الرئيسيةحياتناصور عارية تصل جميع الركاب تُسبب فوضى داخل طائرة! (فيديو)

صور عارية تصل جميع الركاب تُسبب فوضى داخل طائرة! (فيديو)

- Advertisement -

وطن– هدّد طيار تابع لشركة Southwest Airlines بإلغاء رحلة طيران من هيوستن تكساس، إلى كابو سان لوكاس المكسيك، بعد أن أرسل أحد الركاب صورًا عارية عبر AirDrop إلى جميع المسافرين معه.

توقفوا عن إرسال صور عارية!

وانتشر مقطع فيديو على “تيك توك”، التقطَه أحد الركاب، يوثّق لحظة تهديد القبطان بإلغاء الرحلة.

ويقول الطيار: “إليكم الاتفاق، بينما نحن ما نزال على الأرض، سأضطر إلى الانسحاب إلى البوابة، وسيتعين على الجميع النزول”.

- Advertisement -

وتابع: “سنضطر إلى إبلاغ الأمن وستكون هذه العطلة مدمرة. لذا توقفوا عن إرسال الصور العارية ودعونا نذهب إلى كابو”.

تم نشر الفيديو ، الذي حصد أكثر من 100 ألف إعجاب، في 25 أغسطس. ويبدو أن المعلقين على منصة التواصل الاجتماعي وجدوا مقطع الفيديو مضحكًا.

حادث مؤسف

- Advertisement -

وقال متحدث باسم شركة الطيران لصحيفة “نيويورك بوست”: “يمكننا تأكيد وقوع هذا الحادث المؤسف على متن رحلة جوية أخيرة من ديترويت إلى دنفر”.

وتابع: “تعامَل مضيفو الرحلة مع الموقف على الفور، وطلب الطاقم من الشرطة المحلية التعامل مع الشخص عند الوصول. وهو ما فعلوه حيث ألقوا القبض على الشخص المسؤول”.

وأردف: “الشركة لا تتسامح مطلقًا مع هذا السلوك الفاضح وغير المقبول. ونقدّم اعتذارنا الصادق للعملاء الآخرين على متن الطائرة”.

جريمة

في العام الماضي، أصبحت تكساس واحدة من أولى الولايات التي تحظر هذه الممارسة .

ويُعَدُّ إرسال صور “قذرة” وخادشة دون طلبٍ عبر تنسيق رقمي، جريمةً يعاقب عليها القانون بغرامة قدرها 500 دولار.

وقدّم سينتور ولاية نيويورك “جيمس سكوفيس” تشريعات -بدعم من تطبيق المواعدة Bumble والمنظمة الوطنية للمرأة والتجمع السياسي النسائي الوطني- لحظر هذا الفعل.

قال سكوفيس عندما قدّم الإجراء في مايو: “يتطلب قانونه تدريبًا على التحرّش الجنسي، لمن يتبين أنهم انتهكوا القانون. ولكن هناك إجراءات أكثر صرامة يتمّ تقديمها في إنجلترا وويلز”.

يفكّر المشرّعون في تلك البلدان في مشروع قانون الأمان على الإنترنت، الذي من شأنه أن يعاقب المخالفين بالسجن لمدة تصل إلى عامين لإرسالهم “صوراً”.

وأقرّت إسكتلندا بالفعل مثل هذا القانون في عام 2009.

رفيف عبدالله
رفيف عبدالله
كاتبة ومحررة صحفية فلسطينية وصانعة محتوى نصي رقمي ـ مختصة بأخبار الفن والمجتمع والمنوعات والجريمة، تقيم في غزة، درست قسم الصحافة والإعلام بكلية الآداب في الجامعة الإسلامية، تلقت عدة دورات تدريبية بالصحافة الاستقصائية، ودورات في حقوق الإنسان، التحقت بفريق (وطن) منذ عام 2019، وعملت سابقا لدى العديد من المواقع الإخبارية المحلية والعربية، مختصة بصحافة السوشيال ميديا ومواقع التواصل وقياس ردود الأفعال بشأن الأخبار والأحداث الاجتماعية الغريبة والفنية، عربيا وعالميا.
اقرأ أيضاً

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

اشترك في نشرتنا البريدية

حتى تصلك أحدث أخبارنا على بريدك الإلكتروني

تابعونا

- Advertisment -

الأحدث