الرئيسية » الهدهد » فيديو لطبيب فلسطيني مكلوم.. يد تداوي الجرحى وأخرى تطبطب على أطفاله

فيديو لطبيب فلسطيني مكلوم.. يد تداوي الجرحى وأخرى تطبطب على أطفاله

وطن- انتشر مقطع فيديو مؤثر لطبيب فلسطيني يدعى شادي عصام اضطر لاصطحاب أطفاله معه إلى المستشفى لأنه لم يعد لهم مكان في قطاع غزة جراء الإسرائيلية المستمرة للشهر الثاني على التوالي.

وشوهد الطبيب شادي عصام في أحد مستشفيات غزة، وهو يصطحب أطفاله لقسم العناية المركزة حيث اضطر لذلك بعد استشهاد زوجته جراء إحدى غارات إسرائيلية، ولم يعد إلا هو الوحيد ليمكث معه.

ورفض شادي عصام أن يغادر مقر عمله الإنساني، وأصر على التواجد في المستشفى وأن يظل أطفاله بجانبه.

وروى شادي عصام قصته قائلا إنه يعمل في قسم العناية المركزة منذ سبع سنوات، وكان على رأس عمله في الوقت الذي استشهدت فيه زوجته.

وأضاف شادي عصام أنه اضطر لاصطحاب طفليه معه للمستشفى وهو يواصل أداء عمله (في ظل استمرار الحرب الإسرائيلية على قطاع غزة).

انتهاكات واسعة ضد أطفال غزة

ودفع الأطفال الفلسطينيين كلفة مؤلمة جراء الحرب الإسرائيلية على قطاع غزة، ما أدّى إلى استشهاد أكثر من 4000 طفل بجانب بلاغات عن مفقودين أطفال تحت الأنقاض يزيد عددهم عن 1700 طفل.

ووثقت منظمة اليونسيف، الوضع المأساوي لأطفال غزة قائلة إن انتهاكات ترتكب ضدهم منها القتل والتشويه والهجوم على المدارس والمستشفيات ومنع المساعدات.

وقالت المنظمة، إنه لا يوجد مكان آمن للأطفال الذين يصل عددهم إلى مليون طفل في قطاع غزة، موضحة أيضا أن الخدمات الصحية للأطفال على حافة الانهيار في ظل الحرب الإسرائيلية على جميع أنحاء القطاع.

وأشارت “اليونسيف”، إلى أن الانهيار شبه الكامل للخدمات الطبية وخدمات الرعاية الصحية في جميع أنحاء قطاع غزة، ولا سيما المناطق الشمالية، يهدد حياة كل طفل.

  • اقرأ أيضا: 
طفل فلسطيني مصاب: “لماذا تقطعون قدمي؟.. اطلبوا من المصريين يعالجوها” (فيديو)

قد يعجبك أيضاً

أضف تعليق

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.