السبت, سبتمبر 24, 2022
الرئيسيةالهدهدتغييرات جذرية شاملة ستطال بريطانيا بعد وفاة الملكة إليزابيث.. تعرف عليها

تغييرات جذرية شاملة ستطال بريطانيا بعد وفاة الملكة إليزابيث.. تعرف عليها

- Advertisement -

وطن- بوفاة الملكة إليزابيث الثانية الملكة الأكثر شهرة في العالم والتي تولت العرش لأطول فترة في تاريخ المملكة المتحدة، الخميس عن عمر يناهز 96 عاما، عمت البلاد التي لم تكن تغيب عنها الشمس مظاهر حزن وتغيرات طالت الحياة السياسية والاجتماعية.

فعلاوة على تنكيس علم المملكة على كل المباني الحكومية إلى نصف سارية، وإعلام فترة حداد سيتم إغلاق المساكن الملكية المفتوحة للجمهور.

تغيرات شاملة ستطال البلاد بعد وفاة ملكتها

ومن المحتمل أيضا تعطيل الأعمال التجارية وإغلاق المسارح وإلغاء بعض الأحداث الرياضية.

- Advertisement -

ولفت تقرير لصحيفة “الغارديان” البريطانية على موقعها الإلكتروني، إلى أن مئات التغييرات في جميع أنحاء المملكة المتحدة ستحدث في الأشهر القادمة، حيث ستتم طباعة العملة البريطانية الجديدة مع صورة الملك تشارلز وإزالة عملة الملكة ببطء من الاستخدام.

حفظ الله الملك بدل الملكة

وسيحدث نفس الشيء بالنسبة للطوابع وجوازات السفر والزي الرسمي للشرطة والجيش، وسيتغير النشيد الوطني إلى “حفظ الله الملك” بدلا من “حفظ الله الملكة”.

وكان هذا النشيد يعدّ نشيداً وطنياً للمملكة المتحدة ولنيوزيلندا، وكذلك يعدّ نشيداً ملكياً في الدول التي تعترف بالعاهل البريطاني رئيساً للدولة مثل أستراليا، وكندا وغيرهما.

مذيعون بلباس أسود

- Advertisement -

وأيضا ستتوقف جميع عروض وبرامج تلفزيون “بي بي سي” الحكومي ويكتفي ببث مواجيز للأخبار، على أن يرتدي المذيعون بدلات وملابس سوداء، وكذلك يتغير شعار القناة من اللون الأحمر التقليدي للون الأسود.

بكاء بعد إنزال العلم

وأشار تقرير لصحيفة الغارديان على موقعها الإلكتروني إلى أنه من المتوقع أن تقرع أجراس وستمنستر آبي، وكاتدرائية القديس بولس، في منتصف نهار يوم الجمعة القادم، وسيتم إطلاق تحية البندقية الاحتفالية في هايد بارك وفي تاور هيل في لندن.

وكما هو معتاد ، قدم المسؤولون إشعارًا يؤكد وفاة الملكة على أبواب قصر باكنغهام. إذ تجمع حشد كبير لقراءته ، وأقام موظفو رويال باركس حواجز معدنية لمنع اقتراب الجمهور. وغنى المحتشدون النشيد الوطني خارج قصر باكنغهام ، حيث بكى كثيرون بعد إنزال العلم إلى نصفه.

وحزناً على الملكة التي توفيت بعد يومين فقط من أداء واجبها الدستوري الأخير ، وهو تعيين رئيسة الوزراء الجديدة ليز تراس التي تقلدت رئاسة وزراء بريطانيا منذ أيام.

مراسم التشييع والدفن

وتشير التقديرات إلى أن الجنازة ستقام بعد 10 إلى 12 يوما من وفاة الملكة، وبعد عودة النعش من أسكتلندا يُنقل في موكب عسكري من قصر باكنغهام إلى قاعة وستمنستر حيث تقدم التعازي.

وبعد القداس، يُنقل التابوت إلى قلعة وندسور ثم أخيرا إلى كنيسة القديس جورج، حيث من المحتمل أن تدفن الملكة إليزابيث الثانية بجوار والدها الملك جورج السادس.

عقود من التغيير المضطرب

وبصفتها ملكة المملكة المتحدة و 14 مملكة أخرى ، ورئيسة الكومنولث المكون من 54 دولة ، كانت إليزابيث الثانية بسهولة رئيس الدولة الأكثر شهرة في العالم خلال فترة حكم طويلة بشكل غير عادي.

وعند وصولها إلى العرش في سن الخامسة والعشرين ، نجحت في قيادة النظام الملكي عبر عقود من التغيير المضطرب ، مع شعبيتها الشخصية التي كانت تزداد ثقلًا خلال الأوقات الأكثر صعوبة في المؤسسة.

ازدهار الكومنولث

مع انهيار الإمبراطورية وصول الراحلة إلى العرش الذي تزامن مع تضاؤل مكانة بريطانيا كقوة عالمية ، تحول ازدهار الكومنولث إلى واحد من بين أعظم إنجازاتها. إذ زارت كل دول الكومنولث باستثناء الكاميرون التي انضمت في عام 1995 ، ورواندا (2009). زارت كندا أكثر من 20 مرة ، وأستراليا 16 مرة ، ونيوزيلندا 10 ، وجامايكا ست مرات.

في عام 2011 ، أصبحت إليزابيث أول ملك بريطاني يزور جمهورية أيرلندا منذ قرن. في العام التالي ، صافحت في بلفاست السياسي مارتن ماكجينيس من Sinn Féin ، ووضعت جانباً المأساة الشخصية لاغتيال الجيش الجمهوري الأيرلندي لـ “العم ديكي” ، واللورد مونتباتن ، وابن عمها البعيد وعم فيليب.

سالم حنفي
سالم حنفي
-سالم محمد حنفي، صحفي فلسطيني وعضو نقابة الصحفيين الفلسطينيين. مهتم بالشؤون السياسية والعربية ويشرف على تحرير القضايا السياسية في قسم هدهد بموقع "وطن" يغرد خارج السرب منذ العام 2018". -حاصل على بكالوريوس العلوم السياسية من كلية الاقتصاد والعلوم الاجتماعية بجامعة النجاح في نابلس-فلسطين. -ماجستير العلوم السياسية من كلية الحقوق والعلوم الاقتصادية والسياسية بجامعة تونس المنار في تخصص "النظم السياسية". -حاليا، مقيد ببرنامج الدكتوراه بنفس الجامعة لتقديم أطروحة بعنوان:"التيار السلفي وأثره على التراجع الديمقراطي في بلدان الربيع العربي". -عملت لدى العديد من الصحف والمواقع الإلكترونية، (مراسل صحفي لصحيفة الأيام الفلسطينية عام 2009، ومعد للبرامج السياسية والنشرات الإخبارية في راديو الرابعة الفلسطيني،
اقرأ أيضاً

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

اشترك في نشرتنا البريدية

حتى تصلك أحدث أخبارنا على بريدك الإلكتروني

تابعونا

- Advertisment -

الأحدث