الهدهد

النظام الجديد للعمل في الإمارات تغيير كبير يتماشى مع الجداول الزمنية الغربية!

قالت وكالة “اسوشييتد برس” إنّ اعلان النظام الجديد للعمل في الإمارات حيث سيكون أسبوع العمل الرسمي من الاثنين إلى الجمعة، تغيير كبير يجعل الدولة الإسلامية التي تضم مؤسسات مالية كبرى تتماشى مع الجداول الزمنية الغربية.

وذكر الإعلان أن موظفي الحكومة سيعملون لمدة نصف يوم الجمعة ثم يأخذون إجازة يومي السبت والأحد.

وأعلنت حكومة الإمارات النظام الجديد للعمل الأسبوعي للقطاع الحكومي الاتحادي بالدولة.

وبموجب الإعلان سيكون الدوام أربعة أيام ونصف يوم عمل وذلك من يوم الإثنين إلى الخميس، ونصف يوم عمل في يوم الجمعة، وتكون العطلة الأسبوعية يومي السبت والأحد.

ويبدأ تطبيق القرار ابتداءً من تاريخ 1 يناير 2022، على أن يكون الأحد 2 يناير إجازة رسمية.

ويُطبق القرار على جميع الجهات في القطاع الحكومي الاتحادي في الدولة.

حيث ستكون ساعات الدوام الرسمي بناءً على القرار الجديد من الساعة 7:30 صباحًا إلى 3:30 بعد الظهر من الاثنين إلى الخميس (8 ساعات عمل).

ومن الساعة 7.30 صباحًا إلى 12:00 ظهراً يوم الجمعة (4 ساعات ونصف).

وسيتم الإعلان لاحقاً عن ساعات الدوام في المدارس الحكومية في الدولة.بحسب وسائل إعلام إماراتية

خطبة وصلاة الجمعة

وسيتضمن النظام الجديد للعمل في الإمارات إمكانية تطبيق ساعات الدوام المرنة ونظام العمل عن بعد يوم الجمعة في الجهات الاتحادية، على أن تقر الجهات الاتحادية آليات التنفيذ، وبما تقتضيه مصلحة سير العمل في هذه الجهات.

كما تم بناءً على القرار توحيد موعد إقامة خطبة وصلاة الجمعة، لتكون الساعة 1:15 ظهراً على مستوى الدولة طوال العام.

وكانت تقارير قد أشارت في شهر مايو الماضي إلى أن الإمارات تسعى إلى الانتقال لعطلة نهاية الأسبوع يومي السبت والأحد، لكن السلطات الإماراتية نفت الأمر حينها.

اقرأ أيضاً: وثيقة مسربة تكشف عن خطوة من الإمارات في اتجاه توطيد العلاقات مع قطر

وتعمل الإمارات حاليا بنظام عطلة نهاية الأسبوع يومي الجمعة والسبت، مع عودة اليوم الأول إلى العمل أيام الأحد. لكن عطلات نهاية الأسبوع تغيرت مرة واحدة من قبل في عام 2006. عندما تحولت إلى عطلة نهاية الأسبوع الحالية يومي الجمعة والسبت.

المصدر:  وكالات 

«تابعنا عبر قناتنا في  YOUTUBE»

سالم حنفي

-سالم محمد حنفي، صحفي فلسطيني وعضو نقابة الصحفيين الفلسطينيين. مهتم بالشؤون السياسية والعربية ويشرف على تحرير القضايا السياسية في قسم هدهد بموقع "وطن" يغرد خارج السرب منذ العام 2018". -حاصل على بكالوريوس العلوم السياسية من كلية الاقتصاد والعلوم الاجتماعية بجامعة النجاح في نابلس-فلسطين. -ماجستير العلوم السياسية من كلية الحقوق والعلوم الاقتصادية والسياسية بجامعة تونس المنار في تخصص "النظم السياسية". -حاليا، مقيد ببرنامج الدكتوراه بنفس الجامعة لتقديم أطروحة بعنوان:"التيار السلفي وأثره على التراجع الديمقراطي في بلدان الربيع العربي". -عملت لدى العديد من الصحف والمواقع الإلكترونية، (مراسل صحفي لصحيفة الأيام الفلسطينية عام 2009، ومعد للبرامج السياسية والنشرات الإخبارية في راديو الرابعة الفلسطيني، مراسل لبوابة القاهرة عام 2012، محرر ديسك مركزي في صحيفة العرب القطرية، محرر أول في موقع بغداد بوست).

تعليق واحد

  1. انظر للصور وركز . الهندوسي يقود الاجتماع و يقترح والعرب يسمعون ويطيعون . كيف وصلونا الى هذا اليوم . كنا نقود العالم و اليوم رئيس فرنسي يجبر وزير بالاستقالة و الهندوسي يقود دولة و الاسرائيل يقتل شبابنا و قادتنا مشغولون بقتل شبابنا بترويج الخنوثة و اللعب والاغاني وخيرة شبابننا لاجئين في الدول الغربية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى