الرئيسيةالهدهدنظام السيسي يحمل الشعب مسؤولية الانهيار الاقتصادي : "اعذرونا لسنا السبب"

نظام السيسي يحمل الشعب مسؤولية الانهيار الاقتصادي : “اعذرونا لسنا السبب”

- Advertisement -

وطن- طلبت الحكومة المصرية، من مواطنيها التماس العذر في ظل الأزمة الاقتصادية التي تعصف بالبلاد حاليا، بل وحملتهم مسؤولية الأزمة.

وقال وزير المالية المصري محمد معيط، إن الأزمة الاقتصادية تواجهها كل دول العالم، طالبا من المصريين التماس العذر: “لسنا السبب في هذه الأزمة.. ما نشهده وضع اضطراب شديد في الاقتصاد العالمي”.

- Advertisement -

وحمل الحرب الروسية الأوكرانية مسؤولية تفاقم الأزمة الاقتصادية، زاعما أن الدولة تبذل ما في وسعها لتخفيف وقْع الأزمة على المواطنين.

معيط أشار إلى أن مصر تستورد كل أنواع السلع مثل القمح والفول والعدس وزيت الطعام، ملقيا بالمسؤولية على المواطنين قائلا إنهم أكلوا الأرض وأهدروها.

تصريح الوزير يشير إلى التعديات المستمرة على الأرض الزراعية التي تضعها السلطات في مصر “شماعة” لتبرير الأزمة الاقتصادية التي تشهدها البلاد.

- Advertisement -

وزعم معيط أنه لا توجد مساحات للزراعة عليها، على الرغم من أن مساحة مصر الكلية تبلغ مليون كيلو متر مربع، يُستغل منها فقط في حدود الـ15% فقط.

تصريحات الوزير المصري أثارت هجوما حادا ضد الحكومة، واتهامها بأنها عاجزة عن اتخاذ الإجراءات اللازمة لحل الأزمة الاقتصادية، وصولا إلى تحميل المواطن المسؤولية.

وكتب حساب “SomeOne”: “وبنستورد أسلحة بالمليارات عشان نشتري شرعية،ومواد بناء للقصور الرئاسية والكباري والعاصمة والعلمين، وقطارات سريعة للباشوات،وطائرات للرئاسة، وشباب للمؤتمرات، وشركات علاقات عامة لتحسين الصورة في الغرب، ونرجع نجمع ضرائب من جيوب الغلابة ونهدم بيوتهم المتواضعة على رؤوسهم ونحارب الفلاح”.

وغرد “أبو أنس”: “حسبنا الله ونعم الوكيل فيه”.

وذكر “عبدالحكيم طلعت”: “ماهو العالم كله بيقول كده .حتى بايضن والخليفة بتاعكم بيقولوا نفس الكلام هو حلال ليهم وحرام على مصر يا مراكيب السلطان”.

هل يمهد السيسي لمجاعة مقبلة في مصر بعد حديثه عن أكل ورق الشجر؟

وكتب “oosss”: هذا الرجل الصندوق الاسود للسيسي و لا ينطق صدقا اطلاقا”.

بينما تفاعل “مصرى حر”: “إنت بتستورد كل حاجة علشان انت فاشل فى ادارة موارد دولة بحجم مصر إنت فاشل علشان بتبيع أصول الدولة من شركات ومصانع دى تصفية بلد من مواردها مش تنمية استمرار نفس النهج فى القروض ده اسرار على الفشل وبيع البلد”.

وكان وزير المالية المصري قد أقر معيط بحجم الأزمة الاقتصادية، قائلا إن ارتفاع أسعار القمح والضغط الذي تشهده العملة المحلية، يكلف الدولة 3 مليارات دولار.

ووفق الوزير، تتوزع هذه التكلفة، بين 1.5 مليار دولار كأعباء على موازنة الدولة خلال العام المالي المقبل (يبدأ مطلع يوليو / تموز)، و1.5 مليار دولار كأعباء على القطاع الخاص.

وضاعفت السلطات المصرية في الأيام الماضية، من التحذيرات الموجهة للمواطنين بأن الفترة المقبلة ستشهد مزيدا من الأزمات الاقتصادية بما ينعكس على ارتفاع الأسعار.

وزير مالية السيسي يعترف بالانهيار الاقتصادي.. سنوات عجاف تنتظر المصريين

خالد السعدي
خالد السعدي
صحافي كويتي متخصص في الشؤون السياسية، يناقش القضايا العربية والإقليمية، حاصل على ماجستير في الإعلام من جامعة الكويت، وعمل في العديد من المنصات الإخبارية ووكالات الأنباء الدولية، وعمل منتجا لأفلام استقصائية لصالح جهات نشر عربية وإقليمية، وترأس تحرير عدة برامج تلفزيونية.
اقرأ أيضاً

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

اشترك في نشرتنا البريدية

حتى تصلك أحدث أخبارنا على بريدك الإلكتروني

تابعونا

- Advertisment -

الأحدث