السبت, يناير 28, 2023
الرئيسيةفيديومشهد غير مألوف.. ما فعله أسد بحديقة حيوان سودانية يثير الحيرة (فيديو)

مشهد غير مألوف.. ما فعله أسد بحديقة حيوان سودانية يثير الحيرة (فيديو)

الأسد "سكار" ظهر في حديقة للحياة البرية في السودان وهو يأكل العشب في مشهد نادر وغير مألوف أثار استغراب وحيرة النشطاء

- Advertisement -

وطن- ضجّت وسائل التواصل الاجتماعي بمقطع فيديو طريف من داخل “حديقة السودان للحياة البرية”، لأسد وهو يأكل العشب في ظاهرة غريبة من نوعها وغير مألوفة، إذ اعتادت الحيوانات المفترسة على أكل اللحوم بأنواعها.

تأكل الأسود العشب لأنها تساعدها على تهدئة اضطراب المعدة

ونشرت الحديقة على حسابها في “تويتر” المقطع، وعلقت عليه: “هل تعلم أن الأسود أحياناً تأكل العشب”.

وأضافت أن “سكار” وهو اسم الأسد، بعد أن تناول وجبة الغداء “جلس وبدأ يمضغ بعض النجيلة -العشب-“، وفسّرت الحديقة ذلك بأنه لا يتم استهلاك العشب كجزء طبيعي من النظام الغذائي.

وبدلاً من ذلك، تأكل الأسود العشب لأنها تساعدها على تهدئة اضطراب المعدة.

ووفق الفيديو الذي رصدته “وطن”، شوهد الأسد رابضاً خارج قفصه، وبدا وهو يلتهم أعشاباً يابسة ويمضغها وكأنها طعامه المألوف.

- Advertisement -

واتخذ ناشطون سودانيون من هذا المقطع وسيلة لانتقاد الوضع الاقتصادي المنهار في البلاد، بأسلوب ساخر عبر الحديث عن أن الظروف الصعبة للدولة قد أثرت على الأسود أيضاً، والتي لجأت لأكل العشب من الجوع.

وسائل إعلام نقلت عن اختصاصي علم الحيوان قولَه، إن الأسود من الحيوانات آكلة اللحوم، وتعتمد عليها بصورة قصوى، بمعنى أنها ستموت لو تخلت عن أكل اللحوم.

وأضاف أن لهذه الظاهرة تفسيرين، الأول غذائي، فالمصادر الغذائية الحيوانية بشكل عام يوجد بها نقصٌ في بعض الفيتامينات والمعادن، وهذا النقص يضطر الحيوانات آكلة اللحوم أحياناً لأكل العشب بكميات صغيرة لتعويض نقص هذه المواد.

موضحاً أن الحيوانات المفترسة تبدأ أكل أمعاء الفريسة أولاً لنفس السبب، لأن المصادر الغذائية الحيوانية نسبة الألياف بها قليلة، ما يخلق لها مشاكل في الهضم يمكن أن تضطرها لأكل العشب بكميات قليلة.

وبحسب دراسات علمية، لا يملك الأسد إنزيمات هاضمة للألياف الموجودة في الفواكه والخضراوات، ولذلك هو يأكل 70% من طعامه من اللحوم وهذا لا يمنع أنه أحياناً يأكل الخضراوات، ولكنه لا يستطيع هضمها.

وكانت إدارة حديقة السودان للحياة البرية بولاية الخرطوم، قد شكت في تشرين الثاني الماضي من صعوبات تواجهها في وفرة غذاء الحيوانات.

وقال مدير الحديقة عثمان محمد صالح لموقع “العربية نت” حينها، إن الحاجة اليومية للحوم نحو “130” كيلوجراماً بواقع طن أسبوعياً، إضافة للخضراوات والبرسيم، مشيراً إلى أن عدد الحيوانات البرية بها “300” حيوان من “30” نوعاً، من بينها “24” أسداً.

طعام الأسود

وتشير الدراسات إلى أن الأسد البالغ يأكل يومياً ما بين 4 و11 كيلوجراماً من اللحوم بشكل يومي، بينما بإمكانه تحمل الانقطاع عن الطعام لفترة تصل لأسبوعين.

وأيضاً بإمكان الأسد الذكر إذا تم الإيقاع بطريدة كبيرة أن يتناول في يوم واحد 45 كيلوجراماً، وأما الأنثى، فتستطيع تناول حدٍّ أقصى فى اليوم 25 كيلوجراماً من اللحم إذا توافر.

