعربية، مختصة بصحافة السوشيال ميديا ومواقع التواصل وقياس ردود الأفعال بشأن الأخبار والأحداث الاجتماعية الغريبة والفنية، عربيا وعالميا.
اقرأ أيضاً

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

spot_img

اشترك في نشرتنا البريدية

حتى تصلك أحدث أخبارنا على بريدك الإلكتروني

تابعونا

- Advertisment -

الأحدث