الرئيسيةالهدهدأول ظهور لهاني السرحاني بعد إطلاق سراحه.. رسالة وجهها للسلطان هيثم أدت...

أول ظهور لهاني السرحاني بعد إطلاق سراحه.. رسالة وجهها للسلطان هيثم أدت لاعتقاله

- Advertisement -

وطن- أثمرت الحملة التي دشنها ناشطون عمانيون بمواقع التواصل والتي كانت تطالب بإطلاق سراح، رجل الأعمال هاني السرحاني، عن نتائج جيدة حيث تم إطلاق سراح “السرحاني”، اليوم الأربعاء.

إطلاق سراح هاني السرحاني في سلطنة عمان

وجاء ذلك بعدما ضجت السلطنة أمس، بأنباء اعتقال السرحاني، بسبب كلمة له انتقد فيها بعد الأوضاع الاقتصادية بالدولة.

- Advertisement -

وبحسب منظمات حقوقية عمانية فقد تم اعتقال هاني السرحاني، الثلاثاء 9 أغسطس، من قبل السلطات إثر نشره مقطعاً مصوراً مع تجار آخرين، يتحاور معهم عن أهم الصعوبات الاقتصادية والمعيشية التي يكابدها الإنسان في سلطنة عُمان.

وظهر هاني السرحاني، اليوم في مقطع فيديو بثه على مواقع التواصل أكد فيه إطلاق سراحه وكشف عما حدث معه.

وفي الفيديو الذي رصدته (وطن) وجه السرحاني الشكر للسلطان هيثم بن طارق، والسلطات العمانية كاشفا أنه تم التعامل معه برقي كبير وأن أمر توقيفه كان للنقاش معه حول ما طرحه.

براءة المختار الهنائي.. أول ظهور للصحفي العماني والكشف عن “الجندي المجهول” بالقضية

هاني السرحاني يكشف ما حدث معه

- Advertisement -

وقال “السرحاني” في أول ظهور له ما نصه:”أشكر حكومتي وعلى رأسها مولانا حضرة صاحب الجلالة السلطان هيثم بن طارق المعظم، ونحن فعلا نعيش في دولة القانون ودولة النظام.”

وتابع:”وأؤكد على هذه النقطة بأني عوملت أحسن معاملة فيها الاحترام والتقدير.”

ولفت هاني السرحاني في حديثه إلى أن لقائه “بالأخوة المعنيين من الجهات المختصة كتان لقاءا أخويا.. وأشكر لهم شخصا شخصا وقد يسمعوا لقائي هذا.. ولا أنكر أبدا احترامهم لي ومعاملتهم الراقية والأسلوب الذي عوملت به.”

واستطرد رجل الأعمال العماني الذي أثار خبر اعتقاله ضجة كبيرة أمس:”ولا أريد أيضا أن أكون مطبلا ولكن هذه هي الحقيقة.. عوملت بكل تقدير واحترام وروعيت انسانيتي.”

وعن سبب استدعائه قال هاني السرحاني:”مجرد إن الجماعة يريدوا يستوضحوا الوضع الحقيقي عن رأي ويوضحوا لي بعض المعلومات عن قرب.. واللي يمكن لم تكن دقيقة بخصوص بعض الارقام والتقديرات اللي انا قدرتها بطريقة خاطئة.”

ونشر “السرحاني” في وقت سابق اليوم، تغريدات له بخصوص هذا الأمر حيث غرد:”وجب التنويه بالنسبه للمقطع الذي انتشر وددت التوضيح بان الارقام كانت من تقديراتي الشخصيه ولا تمت لمراجع مؤكده!”

وتابع في تغريدة أخرى:”وكذلك تصوير ووصف الحالة التي كانت عليها منطقة روي فقد كان وقت الظهيرة من يوم، السبت، ولم أوفق في اختيار الوقت وكان الهدف للتركيز على الخاوي من المحلات مع وجود محلات أخرى قائمة.”

وتعليقا على هذه التغريدة شدد هاني السرحاني في كلمته بالفيديو، أنه لم يقصد هذا الهدف وأن المقطع تم ترويجه من طريقة أخرى.

