الرئيسيةحياتناإيداع مصرفي ودفع تكاليف المأدبة.. هدايا غريبة في حفلات زفاف دول أوروبية!

إيداع مصرفي ودفع تكاليف المأدبة.. هدايا غريبة في حفلات زفاف دول أوروبية!

- Advertisement -

وطن-مثل العديد من البلدان حول العالم، يتم الاحتفال بحفلات الزفاف بشكل أكبر في موسم الصيف. وعندما تتم دعوتنا لحضور حفل زفاف، فإن السؤال الذي يتبادر إلى أذهاننا؛ ما مقدار الأموال التي يجب أن نقدمها للعروس والعريس كهدية، عند حضور الحفل.

من الشائع بشكل متزايد أن تتضمن الدعوة نفسها رقم حساب الزوجين لتسهيل عملية نقل الأموال على الضيوف. في السابق، يتم تسليم ظرف به نقود، ولكن الإيداع المصرفي جعل العملية أسرع وأسهل بكثير، بحسب مانشرته صحيفة “أوك دياريو” الإسبانية.

3 أمور ترعب العُشاق يوم حفل الزفاف

إسبانيا

يشير الخبراء إلى أن الهدية يجب أن تغطي على الأقل أدوات المائدة أو المأدبة المقيمة على شرف العروسين، لذلك تقدر الهدية بحوالي 120 يورو على الأقل.

- Advertisement -

هذا ويجب أن نقدر العلاقة التي تجمعنا بالزوجين لأن الذهاب إلى حفل زفاف صديق عزيز لا يشبه حضو حفل زميل في العمل. بالإضافة إلى ذلك، عليك أيضًا أن تأخذ في الاعتبار نوع الزفاف، وفقا لما ترجمته “وطن“.

كقاعدة عامة، يُمنح العروس والعريس في إسبانيا 150 يورو لكل شخص في حفل زفاف مع مأدبة غداء راقية أو ما يسمى (حفل زفاف مع مأدبة جلوس أو غداء) و 120 يورو لكل شخص منهما في حفل زفاف يقدم بوفي مشكل.

حفل زفاف مع مأدبة للغداء
حفل زفاف مع مأدبة للغداء

في الحقيقة، حتى وقت قريب نسبيًا، كان العروس والعريس يكتبان قائمة بالهدايا التي يريدان تلقيها من الضيوف. ومع ذلك، فهذه العادة قد عفا عنها الزمن؛ حيث يقول 82٪ من الإسبان حاليا، إنهم يقدمون المال لأصدقائهم.

حفل الزفاف في أوروبا

- Advertisement -

من الواضح أن إعطاء المال للأصدقاء في إسبانيا، ممارسة شائعة كثيرة. لكن ماذا عن الدول الأوروبية الأخرى؟

في هذا السياق،  أوضح منظم حفلات الزفاف مؤخرًا في برنامج “Más Vale Tarde“، فإن تضمين رقم الحساب في الدعوة أمر لا يمكن تصوره في العديد من البلدان الأجنبية.

من جهة أخرى،  من الشائع أيضًا تقديم 150 يورو لكل شخص في حفل زفاف في فرنسا، على الرغم من أن العرف في إسبانيا هو تسليم الأموال من اليد إلى اليد

في المقابل، يعتبر تضمين رقم الحساب في الدعوة تصرف سيئ للغاية وقد يراه البعض بمثابة جريمة.

بوفي مشكل
بوفي مشكل

يُذكر أنه في المملكة المتحدة، يمنح الضيوف للعروس والعريس ما معدله 100 يورو للشخص الواحد. لكنهم لا يسلمون الأموال في متناول اليد أو يقومون بتحويلها عبر الحساب البنكي، لأنها تسلّم للعروسين كقسائم لشراء بعض الحاجيات من المتاجر.

أما في السويد، لا يتم التبرع بالمال في حفلات الزفاف أساس. وعادة ما تكون الاحتفالات بسيطة ولا يقدم الضيوف فيها سوى هدية صغيرة، مثل باقة من الزهور أو زجاجة نبيذ.

وفي فنلندا، غالبا ما يضمّن العروس والعريس قائمة بالأشياء التي يحتاجونه في الزفاف مثل تلك الموجودة في إسبانيا سابقا، مع هدايا مثل مفارش المائدة أو الفراش.

معالي بن عمر
معالي بن عمر
معالي بن عمر؛ متحصلة على الإجازة التطبيقية في اللغة والآداب والحضارة الإسبانية والماجستير المهني في الترجمة الاسبانية. مترجمة تقارير ومقالات صحفية من مصادر إسبانية ولاتينية وفرنسية متنوعة، ترجمت لكل من عربي21 و نون بوست والجزيرة وترك برس، ترجمت في عديد المجالات على غرار السياسة والمال والأعمال والمجال الطبي والصحي والأمراض النفسية، و عالم المرأة والأسرة والأطفال… إلى جانب اللغة الاسبانية، ترجمت من اللغة الفرنسية إلى اللغة العربية، في موقع عرب كندا نيوز، وواترلو تايمز-كندا وكنت أعمل على ترجمة الدراسات الطبية الكندية وأخبار كوفيد-19، والأوضاع الاقتصادية والسياسية في كندا. خبرتي في الترجمة فاقت السنتين، كاتبة محتوى مع موسوعة سطور و موقع أمنيات برس ومدونة صحفية مع صحيفة بي دي ان الفلسطينية، باحثة متمكنة من مصادر الانترنت، ومهتمة بالشأن العربي والعالمي. وأحب الغوص في الانترنت والبحث وقراءة المقالات السياسية والطبية.
اقرأ أيضاً

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

اشترك في نشرتنا البريدية

حتى تصلك أحدث أخبارنا على بريدك الإلكتروني

تابعونا

- Advertisment -

الأحدث