الرئيسيةالهدهدشيعة العراق ينتقمون من الماء بالحذاء لأن "الحسين" مات عطشانا (شاهد)

شيعة العراق ينتقمون من الماء بالحذاء لأن “الحسين” مات عطشانا (شاهد)

- Advertisement -

وطن- تزامنا مع احتفالات شيعة العراق بذكرى عاشوراء، تداول ناشطون عبر مواقع التواصل الاجتماعي مقطع فيديو مثير يكشف عن شعيرة جديدة بدأ أبناء الطائفة الشيعية في ممارستها هذا العام.

ووفقا للفيديو المتداول الذي رصدته “وطن”، فقد ظهر أحد المواطنين العراقيين وهو يقوم بضرب زجاجات ماء صغيرة الحجم بحذائه، وذلك تحت زعم الانتقام من الماء لأن الحسين بن علي -رضي الله عنه- مات عطشانا.

وبحسب الفيديو فقد قام الرجل بوضع زجاجات الماء على الطاولة ثم هم بكل قوته بضربها بحذائه، وسط حالة انهيار شديدة وانهمار دموعه.

- Advertisement -

 

يوم عاشوراء

يشار إلى انه في العاشر من محرم من كل عام، وهو يوم عاشوراء، تكون البشرية على موعد مع ممارسات غريبة يُقدم عليها أبناء الطائفة الشيعية في جميع بلاد العالم.

- Advertisement -

ففي هذا اليوم من كل عام، يحيي الشيعة ذكرى قتل الإمام حسين بن علي، حفيد النبي محمد صلى الله عليه وسلم، في معركة كربلاء، التي اندلعت بين الحسين وأهل بيته وأصحابه، وجيش تابع ليزيد بن معاوية.

 

فعاليات عاشوراء تستمر لمدة 40 يوما

وتستمر فعاليات أبناء الطائفة الشيعة لمدة40 يوما، يواظبون فيها على ارتداء اللباس الأسود، على ما يظنونه حدادا على الإمام الحسين.

وتكون هذه الفترة مليئة بالطقوس التي تُوصف على صعيد واسع بأنها “مهازل أو خزعبلات”، حيث تقام المجالس في الحسينيّات أو في المنازل.

ويحرص الشيعة أيضا في هذه المناسبة، على تلاوة الشعر عن الإمام الحسين وأخوته وأولاده وأصحابه، وتُسرد السيرة الحسينيّة أو قصة كربلاء، والتي يكون بها أكاذيب كثيرة معروفة فندها العلماء.

الطقس الأكثر لفتا للأنظار يكون في العاشر، وهو ذكرى مقتل الإمام الحسين، حيث تقام المسيرات، التي تمثّل عمليّة سبي النساء، فيبكى عليه وعلى أصحابه وأولاده وأخوته.

العراق مركزا دينيا هاما للطائفة الشيعية

 

ويعتبر الشيعة العراق مركزا دينيا مهما، حيث توجد بجنوبه مناطق يؤمها كل عام ملايين الشيعة من إيران والعراق نفسه ومن لبنان والسعودية.

وهذه المناطق المعروفة في الثقافة الشيعية باسم “العتبات المقدسة” هي كربلاء والنجف حيث يتوجه إليها الشيعة لإحياء ذكرى أربعين الحسين بن علي بن أبي طالب، ثالث أئمة الشيعة.

تمركز الشيعة العراقيين

ويتواجد اغلب الشيعة العراقيين في محافطات جنوب ووسط العراق في بغداد و النجف و كربلاء و واسط و ميسان و القادسية و بابل و ذي قار و محافظة المثنى و البصره ويشكل الشيعه نسبه كبيره من السكان في محافظه ديالى واجزاء من جنوب محافظة صلاح الدين وينتشر الشيعه التركمان في كركوك و الموصل و تلعفر .

زنا محارم وعبادة أصنام وظهور علي بن أبي طالب.. خزعبلات الشيعة في عاشوراء (شاهد)

سالم حنفي
سالم حنفي
-سالم محمد حنفي، صحفي فلسطيني وعضو نقابة الصحفيين الفلسطينيين. مهتم بالشؤون السياسية والعربية ويشرف على تحرير القضايا السياسية في قسم هدهد بموقع "وطن" يغرد خارج السرب منذ العام 2018". -حاصل على بكالوريوس العلوم السياسية من كلية الاقتصاد والعلوم الاجتماعية بجامعة النجاح في نابلس-فلسطين. -ماجستير العلوم السياسية من كلية الحقوق والعلوم الاقتصادية والسياسية بجامعة تونس المنار في تخصص "النظم السياسية". -حاليا، مقيد ببرنامج الدكتوراه بنفس الجامعة لتقديم أطروحة بعنوان:"التيار السلفي وأثره على التراجع الديمقراطي في بلدان الربيع العربي". -عملت لدى العديد من الصحف والمواقع الإلكترونية، (مراسل صحفي لصحيفة الأيام الفلسطينية عام 2009، ومعد للبرامج السياسية والنشرات الإخبارية في راديو الرابعة الفلسطيني،
اقرأ أيضاً

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

اشترك في نشرتنا البريدية

حتى تصلك أحدث أخبارنا على بريدك الإلكتروني

تابعونا

- Advertisment -

الأحدث