الرئيسية » اقتصاد » سعر الدولار في السودان الأربعاء 9 نوفمبر 2022.. قفزة كبيرة في سعر اليورو!

سعر الدولار في السودان الأربعاء 9 نوفمبر 2022.. قفزة كبيرة في سعر اليورو!

وطن- شهد سعر الدولار في السودان، اليوم الأربعاء، 9 نوفمبر 2022، استقراراً نسبياً مع سعر أمس الثلاثاء، في حينِ شهد سعر اليورو الأوروبي ارتفاعاً غير مسبوق، وذلك وفقاً لنشرة صادرة عن بنك الخرطوم.

سعـر الدولار في السودان اليوم في البنوك

سجّل سعر الدولار في السودان اليوم الأربعاء 578.5 جنيهاً للشراء، و582.83 جنيهاً للبيع.

سعر اليورو في السودان اليوم

وسجّل سعر اليورو، اليوم الأربعاء، في السودان في البنوك 582.54 جنيهاً للشراء، و586.91 جنيهاً للبيع.

سعر الجنيه الإسترليني في السودان اليوم

سجّل سعر الجنيه الإسترليني اليوم في السودان لدى بنك الخرطوم 667.87 جنيهاً للشراء، و672.88 جنيهاً للبيع.

سعر الريال السعودي في السودان اليوم

سجّل سعر الريال السعودي مقابلَ الجنيه السوداني اليوم 152.63 جنيهاً للشراء، و153.78 جنيهاً للبيع.

سعر الدرهم الإماراتي في السودان اليوم

سجّل سعر الدرهم الإماراتي اليوم في السودان لدى البنوك الرسمية 157.62 جنيهاً للشراء، و158.81 جنيهاً للبيع.

سعر الريال القطري اليوم في السودان

كما سجّل سعر الريال القطري اليوم في السودان لدى البنوك نحو 158.14 جنيهاً للشراء، و159.33 جنيهاً للبيع.

سعر الدينار البحريني في السودان اليوم

سجّل سعر الدينار البحريني 1534.88 جنيهاً للشراء، و1546.40 جنيهاً للبيع.

الاقتصاد السوداني.. مستقبل مجهول

وبات الاقتصاد السوداني مهدّداً بخطر الدخول في انكماش كارثي، ربما يُعيد معدلات النمو إلى ما دون الصفر في المئة، وذلك على وقع التراجع الكبير في الإنتاج، وانخفاض قيمة العملة المحلية.

وخلال الأيام الأخيرة الماضية، ارتفعت أسعار السلع في الأسواق السودانية بنسبة بلغت 60%، وذلك على خلفية قرارات حكومية بمضاعفة أسعار بعض الخدمات الأساسية، على خلفية انهيار أسعار صرف العملة المحلية وتدهور الاقتصاد.

سعر الدولار في السودان الثلاثاء 8 نوفمبر.. ارتفاعات صادمة جدا لـ الإسترليني واليورو!

توسّع وانتشار السوق السوداء للدولار

ضربت الفوضى أسواق العملات في السودان، وسْطَ غياب الدور الحكومي في ضبط المعاملات بسبب شحّ الدولار، الأمر الذي أدى إلى عودة السوق السوداء مجدّداً، وتوسّعها بعد اختفائها لفترة محدودة، عقب توحيد سعر الصرف، وتطبيق سياسات ضخ البنك المركزي العملة الأميركية في البنوك التجارية.

وزادت في وسط العاصمة السودانية الخرطوم عملياتُ تجارة العملات بجميع الطرق، خلال الفترة الأخيرة، دون أي مساءلة قانونية أو رقابة من الجهات المختصة، في ظل انشغال السلطة بالصراعات السياسية والاضطرابات الأمنية.

ويقول تجار ومتعاملون في السوق السوداء، إنّ ندرة العملة الصعبة أدت إلى زيادة الطلب عليها وارتفاع أسعارها يومياً، الأمر الذي جعل السوق تخضع للعرض والطلب وفقاً لما يهوى كبار التجار.

قد يعجبك أيضاً

أضف تعليق

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.