كندا تسهل هجرة 10 آلاف سوري بالأردن إليها

0

 أصدرت اليوم وكالة خدمات الحدود الكندية أوامرها لجميع المدراء العاملين لتحديد الموظفين الذين يمكن إستغلالهم لما أسمته بالإنتشار السريع لمنطقة الشرق الأوسط للمساعدة في تسريع تدفق اللاجئين السوريين إلى وقالت إنها تفضل الموظفين الذين لديهم خبرة في الشرق الأوسط واللاجئين ويتكلمون .

كما أعلنت وزارة الهجرة والجنسية الكندية أنها بصدد إرسال ضباط تأشيرة لديهم إلمام بأساليب التحقيق وقانون الهجرة للقيام بمقابلات في مخيمات اللاجئين في كل من ولبنان وتركيا حيث تقيم أغلبية اللاجئين السوريين وكذلك العمل مع الإدارات الأخرى خاصة وكالة خدمات الحدود الكندية للكشف عن القضايا الأمنية والجنائية والصحية .

وقد أوضحت صحيفة الأوتاوا سيتيزين في عددها الصادر اليوم أن زيادة أعداد الموظفن وكذلك الموارد المالية لإدارة أزمة اللاجئين السوريين أصبحت من بين الأولويات عند وكالة خدمات الحدود الكندية وذلك بعد أن أعلنت الحكومة الكندية الإسراع في معالجة طلبات اللجوء وجلب آلاف بحلول نهاية العام الحالي .

وأشارت الصحيفة في هذا الصدد إلى إعلان وزير الهجرة والجنسية الكندي كريس أليكسندر بأن الحكومة الكندية سوف تقوم بتوطين 10 آلاف لاجىء سوري قبل أيلول 2016 وهي مدة تقل 15 شهرا عما كان مقررا من قبل من جانب حكومة المحافظين، كما أشارت إلى تخصيص الحكومة الكندية مبلغ 25 مليون دولار لتغطية التدابير الجديدة وإعتزامها مضاعفة عدد العاملين للتعامل مع جميع طلبات اللاجئين فضلا عن تعيين منسق خاص للاجئين السوريين والعراقيين .

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.