الإثنين, ديسمبر 5, 2022
الرئيسيةالهدهدحجم ثروة ميغان ماركل وكيت ميدلتون.. من الأغنى؟

حجم ثروة ميغان ماركل وكيت ميدلتون.. من الأغنى؟

تحمل ماركل لقب دوقة ساسكس أما ميدلتون فهي دوقة ويلز

- Advertisement -

وطن- كشفت صحيفة “ماركا” الإسبانية عن صافي ثروة كلٍّ من “كيت ميدلتون” زوجة الأمير وليام دوق ويلز، و”ميغان ميركل” زوجة الأمير هاري، دوق ساسكس.

تعرّف على ثروة ميغان ماركل، دوقة ساسكس

تشير الصحيفة الإسبانية إلى مصادر ثروة كلٍّ من كاثرين وميغان، خاصة وأنهما لا تنحدران من أي سلالة ملكية.

رغم أن عائلة كيت ميدلتون كانت قريبة من العائلة المالكة -وفقاً لذات المصدر- لكنها لم تختلط بالتاج الإنجليزي حتى التقت بالأمير ويليام.

- Advertisement -

أما ميغان ماركل -زوجة الأمير هاري- التي تُعَدّ واحدة من أكثر أفراد العائلة المالكة حُسناً وذات شخصية محبوبة، لكنها ومع ذلك، هدف لهجمات عنصرية من العديد من وسائل الإعلام البريطانية، والعديد من العاملين في قصر باكنغهام.

ميغان ماركل وكيت ميدلتون يرتديان أقراطاً ثمينة هدية من الملكة في يوم وداعها

بكم يُقّدر صافي ثروة ميغان ماركل

يشار إلى أن ماركل قد وُلدت في لوس أنجلوس، كاليفورنيا عام 1981، وترعرعت في هوليوود بفضل عمل والدِها في صناعة التلفزيون.

- Advertisement -

بدأت ميغان ماركل التمثيل بعد تخرجها من جامعة “نورث وسترن” في عام 2003، مع العديد من الأدوار الصغيرة قبل أدائها الرائع في المسلسل التلفزيوني الشهير “suits”.

و يقال إنها كسبت حوالي 50000 دولار لكل حلقة في ذروة بث المسلسل الأمريكي، بحسب صحيفة “ماركا”.

في عام 2016، بدأت ميغان ماركل بمواعدة الأمير هاري، وبعد عامين من ذلك التاريخ أعلنا زواجهما. واليوم، كلاهما يحمل لقب دوق ودوقة ساسكس.

وقبل زواجها، كانت ثروة ماركل تقدر بنحو 5 ملايين دولار.

هذه مصادر ثروة كيت ميدلتون دوقة ويلز

أما كاثرين إليزابيث ميدلتون زوجة أمير ويلز، فقد ولدت في يناير 1982 في ريدينغ بإنجلترا.

قبل أن تصبح جزءًا من العائلة المالكة، كانت كيت ميدلتون تنتمي إلى أسرة من الطبقة المتوسطة ذات الدخل المحترم.

إليكم سبب نفور الملكة إليزابيث الثانية من فستان زفاف ميغان ماركل

وقد ارتبط إرث والدها بالعائلة المالكة، منذ عام 1926.

تزوج الأمير وليام وكيت ميدلتون في عام 2010، وشاهد زواجَهما عبر البث التلفزيوني حوالي 300 مليون مشاهد.

كانت ثروة ميدلتون 10 ملايين دولار قبل الزواج من ويليام. ومع ذلك، فإن الغالبية العظمى من أموالها جاءت من أعمال والديها، كما تشير عدة تقارير.

هذه التقارير التي تؤكّد -نقلاً عن صحيفة “ماركا” الإسبانية- أن ميدلتون ورثت الغالبية العظمى من أموالها عن والدها.

قبل أن تصبح ضمن العائلة المالكة، عاشت في شقة فاخرة لوالديها.

يأتي ذلك، في الوقت الذي حققت فيه ميغان ماركل الأغلبية أو كل صافي ثروتها من عملها كـ “ممثلة”.

فهمي الورغمي
فهمي الورغمي
فهمي الورغمي مُحرر صحفي تونسي ومساهم في مجال الترجمة. ترجمتُ العديد من الدراسات- منشورة مع مراكز بحثية عربية- من الانجليزية إلى العربية حول الشعبوية السياسية في العالم العربي، والانتقال السياسي داخل الأنظمة العربية مابعد ثورات 2011. مُهتم بقضايا الهجرة وتطوراتها؛ وقد صُغت ورقة سياسات حول الهجرة و آفاقها من تونس نحو أوروبا. متابع للأخبار السياسية العربية والتونسية خاصة. شغوف بالصحافة والعمل التحريري الصحفي. مُتحصل على شهادة في صحافة المُواطن من المعهد العربي لحقوق الإنسان. خضت مع صحيفة الإستقلال تجربة صحفية طيلة عامين (منذ جويلية 2020) اشتغلت خلالها مُحررا صحفيا للمقالات والتقارير السياسية حول منطقة المغرب العربي.
spot_img
اقرأ أيضاً

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

اشترك في نشرتنا البريدية

حتى تصلك أحدث أخبارنا على بريدك الإلكتروني

تابعونا

- Advertisment -

الأحدث