الرئيسية » الهدهد » تولين البكري تنفجر غضبا وتفضح موظفا بحكومة الأسد بعد طلب مُخل

تولين البكري تنفجر غضبا وتفضح موظفا بحكومة الأسد بعد طلب مُخل

وطن – اعترفت الممثلة السورية تولين البكري، أنها دفعت رشوى لموظف في مؤسسة الكهرباء مقابل إمدادها المستمر بالتيار الكهربائي بشكل دائم وعدم قطعه، في حالة تشير إلى مدى استفحال الفساد في مؤسسات ودوائر الدولة دون حسيب أو رقيب في ظل حكم نظام الأسد.

ونشرت الفنانة تولين البكري بوست عبر صفحتها الرسمية بفيسبوك قالت فيه مستنكرة: “شو هـاد القـرف .. طـلب مني 17 مليـون مشان لا تنقـطع الكهـربا عني”.

وأضافت: “أبداً ما عاد في حكي يعبـر عن القـرف اللي وصلـناله يعني أنا مـواطـنة سـاكنة بنـص البلـد وعم يقطـعو الكهـربا فوق الـ 6 سـاعات.”

تولين البكري ورشوة لموظف الكهرباء

وكشفت بطلة مسلسل “بنات العيلة” أنها اتصلت بالطـوارئ ووعدها الموظف بوصل التيار الكهربائي لشقتها بشكل دائم ولكنه يريد مقابل ذلك 17 مليون ليرة.

ولم تلبث تولين البكري أن حذفت منشورها لأسباب غير معروفة، فيما أكد ناشطون أن جهات عليا أمرتها بحذفه للتعمية على الفساد الذي يستشري في مفاصل الدولة.

كما لم يصدر عن وزارة الكهرباء أو أي جهة رسمية أي بيان بخصوص ما قالته تولين البكري.

فساد غير محدود

وفي نيسان الماضي، اتهم عضو مجلس الشعب سهيل سلام خضر، وزارة الكهرباء بالفساد وتقديم خطوط معفاة من التقنين لبعض الجهات مقابل مبالغ مالية تدفع بشكل غير قانوني.

لافتاً إلى وجود خطوط سرية معفاة من التقنين وغير معلنة لمنازل بعض المسؤولين ومنازل بعض المتنفذين.

وسبق للفنانة تولين البكري أن انتقدت في ديسمبر 2022 الأوضاع المعيشية الصعبة التي يعيشها السوريون في ظل أزمة اقتصادية خانقة.

وفي تعليقها آنذاك على إعادة تشكيل ساحة السبع بحرات وصرف ملايين الدولارات عليها علقت قائلة: “مابدنا تعيدوا تشكيل ساحة السبع بحرات .بدنا ندفا وناكل”.

تولين البكري
تعليق تولين البكري على إعادة تشكيل ساحة السبع بحرات

وتابعت: “المواطن ماعاد يقدر يفكر بالكماليات الجوع كافر والبرد كافر والعتمة ما عاد حسستنا بجمال اي هندسة معمارية بتقوموا فيها قبل ماتتكلفو عالحجر ب٥ مليار ليرة سورية عذبوا حالكم وتكلفوا عالبشر اهم من الحجر”.

كما اشتكت البكري في سبتمبر 2020 من إهمال الحكومة لمنطقة جرمانا التي تعيش فيها، وقالت في منشور على حسابها في “فيسبوك”: “شي مو طبيعي اللي عم يصير بجرمانا بتحسوها الأبن الغير شرعي للبلد وعم يأهرمو فيها خير الله.. من كل النواحي”.

وأضافت: “الكهربا اكتر شي بتقطع بجرمانا..المي .. شوارعها اللي مو مزفته واذا بدك تمشي فيها بسيارتك لازم كل يوم تتعاقد مع حداد ميكانيكي وصواج ومصلح دواليب”.

 تولين البكري
منشور تولين البكري حول اهمال منطقة جرمانا

وكانت هيئة الرقابة والتفتيش التابعة للنظام، كشفت في يونيو الماضي عن ملفات وقضايا فساد تجاوز عددها 800 قضية، ووصلت المبالغ التي تم نهبها 21.4 مليار ليرة سورية، وفق تقارير إعلامية موالية بينما الواقع يشير إلى أن الحالات المرتبطة بالفساد أكثر من ذلك في ظل الأوضاع المعيشية الصعبة التي تعيشها البلاد.

قد يعجبك أيضاً

أضف تعليق

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.