السبت, فبراير 4, 2023
spot_imgspot_imgspot_img
الرئيسيةحياتنالوكاكو ينهار ويفقد أعصابه.. كسر الزجاج وبكى في أحضان تيري هنري

لوكاكو ينهار ويفقد أعصابه.. كسر الزجاج وبكى في أحضان تيري هنري

أهدر لوكاكو أربع فرص ثمينة كانت ستقلب المعطيات

- Advertisement -

وطن – لم يتقبل مهاجم المنتخب البلجيكي “روميلو لوكاكو” الخسارة التي مُني بها، وزملاؤه عقب توديعهم نهائيات كأس العالم فيفا قطر 2022، من دور المجموعات هذه المرة، وسط غضب وانفعال امتزجا بدموع الخسارة.

لوكاكو فقد أعصابه ويكسر الزجاج

وبعد الخسارة مباشرة، رصدت عدسات رواد مواقع التواصل، في استاد “أحمد بن علي” “لوكاكو” وهو يذرف دموع الهزيمة في أحضان الفرنسي تيري هنري مساعد روبرتو مارتينيز مدرب المنتخب البلجيكي.

وتداول ناشطون مقطع فيديو للمهاجم البلجيكي وهو يضرب مقاعد البدلاء، في انفعال واضح على خروج غير متوقع للمنتخب البلجيكي من دور المجموعات.

وتسببت هذه الخسارة بحسرة كبيرة بدت على الشياطين الحمر، لتُعلن هذه الخسارة المُذلة، على مايبدو، نهاية جيل من النجوم تألق في مونديال روسيا، في حين كانت قط شاهدا على خيباته.

تأهل كرواتيا وخسارة بلجيكيا

- Advertisement -

وفي التفاصيل، فقد تأهلت كرواتيا إلى دور الـ 16 في كأس العالم لكرة القدم الذي تحتضنه قطر بعد تعادل سلبي بدون أهداف في مواجهة بلجيكا التي ودعت المسابقة الكروية مبكرا مساء الخميس، مستهل ديمسبر كانون الأول 2022.

وأهدر روميلو لوكاكو، أربع فرص ذهبية لكسر حالة الجمود التي سادت في المباراة.

ولم يسدد أي منتخب على المرمى في أول شوط، وأشركت بلجيكا المهاجم لوكاكو بعد الاستراحة، لكن كرواتيا كانت أخطر وأنقذ الحارس تيبو كورتوا محاولتين من مارسيلو بروزوفيتش ولوكا مودريتش.

وسدد لوكاكو كرة قوية في القائم من مدى قريب بعد مرور ساعة من اللعب وسط ضغط بلجيكي بحثا عن الهدف المطلوب للتأهل وتجنب الخروج.

واحتاج أبناء روبرتو مارتينيز، مدرب المنتخب الذي يحتل المركز الثاني في تصنيف الاتحاد الدولي لكرة القدم (الفيفا) والذي وصل إلى قبل النهائي قبل أربع سنوات، إلى الفوز على ملعب أحمد بن علي للحفاظ على آماله في تجاوز دور المجموعات.

لكن صمود كرواتيا العنيدة، لم يمكنهم من تجاوزها، مُحتلة المركز الثاني في المجموعة السادسة خلف المغرب.

وأنهت كرواتيا، التي ستلعب في المباراة القادمة مع متصدر المجموعة الخامسة، مبارياتها بخمس نقاط بفارق نقطتين خلف المغرب الذي تغلب على كندا ليتصدر ترتيب المجموعة.

واحتلت بلجيكا المركز الثالث برصيد أربع نقاط بعد فوزها بواحدة فقط من مبارياتها الثلاث.

فهمي الورغمي
فهمي الورغمي
فهمي الورغمي مُحرر صحفي تونسي ومساهم في مجال الترجمة. ترجمتُ العديد من الدراسات- منشورة مع مراكز بحثية عربية- من الانجليزية إلى العربية حول الشعبوية السياسية في العالم العربي، والانتقال السياسي داخل الأنظمة العربية مابعد ثورات 2011. مُهتم بقضايا الهجرة وتطوراتها؛ وقد صُغت ورقة سياسات حول الهجرة و آفاقها من تونس نحو أوروبا. متابع للأخبار السياسية العربية والتونسية خاصة. شغوف بالصحافة والعمل التحريري الصحفي. مُتحصل على شهادة في صحافة المُواطن من المعهد العربي لحقوق الإنسان. خضت مع صحيفة الإستقلال تجربة صحفية طيلة عامين (منذ جويلية 2020) اشتغلت خلالها مُحررا صحفيا للمقالات والتقارير السياسية حول منطقة المغرب العربي.
اقرأ أيضاً

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

spot_img

اشترك في نشرتنا البريدية

حتى تصلك أحدث أخبارنا على بريدك الإلكتروني

تابعونا

- Advertisment -

الأحدث