واختتم رجل الأعمال العماني حديثه بالقول:”ولكن لا زلت أطالب بحقوقي وحقوق من مثلي.. ولا زلت أناشد حكومتنا الرشيدة برعاية الموقف ورعايتنا وهي ما راح تقصر وأنا متأكد.”

وأضاف:”رسالتي الأخيرة التي أحدثت ضجة توجهت بها بعد عناء شديد من محاولتي رفعها للجهات بالطرق التقليدية، ولكن لم أوفق ولم يسمعني أحد ولم يتخذ أي أحد أي إجراء”.

كلمة هاني السرحاني للسلطان هيثم والتي تسببت باعتقاله

وكان المقطع المرئي الذي نشره السرحاني وتسبب باعتقاله، لاقى تفاعلاً وتأييدًا واسعًا من مختلف فئات المجتمع العماني في الساعة الأولى من نشره على اليوتيوب.

وافتتح هاني السرحاني خطابه في المقطع المرئي بتوجيه رسالة إلى جميع المسؤولين في سلطنة عمان حيث قال: “أبدأ لقائي هذا في هذا المجلس الطيب الكريم حسن النية، برفع مناشدة واستغاثة إلى كل السلطات في هذا البلد، نبدؤها بحضرة صاحب الجلالة المعظم السلطان هيثم بن طارق، وأصحاب السمو وأصحاب المعالي، وكل الشيوخ وأعضاء مجلس الوزراء مجلس الدولة ومجلس الشورى وكل الجهات المعنية في هذا البلد، وكل من يهمه أمر هذا البلد الطيب”.

واستطرد:” نحن مجموعة كبيرة من التجار، ورواد الأعمال وأصحاب مؤسسات صغيرة ومتوسطة، وصلنا إلى مرحلة عصيبة جدًا في الظروف الحالية والأوضاع الاقتصادية التي تمر بها البلاد، وتدهور القوة الشرائية والقوة الإنفاقية عند المستهلكين. وأدى هذا الموضوع إلى عواقب لم نرها على مدى عقود وسنوات مضت، للكل ممن امتهن التجارة، وحتى المواطنين والمقيمين، وأصبح الغلاء يكسر ظهر الجميع”.

وأضاف:” أصبح المواطن قبل التاجر غير قادر على الإنفاق وعلى تغطية مصاريفه، الضرائب قتلت القوة الإنفاقية بشكل فضيع، أهمها ضريبة القيمة المضافة التي جاءت في عصب أزمة اقتصادية وجائحة الجميع تأثر منها، ناهيك عن رفع الدعم الحكومي عن الخدمات الأساسية، من كهرباء ومياه، وارتفاع كلفة المعيشة والغلاء”.

سبب اعتقال أحمد قطن بسلطنة عمان.. أضرب عن الطعام وحملة لإطلاق سراحه

باسل النجار
باسل النجار
كاتب ومحرر صحفي مصري ـ مختص بالشأن السياسي ـ يقيم في تركيا، درس في أكاديمية (أخبار اليوم) قسم الصحافة والإعلام، حاصل على ماجستير في الصحافة الإلكترونية من كلية الإعلام جامعة القاهرة، تلقى عدة دورات تدريبية بالصحافة الاستقصائية، التحق بفريق (وطن) منذ العام 2017، وعمل سابقا لدى العديد من المواقع الإخبارية المصرية والعربية، مختص بصحافة السوشيال ميديا ومواقع التواصل وقياس ردود الأفعال العربية والعالمية بشأن الأحداث الهامة من خلالها. مشرف على تنظيم عدة ورش تدريبية للصحفيين المبتدئين وحديثي التخرج لإكسابهم المهارات اللازمة للعمل بمجال الصحافة والإعلام،وتوفير المعرفة والمهارات اللازمة للمشاركين وتدريبهم على كيفية اعداد التقارير الصحفية، وأيضا تصوير التقارير الإخبارية وإعداد محتوى البرامج التلفزيونية.
اقرأ أيضاً

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

اشترك في نشرتنا البريدية

حتى تصلك أحدث أخبارنا على بريدك الإلكتروني

تابعونا

- Advertisment -

الأحدث