والمفارقة أن الأسود تتولى في عرينها صفة “سي السيد”، ولها تراتبيتها وقوانينها الصارمة في تناول وجباتها، فمن يبدأ بالأكل أولاً هو الذكر القائد وبعد أن ينصرف تأتي اللبؤات للأكل، وبعدها يكون دور الأشبال وصغار الأسود.

مقتل 3 أسود هربت من أقفاصها

وكانت ثلاثة أسود في السودان قتلت بإطلاق النار عليها بعد محاولتها الفرار من قفصها، داخل قاعدة لقوات الدعم السريع شبه العسكرية.

ونقلت وسائل إعلام عن مسؤول في ملجأ للحيوانات في كانون الأول الماضي، قولَه إن الأسود الثلاثة التي تحمل أسماء (ليو وريناس وأماني)، ولدت قبل عامين في محمية بجنوب العاصمة الخرطوم هي مركز السودان لإنقاذ الحياة البرية، وفق معتز كمال، أحد الناشطين فيها.

وبيعت الأسود التي يصنفها الاتحاد الدولي لحماية الطبيعة بين الأنواع “المعرضة للخطر”، ونُقلت إلى مزرعة خاصة تابعة لقوات الدعم السريع تقع في أم درمان، في الضاحية الشمالية الغربية الخرطوم.

وتأسس مركز السودان لإنقاذ الحياة البرية عام 2021 بعد حملة عبر الإنترنت لإنقاذ الأسود التي تعاني الأمراض وسوء التغذية في حديقة متداعية في الخرطوم.

ويواجه المتطوعون منذ ذلك الحين تحديَ الحفاظ على حسن سير العمل في المركز، وخصوصاً أن السودان يواجه أزمة اقتصادية تفاقمت بسبب الانقلاب العسكري، الذي قاده قبل أكثر من عام الفريق عبد الفتاح البرهان.

خالد الأحمد
خالد الأحمد
- كاتب وصحفي مواليد مدينة حمص 1966، نشرت في العديد من المجلات والصحف العربية منذ عام ١٩٨٣ م , درست في المعهد العلمي الشرعي ثم في الثانوية الشرعية بحمص عملت مراسلاً لجريدة الإعتدال العربية التي تصدر في الولايات المتحدة الأمريكية - نيوجرسي و- جريدة الايام العربية - ولاية فلوريدا أعوام 1990- 2000 وجريدة الخليج الإمارات العربية المتحدة - الشارقة - جريدة الاتحاد -أبو ظبي - مجلة روتانا السعودية - مجلة أيام الأسرة ( السورية) وأغلب الصحف والمجلات السورية، وبعد الإنتقال إلى الاردن اتبعت دورتين صحفية واذاعية لشبكة الاعلام المجتمعي ودورة لمركز الدوحة لحرية الإعلام في عمان وأنجز عشرات التقارير الإذاعية في إذاعة البلد وموقع عمان نت. أعمل كمتعاون مع موقع (زمان الوصل) باسم "فارس الرفاعي" منذ العام 2013 لدي اهتمامات بالكتابة عن القضايا الاجتماعية والتراث والظواهر والموضوعات الفنية المتنوعة لي العديد من الكتب المطبوعة ومنها :(غواية الأسئلة – مواجهات في الفكر والحياة والإبداع) و" عادات ومعتقدات من محافظة حمص-عن الهيئة السورية للكتاب بدمشق 2011 و(صور من الحياة الاجتماعية عند البدو) عن دار الإرشاد للطباعة والنشر في حمص 2008 و(معالم وأعلام من حمص) عن دار طه للطباعة والنشر في حمص 2010 . - والعديد من الكتب المخطوطة ومنها: (أوابد وإبداعات حضارية من سورية) و(زمن الكتابة – زمن الإنصات - حوارات في الفكر والحياة والإبداع) –طُبع الكترونياً بموقع "إي كتاب" و(مهن وصناعات تراثية من حمص) و(غريب اليد والوجه واللسان – صور من التراث الشعبي في حمص) و(مشاهير علماء حمص في القرنين الثاني والثالث عشر الهجريين).
اقرأ أيضاً

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

spot_img

اشترك في نشرتنا البريدية

حتى تصلك أحدث أخبارنا على بريدك الإلكتروني

تابعونا

- Advertisment -

الأحدث