الرئيسيةحياتنامضيفة تكشف أشياء لا يجب على الركاب القيام بها على متن الطائرة

مضيفة تكشف أشياء لا يجب على الركاب القيام بها على متن الطائرة

- Advertisement -

وطن – شاركت ديانا كاسترو، التي عملت مضيفة طيران منذ 16 عاما، مع صحيفة ديلي ستار البريطانية أخطاء يرتكبها المسافرون على متن الطائرة.

الصعود إلى الطائرة

وأوضحت: “عند الصعود، من المهذب أن تتقدم خطوة داخل صف الجلوس وتسمح للركاب الآخرين بالمرور خلفك. ولا بأس أن تستغرق بضع دقائق إضافية لتكون مستعدا، ولكن يرجى الدخول إلى الممر وانتظر هدوء حركة المرور”.

- Advertisement -

كما أشارت أيضََا إلى ضرورة الالتزام بقاعدة الابتعاد عن الطريق هذه حتى في منتصف الرحلة، أي البقاء جالسا في مقعدك وعدم مد بعض الأجزاء من جسمك إلى الممر.”

وأضافت ديانا: “عندما تتدلى أجزاء من الجسم في الممر، يمكن للمضيفات التعثر والإصابة. وليس هذا فقط، ولكن يمكن أن تتأذى – خاصة من العربة”.

Secret code flight attendants use to talk about 'attractive' passengers - Irish Mirror Online

أكياس القيء

- Advertisement -

كما قالت أنه لا يجب تسليم أكياس القيء إلى الطاقم، حيث تنصح بوضعها تحت مقعدك.

وقالت: “يمكننا إعطاؤك حقيبة إضافية لتغليفها، لكن من فضلك لا تقدم كيس القيء في يدي مضيفة الطيران”.

الجلوس قرب النافذة

في سياق آخر، نشر تومي شيماتو وهو عضو في أحد أطقم الطائرات، عبر حسابه على تيك توك مقطع فيديو حذر فيه الركاب من النوم بجانب مقعد النافذة.

حيث أشار إلى أنه واحد من أقذر الأماكن التي يمكنك النوم فيها،  قائلا “أنت لست الشخص الوحيد الذي يفعل ذلك، ولا تعرف عدد الأشخاص أو الأطفال الذين قاموا بمسح أيديهم أو أشياء أخرى في جميع أنحاء النافذة”.

السراويل القصيرة

كما أوصى تومي بعدم ارتداء السراويل القصيرة على الطائرات.

حيث قال “لا تحاول ارتداء السراويل القصيرة عندما تكون على متن طائرة. فالمقعد، كالنافذة، من أقذر الأماكن على متن الطائرة – فأنت لا تعرف أبدًا مدى نظافته، لذا من المستحسن ارتداء بنطال تجنبََا للجراثيم.”

ايمان الباجي
ايمان الباجي
إيمان الباجي من مواليد 14-12-1996 بمدينة سوسة جنسيتي تونسية متحصلة على الإجازة الأساسية في اللغة والآداب والحضارة الإنجليزية سنة 2019 من كلية الآداب والعلوم الإنسانية بسوسة. سبق وأن عملت مع شركة تونسية خاصة في مجال الترجمة وذلك تقريبا لمدة عام وبضعة أشهر أين تعلمتُ بعض أساسيات الترجمة ومجالاتها كما اكتسبت بعض الدراية بمواقع الترجمة في العالم خاصة الصحف والمجلات الأمريكية. كما قمت بعد ذلك بالترجمة لفائدة موقع كندي يهتم بالشؤون الكندية وقد كانت تجربة مفيدة جدا إذ مكنتني هذه التجرية من الإلمام بالكثير من قضايا هذا البلد. ثم بدأت العمل مع صحيفة وطن أواخر عام ٢٠٢١ وأتمنى أن أستفيد من هذه التجربة خاصة وأن هذه الصحيفة واسعة الانتشار وتهتم بمختلف القضايا في العالم.
اقرأ أيضاً

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

اشترك في نشرتنا البريدية

حتى تصلك أحدث أخبارنا على بريدك الإلكتروني

تابعونا

- Advertisment -

الأحدث