الرئيسية » الهدهد » وثيقة تؤكد مراسلة وزير الخارجية الجزائري للسفير الإماراتي وإبلاغه بمغادرة البلاد.. ماذا حدث؟!

وثيقة تؤكد مراسلة وزير الخارجية الجزائري للسفير الإماراتي وإبلاغه بمغادرة البلاد.. ماذا حدث؟!

وطن- نشر موقع “برلمان.كوم” المغربي الشهير والتابع للأجهزة الأمنية المغربية، وثيقة زعم أنها مراسلة تؤكد توجيه الخارجية الجزائرية بمغادرة الجزائر خلال 48 ساعة.

وتضمنت الوثيقة المزعومة (لم تتأكد وطن من صحتها)، والمسجلة تحت الرقم 258/و/ 2023، والصادرة بتاريخ 5 يونيو 2023، مراسلة من وزير الخارجية الجزائري أحمد عطاف، وموجّهة للسفير الإماراتي بالجزائر يوسف سيف سباع آل علي تمهله 48 ساعة لمغادرة الأراضي الجزائرية.

وثيقة من وزير الخارجية الجزائري أحمد عطاف، وموجهة للسفير الإماراتي بالجزائر يوسف سيف سباع
وثيقة من وزير الخارجية الجزائري أحمد عطاف، وموجهة للسفير الإماراتي بالجزائر يوسف سيف سباع

وادعت المراسلة أن هذا القرار جاء بعد توقيف 4 جواسيس إماراتيين كانوا يتخابرون لصالح جهاز الموساد الإسرائيلي، وحاولوا نقل أسرار ومعلومات عن الدولة الجزائرية.

وفي نهاية المراسلة، عبّرت الخارجية الجزائرية عن أسفها من هذه التصرفات والمخططات “الدنيئة” التي تستهدف الجزائر.

قناة “النهار” أعلنت طرد السفير الإماراتي

وكانت تدوينة في حساب موقع قناة “النهار” المملوكة للإعلامي المسجون حالياً أنيس رحماني، والمحكوم عليه بالسجن عشرة أعوام نافذة، إلى جانب موقع “الجزائر دايلي” الإخباري، قد تحدّثا ليل الثلاثاء-الأربعاء عن “طرد الجزائر للسفير الإماراتي في بلادها”.

وقالت إنه تم “منح مهلة 48 ساعة لـالسفير الإماراتي من أجل مغادرة الجزائر”.

وعن سبب الخطوة الجزائرية، “أوضحت قناة “النهار” أن قرار طرد السفير الإماراتي جاء بعد توقيف 4 جواسيس إماراتيين كانوا يتخابرون لفائدة جهاز الموساد لدولة الاحتلال”.

وتابعت القناة الجزائرية سرد تفاصيل عملية التجسس، موضحة أن “الجواسيس الموقوفين حاولوا نقل أسرار ومعلومات عن الدولة الجزائرية”.

الخارجية الجزائرية تنفي طرد السفير الإماراتي

وهو ما ردّت عليه السلطات الرسمية في البلاد بعد ساعات، حيث نفت وزارة الخارجية في بيان “نفياً قاطعاً” طلب الوزارة من السفير الإماراتي مغادرة التراب الجزائري.

وأضاف البيان: “ينفي الناطق الرسمي لوزارة الشؤون الخارجية والجالية الوطنية بالخارج نفياً قاطعاً ما تم نشره وتداوله عبر مواقع التواصل الاجتماعي وبعض وسائل الإعلام، من أخبار مغلوطة وكاذبة حول طلب الوزارة من السفير الإماراتي مغادرة التراب الجزائري”. وتابع: “تؤكد (الوزارة) أن هذه الأخبار مزيفة، ولا أساس لها من الصحة، مع التأكيد على أن بيانات الوزارة هي المصدر الوحيد للمعلومة”.

وواصل البيان: “أعرب الناطق الرسمي عن متانة وصلابة العلاقات الثنائية الجزائرية-الإماراتية المتميزة القائمة بين البلدين والشعبين الشقيقين، مع الحرص المشترك على الارتقاء بها إلى أعلى المراتب”.

حذف الخبر

وبسرعة تمّ حذف الخبر من صفحات مواقع التواصل الاجتماعي وموقع “النهار”، بعد تكذيب وزارة الخارجية، لكن ذلك لم يمنع تداوله على صفحات أخرى.

إقالة وزير الإعلام

ولم تمرّ دقائق على انتشار الخبر، حتى أقال الرئيس الجزائري عبد المجيد تبون وزير الاتصال محمد بوسليماني، دون إعطاء أي تفاصيل حول سبب القرار، لكن ناشطين على مواقع التواصل الاجتماعي ربطوه بنشر خبر طرد السفير الإماراتي بالجزائر، الذي كذبته السلطات.

قد يعجبك أيضاً

أضف تعليق

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.