حياتنا

امرأة مسنة تهز اليمن بصورتها بسبب ماتعرضت له بعد محاولتها سد جوع عائلتها!

تداول ناشطون عبر مواقع التواصل الاجتماعي، صورة مؤثرة لامرأة مسنة تم ربطها في عمود، ما أثار غضباً واسعاً بين الناشطين في اليمن.

حاولت السرقة

ووفق ما نقلت صحيفة “العربية” عن شهود عيان، فقد تم التقاط الصورة مدينة المكلا بمحافظة حضرموت.

وأشار الشهود إلى أن الامرأة المُسنة التي انتشرت صورتها حاولت السرقة. فقام الأهالي بمعاقبتها بربطها في العمود وإهانتها وشتمها بطريقة مذلة.

وتظهر المُسنة اليمنية في الصورة وهي في حالة صحية متدهورة، ومصلوبة، بينما يتجمهر حولها شباب التقطوا الصور. دون مراعاة لسنها وحالها الذي يرثى له.

ترجمة حقيقية لحال اليمن

ورأى الناشطون أن هذه الصورة انعكاس حقيقي لحال الشعب اليمني في ظل الفقر والأوضاع الاقتصادية الصعبة التي يعيشونها.

وتعاطف الآلاف مع السيدة فجاء في التعليقات: ” هل سنرى نفس الحبل والعقاب ينال سرّاق الوطن ويشهّر بهم. أم أن الغضب والاستنكار والاستقواء لا يكون إلا على الضعيف المسكين المنهك جوعاً وفقراً والموجوع قهراً الذي أهلكته سنوات الحرب؟”.

اقرأ أيضا: سلطنة عمان تزف بشرى للمستثمرين اليمنيين

وتابع الناشط الحقوقي: “أما الذي يسرق مليارات تحت مظلة خدمة الشعب. لا يجرؤون على معاقبته أو حتى مساءلته، يا لها من ثقافة غريبة جاهلة”.

وكتب آخر: “كان الأولى بهم أن يربطوا بائعي الأوطان والمستعجلين على تقسيم أوصالها. وإزهاق روحها التي لم تلتئم إلا بعدما أسيلت دماء، وأزهقت أرواح، وشردت أسر من مختلف مدن اليمن الحزين”.

تفاصيل أخرى

بينما أكد ناشط وقوع الحادثة كاشفاً المزيد من تفاصيلها، وكتب: ” نعم هذه القصة وقعت يوم الثلاثاء صباحاً. بالقرب من محل عملي في مدينة المكلا تحديداً حافة باجعمان”.

وتابع: “تم اتهام المرأة بأنها دخلت البيت للسرقة، ثم تجمع الشباب وربطوها على العمود. وتم تصويرها وكشف وجهها وإهانتها”.

ودعا ناشط آخر إلى جمع التبرعات للسيدة ورد اعتبارها وكرامتها، وتوفير مصدر رزق لها.

“أهذه حضرموت حقاً؟”

وقال آخر: “تتخثر الكلمات في الحناجر مذهولة من هول ما جرى. أهذه حضرموت التي عرفناها قبلة المحبة والتسامح والقي.إننا لا نكاد نصدق ما جرى لهذه المرأة -الحرمة- بما تعنيه كلمة الحرمة”.
وأكد آخر أن ما حدث لا يمثل أخلاق اليمنيين، وكتب: “لأول مرة في حياتي أشاهد امرأة مربوطة بشكل مهين أمام الناس وكاميراتهم. مهما كانت جريمتها فإن للمرأة حرمتها”.

وتابع: “ليس من حق أي مواطن إنزال العقوبة على أحد، أو أخذ حقه بيده وإلا لصارت حياة المجتمع غارقة في الفوضى”.

اقرأ أيضا: “الغارديان”: لقاء ماكرون ومحمد بن سلمان ختم موافقة فرنسي له ولحربه في اليمن

أفقر دولة في شبه الجزيرة العربية

وتعتبر اليمن أفقر دولة في شبه الجزيرة العربية والتي عاشت على الرغم من الاضطرابات المختلفة، فترة طويلة من الاستقرار النسبي في ظل رئاسة علي عبد الله صالح الذي حكم لأكثر من 30 سنة.

وكان اليمن من أوائل الدول التي وصلتها رياح الربيع العربي في العام 2011، لكن بعد عشر سنوات على هتاف المواطنين مطالبين بإسقاط سلطة حكمتهم لعقود بيد من حديد، يغرق البلد الفقير في مستنقع حرب دامية دفعته إلى حافة المجاعة.

 

المصدر: (العربية)

رفيف عبدالله

كاتبة ومحررة صحفية فلسطينية وصانعة محتوى نصي رقمي ـ مختصة بأخبار الفن والمجتمع والمنوعات والجريمة، تقيم في غزة، درست قسم الصحافة والإعلام بكلية الآداب في الجامعة الإسلامية، تلقت عدة دورات تدريبية بالصحافة الاستقصائية، ودورات في حقوق الإنسان، التحقت بفريق (وطن) منذ عام 2019، وعملت سابقا لدى العديد من المواقع الإخبارية المحلية والعربية، مختصة بصحافة السوشيال ميديا ومواقع التواصل وقياس ردود الأفعال بشأن الأخبار والأحداث الاجتماعية الغريبة والفنية، عربيا وعالميا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى