الرئيسيةالهدهدعبر برنامج "المقابلة".. الشيخ أحمد الخليلي يجيب على سؤال حول اختلافه مع...

عبر برنامج “المقابلة”.. الشيخ أحمد الخليلي يجيب على سؤال حول اختلافه مع السلطان “قابوس”

- Advertisement -

وطن – تزامنا مع تصدي مفتي سلطنة عمان، الشيخ العلامة أحمد بن حمد الخليلي، للحملة الهندية للإساءة للنبي محمد -صلى الله عليه وسلم- ومواقفه المشرفة حيال العديد من قضايا الأمة وأولها القضية الفلسطينية، نشر الإعلامي السعودي، علي الظفيري، البرومو الإعلاني لحلقته الجديدة من برنامج “المقابلة” التي استضاف فيها الشيخ “الخليلي”.

ووفقا للبرومو المنشور الذي رصدته “وطن“، فقد أوضح الشيخ “الخليلي” أنه حفظ القرآن الكريم كاملا وهو دون سن التاسعة بكثير.

وفي رده على سؤال “الظفيري” حول إن كان قد اختلف مع السلطان الراحل، قابوس بن سعيد، قال الشيخ “الخليلي”:” لا أشعر بوجود اختلاف”، مضيفا “قد يكون هناك وجهات نظر”.

وأكد العلامة أحمد الخليلي أنه منفتح على جميع المذاهب الإسلامية، موضحا أنه لم ينهل علمه من المناهج الإباضية فقط، وأنه منذ الصغير وهو يقرأ للحنفية والمالكية والحنابلة، وكذلك التراث الشيعي.

يشار إلى أن برنامج “المقابلة” سيذاع عبر قناة “الجزيرة” يوم، الأحد، المقبل، في تمام الساعة العاشرة وخمس دقائق بتوقيت مكة المكرمة.

وكان الشيخ أحمد الخليلي، قد تصدى منذ أيام لحملة الإساءة للنبي عليه السلام والطعن في عرض زوجته “عائشة” من قبل المتحدثين باسم الحزب الحاكم في الهند.

واعتبر المفتي العام للسلطنة، أن التطاول على أم المؤمنين عائشة هو بمثابة حرب على كل المسلمين في العالم.

وشدد الخليلي كذلك على أن ذلك “أمر يستدعي أن يقوم المسلمون كلهم قومة واحدة ليوقفوا هذا العدوان السافر على أمة الإسلام وعلى نبيها.”

وعاد الشيخ العلامة أحمد بن حمد الخليلي، للتعليق على وقائع التطاول على النبي الأكرم، سيدنا محمد، مرة أخرى مؤكدا بأن مثل هذه التجاوزات لم تكن لتحدث لولا الاستخفاف بالأمة الإسلامية.

وقال الشيخ “الخليلي” في بيان له عبر “تويتر”: “إن كثرة التطاول على مقام الرسول الأعظم ﷺ وعلى حرمات الدين الحنيف ليست ناشئة إلا عن الاستخفاف بأمة الإسلام؛ بسبب تفرقها وفقدان الوحدة الإيمانية التي تجمعها، وتجعل كل عدو لها يحسب لها ألف حساب، وعليه فلا بد من علاج هذه العلة المستشرية في جسم الأمة”.
وأوضح أنه يجب على الأمة الإسلامية “ان تكون جميعها موحدة الموقف في مثل هذه القضايا، حكومة وشعوبا وجماعات ووحدانا”.

دعوة منظمة التعاون الإسلامي لاتخاذ موقف واضح وصارم

واقترح الشيخ “الخليلي” أن “يكون للأمانة العامة للتعاون الإسلامي موقف واضح وصارم وصريح في ذلك، ليعرف كل من يناوىء الإسلام أن كل فرد من أفراد الأمة المسلمة لا يتسامح في هذه القضايا الحساسة، وأن لسان حال كل واحد منهم ينادي بما نادى به شاعر الإسلام (حسان بن ثابت): فإن أبي ووالده وعرضي..لعرض محمد منكم وقاء”.

سالم حنفي
سالم حنفي
-سالم محمد حنفي، صحفي فلسطيني وعضو نقابة الصحفيين الفلسطينيين. مهتم بالشؤون السياسية والعربية ويشرف على تحرير القضايا السياسية في قسم هدهد بموقع "وطن" يغرد خارج السرب منذ العام 2018". -حاصل على بكالوريوس العلوم السياسية من كلية الاقتصاد والعلوم الاجتماعية بجامعة النجاح في نابلس-فلسطين. -ماجستير العلوم السياسية من كلية الحقوق والعلوم الاقتصادية والسياسية بجامعة تونس المنار في تخصص "النظم السياسية". -حاليا، مقيد ببرنامج الدكتوراه بنفس الجامعة لتقديم أطروحة بعنوان:"التيار السلفي وأثره على التراجع الديمقراطي في بلدان الربيع العربي". -عملت لدى العديد من الصحف والمواقع الإلكترونية، (مراسل صحفي لصحيفة الأيام الفلسطينية عام 2009، ومعد للبرامج السياسية والنشرات الإخبارية في راديو الرابعة الفلسطيني، مراسل لبوابة القاهرة عام 2012، محرر ديسك مركزي في صحيفة العرب القطرية، محرر أول في موقع بغداد بوست).
اقرأ أيضاً

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

- Advertisment -

الأحدث