السبت, فبراير 4, 2023
spot_imgspot_imgspot_img
الرئيسيةالهدهدبعد نداء "عرين الأسود".. نابلس تستجيب للإضراب وغضب لإعدام 5 فلسطينيين

بعد نداء “عرين الأسود”.. نابلس تستجيب للإضراب وغضب لإعدام 5 فلسطينيين

تقديرات إسرائيلية بموجة تصعيد كبيرة جدا

- Advertisement -

وطن– استجاب تجار مدينة نابلس لدعوات الإضراب، التي أطلقتها مجموعة عرين الأسود حداداً على الشبان الفلسطينيين الذين استُشهدوا برصاص قوات الاحتلال الإسرائيلي في الساعات الأخيرة.

وأظهرت صورٌ بثّتها وسائل إعلام، استجابةً واسعة لدعوة الإضراب التي تمّ إطلاقها بعد استشهاد خمسة شبان فلسطينيين في الضفة المحتلة.

وكانت وزارة الصحة الفلسطينية أعلنت، الثلاثاء، عن استشهاد 5 مواطنين في رام الله والخليل، بينهم اثنان أشقاء وهما: ظافر، وجواد ريماوي.

الشهيدان الشقيقان ظافر وجواد ريماوي

عرين الأسود تتوعد الاحتلال

من جانبها، قالت “عرين الأسود” في بيان لها عبر قناتها الرسمية في “تلغرام”: “إن دماء الشهداء الفلسطينيين لن تذهب هدراً”.

وأضافت: “كل وعد قطعناه على أنفسنا سيقع وهذه الأيام بيننا ستثبت لكم أن المقاومة في واد والعدو وأعوانه والباحثين عن الإستقرار من أعوانه من صحفيين ورجال إقتصاد ولجان تنسيق فصائلي وغيرهم وغيرهم في واد آخر”.

- Advertisement -

وزفّت المجموعة الشهداءَ الفلسطينيين، قائلةً: “تزف مجموعة عرين الأسود الى العلا شهداء الوطن في يوم أوغل به نتنياهو المجرم والحقير بن غفير بدماء شعبنا وقتل خمسة من زينة شباب الوطن الشهيد البطل رائد نعسان والشهيدين الاخوين البطلين ظافر وجواد ريماوي والشهيد البطل راني أبو علي والشهيد البطل مفيد خليل”.

وخاطبت أبناء الشعب الفلسطينيين: “اسألوا الكيان الغاصب من يحاصر من إسألوه لماذا صادر كافة المركبات الإسرائيلية من أي ورشة تصليح بالضفة الغربية بل اسألوه لماذا ألغى خدمة البريد والتوصيل في كل أنحاء الكيان لماذا ألغيت خدمات الشراء عن طريق الإنترنت”.

وأضافت: “ستعلمون يا أبناء شعبنا أن المقاومة الحرة الطاهرة القابضة على الزناد هي التي تحاصر الكيان سيذهل الكيان ويذهل أعوانه من هول المفاجئات التي أُعدت لهم وسيذكر التاريخ ويذكر الكيان هذه الأيام جيدا”.

اعتقالات في الضفة الغربية

في سياق متصل، شنّت قوات الاحتلال الإسرائيلي، الأربعاء، حملة مداهمات واقتحامات في مناطق مختلفة بالضفة الغربية والقدس المحتلة، تخلّلتها مواجهات في بعض المناطق.

واعتقلت قوات الاحتلال عدداً من الشبان، وسْط اشتباكات مسلحة مع المقاومة في بلدة جبع قضاء جنين.

وداهمت قوات الاحتلال عدة بلدات في محافظة القدس، واقتحمت حي كفر عقب شمال القدس، كما أنها اعتقلت أسيراً محرراً عقب اقتحام منزله في بلدة العيزرية.

وفي محافظة الخليل، اعتقلت قوات الاحتلال شاباً عقب اقتحام منزله في مخيم الفوار، وآخر من دورا.

واقتحمت قوات الاحتلال بلدة عوريف جنوبي نابلس، واعتقلت شاباً من بلدة عصيرة القبلية.

توقّعات إسرائيلية بتصعيد كبير

في غضون ذلك، كشفت تقديرات أمنية إسرائيلية، أنّ تشهد الفترة المقبلة تصعيداً في العمليات الموجهة ضد أهداف إسرائيلية، ليس في الضفة الغربية فحسب؛ وإنما في الداخل المحتل.

وحذّرت أجهزة الاحتلال الأمنية، من محاولات فصائل المقاومة الفلسطينية لتجنيد وتشكيل خلايا ستعمل على تنفيذ عمليات، بحسب “القناة 12 العبرية“.

خالد السعدي
خالد السعدي
صحافي كويتي متخصص في الشؤون السياسية، يناقش القضايا العربية والإقليمية، حاصل على ماجستير في الإعلام من جامعة الكويت، وعمل في العديد من المنصات الإخبارية ووكالات الأنباء الدولية، وعمل منتجا لأفلام استقصائية لصالح جهات نشر عربية وإقليمية، وترأس تحرير عدة برامج تلفزيونية.
اقرأ أيضاً

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

spot_img

اشترك في نشرتنا البريدية

حتى تصلك أحدث أخبارنا على بريدك الإلكتروني

تابعونا

- Advertisment -

الأحدث