الجمعة, أكتوبر 7, 2022
الرئيسيةحياتناالبستنة: ماذا تزرع في سبتمبر؟

البستنة: ماذا تزرع في سبتمبر؟

- Advertisement -

وطن– بعد حرارة الصيف تكون الأرض مناسبة أكثر للزراعة، وبالتالي يمكن زراعة بعض الخضروات التي يمكن حصادها في الأشهر التالية، وبحسب ما كشفه موقع البستنة Gammvert، فإن شهر سبتمبر مهم جدًا للاهتمام بالحديقة.

وسواء أكنتَ من الهواة أو المبتدئين أو المتخصصين في البستنة، لم تعد هناك أسرار في عالم الزراعة والبستنة. وفيما يلي استعرضت مجلة “فيمينا” الفرنسية، الفئات النباتية التي يمكن زرعها في الحديقة بعد موسم الحرارة.

الصنف 1: خضروات

فيما يلي الخضار التي ستزرع خلال هذه الفترة حسب نصيحة موقع Gamm vert:

  • الجزر المبكر: سيكون زرعه في الأرض، في التربة الرملية أو الطينية.
  • السبانخ: تزرع في الأرض، من 25 إلى 40 سم بين البذور.
  • الخس: في الأرض بمسافة بين 20 و 30 سم.
  • خس الضأن: يزرع في الأرض مع فصل 15 سم.
  • البصل الأبيض/ الأصفر/ الأحمر: يزرع في الأرض متباعدة بين 15 و 20 سم.
  • الجرجير: يزرع في المكان أو يبث.
  • اللفت: في الأرض، على بعد 15 إلى 20 سم.

الفئة الثانية: الزهور

- Advertisement -

ووفقًا لما ترجمته “وطن“، حتى في فصل الشتاء، يمكن تزيين الحديقة بألوان الورورد الجميلة. فزهور الشتاء، من السهل جدًا زراعتها. اكتشِف الأصناف التي يمكنك زراعتها في حديقتك أو في شرفة غرفتك:

البستنة
البستنة
  • الأقحوان
  • المصابيح الربيعية (الخزامى، الزنبق النباتي، الزعفران، صفير العنب، مجد الثلج): ضَعْهم في الأرض عميقًا جدًا (ضعف ارتفاع البصلة على الأقل) مع توجيه النبتة إلى الأعلى. يمكنك أيضًا زرعها في أوانٍ بالداخل.
  • نباتات الحولية هاردي (العنب البري، الخشخاش، خشخاش كاليفورنيا، البوقلوس): تزرع  بين صفوف النباتات.
  • شجيرات الورد: انقع الأصيص ووفّر تربة مجففة قبل الزراعة. من المستحسن استخدام السماد للورود، ولا تنسى حماية الجذر.

تجتمع فيها النباتات المذكورة في القرآن والسُنّة.. “شاهد” قطر تدشن حديقة هي الأولى من نوعها بالعالم

معالي بن عمر
معالي بن عمر
معالي بن عمر؛ متحصلة على الإجازة التطبيقية في اللغة والآداب والحضارة الإسبانية والماجستير المهني في الترجمة الاسبانية. مترجمة تقارير ومقالات صحفية من مصادر إسبانية ولاتينية وفرنسية متنوعة، ترجمت لكل من عربي21 و نون بوست والجزيرة وترك برس، ترجمت في عديد المجالات على غرار السياسة والمال والأعمال والمجال الطبي والصحي والأمراض النفسية، و عالم المرأة والأسرة والأطفال… إلى جانب اللغة الاسبانية، ترجمت من اللغة الفرنسية إلى اللغة العربية، في موقع عرب كندا نيوز، وواترلو تايمز-كندا وكنت أعمل على ترجمة الدراسات الطبية الكندية وأخبار كوفيد-19، والأوضاع الاقتصادية والسياسية في كندا. خبرتي في الترجمة فاقت السنتين، كاتبة محتوى مع موسوعة سطور و موقع أمنيات برس ومدونة صحفية مع صحيفة بي دي ان الفلسطينية، باحثة متمكنة من مصادر الانترنت، ومهتمة بالشأن العربي والعالمي. وأحب الغوص في الانترنت والبحث وقراءة المقالات السياسية والطبية.
اقرأ أيضاً

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

اشترك في نشرتنا البريدية

حتى تصلك أحدث أخبارنا على بريدك الإلكتروني

تابعونا

- Advertisment -

الأحدث