الرئيسيةتقارير"مسيرة الأعلام".. قطعان المستوطنين تدنس الأقصى ورد فوري من المرابطين يربك الاحتلال

“مسيرة الأعلام”.. قطعان المستوطنين تدنس الأقصى ورد فوري من المرابطين يربك الاحتلال

- Advertisement -

وطن – بدأ المستوطنون الإسرائيليون في اقتحام المسجد الأقصى المبارك، الأحد، قبيل مسيرة الأعلام المزعومة، تحت حراسة قوات الاحتلال.

مستوطنون يقتحمون الأقصى والمرابطون يردون

وشهدت ساحات الأقصى فجر، الأحد، بداية الاقتحامات الإسرائيلية وسط مرابطة للفلسطينيين لصد الاعتداء الإسرائيلي.

وتقدم المستوطنين في الاقتحام إيهودا غليك، وعضو كنيست الاحتلال “إيتمار بن جبير”.

وقامت قوات الاحتلال بالاعتداء على المرابطين الفلسطينيين في الأقصى، وحصارهم داخل المصلى المقبلي لتسهيل مرور المستوطنين.

واقتحمت قطعان المستوطنين المسجد الأقصى وكان المرابطون يردون بالتكبيرات، بينما حطم جنود الاحتلال أقفال مأذنة باب المغاربة واعتلوا سطح المصلى القبلي بالمسجد الأقصى.

وبدأت عملية الاقتحام بقرابة 250 مستوطنا، والذين أدوا صلوات تلمودية أمام “باب القطانين” أحد أبواب الأقصى، تحت حماية قوات الاحتلال التي منعت شباناً فلسطينيين من دخول المسجد المبارك.

اقتحامات ممنهجة تحت حماية الاحتلال

ولاحق المرابطون عضو الكنيست “إيتمار بن جبير” لحظة اقتحامه للمسجد الأقصى، بحسب ما وثقت فيديوهات متداولة، فيما رفع مستوطنون علم الاحتلال في منطقة باب العامود بالقدس المحتلة.

كما وثقت فيديوهات هتافات الشبان المحاصرين داخل المصلى القبلي بالأقصى لحظة اقتحام “بن جبير”. وحاول المستوطنون استفزاز المرابطين أثناء اقتحامهم.

ونشبت مناوشات بين المرابطين وقوات الاحتلال عقب اعتدائها على إحدى المرابطات بالأقصى.

مسيرة الأعلام المزعومة

ويشار إلى أن “مسيرة الأعلام”، أو “رقصة الأعلام” المزعومة، تأتي بذكرى احتلال إسرائيل، لشرقي القدس المحتلة، حسب التقويم العبري.

وتم احتلال الشق الشرقي من القدس، في السابع من يونيو 1967، ومنذ ذلك الحين أطلقت إسرائيل على ذلك اليوم اسم “يوم القدس”.

لكنه وفق التقويم العبري، تصادف هذه الذكرى، هذا العام، الأحد 29 مايو.

وأوضح الكنيست عبر موقعه الإلكتروني بشأن هذه المسيرة: “في يوم القدس، تقام الاحتفالات داخل القدس وخارجها”.

وأضاف “الحدث الرئيسي لهذا اليوم، هو مسيرة الأعلام، أو رقصة الاعلام، والتي تقام في ساعات بعد الظهر”.

وتابع: “يأتي إلى هذا الحدث آلاف الأشخاص إلى القدس، معظمهم من الشباب من الحركة الدينية الصهيونية، ويقوم المحتفلون بمسيرة كبيرة مصحوبة بالغناء والرقص والتلويح بالعلم، تبدأ من وسط المدينة وتدخل البلدة القديمة، وتنتهي عند الحائط الغربي (حائط البراق) في صلاة شكر جماعية”.

المقاومة تحذر الاحتلال من العواقب وتتوعد برد غاضب

هذا وأطلقت حركة حماس تحذيرات شديدة اللهجة للاحتلال بشأن هذه المسيرة المزعومة، مهددة بتصعيد كبير.

والسبت، دعت حركة المقاومة إلى النفير العام، الأحد، وشد الرحال إلى المسجد الأقصى لحمايته ولإفشال مخططات الاحتلال التهويدية.

وشدد رئيس المكتب السياسي للحركة إسماعيل هنية، على أنه يجب على الاحتلال تحمل العواقب وقال: عقارب الساعة لن تعود إلى الوراء، والمسجد الأقصى حق لنا وملك أيدينا.

ومن جانبه عقب فوزي برهوم الناطق باسم حماس، على اقتحام قطعان المستوطنين باحات المسجد الأقصى صباح، الأحد.

وقال “برهوم” إن “صمود متواصل و بطولات مستمرة يسطرها الشباب المقدسي والمرابطين والمرابطات في القدس المحتلة وداخل باحات المسجد الاقصى المبارك وعلى بواباته”.

مضيفا أن “معركتنا من أجل القدس والأقصى مقدسة، ومفتوحة مع الاحتلال لن تتوقف إلا بتحقيق أهداف شعبنا بالتحرير والعودة وإقامة الدولة الفلسطينية وعاصمتها القدس”.

كما أكد الناطق باسم حماس على أن “المواقف الثابتة للمقاومة ورسائلها الواضحة للاحتلال والتضحيات العظيمة للشعب الفلسطيني وأهلنا في القدس التي تتجسد في باحات المسجد الاقصى وعلى بواباته، تمثل استعداد وجهوزية شعبنا الفلسطيني ومن خلفة المقاومة الباسلة للدفاع عن الأقصى ودفع ثمن تطهيره من دنس الاحتلال”.

“لن تمر مسيرة الأعلام”

وتصدر وسم بعنوان “لن تمر مسيرة الأعلام” قائمة الوسوم الأكثر تداولا بتويتر في فلسطين والوطن العربي.

وخلال الوسم شدد العديد من الفلسطينيين على أنهم لن يسمحوا لليهود بالاعتداء على المسجد الأقصى المبارك.

فيما أعلن آلاف النشطاء العرب عبر الوسم تضامنهم مع المرابطين الفلسطنيين في الأقصى، ونددوا بإجرام الاحتلال واعتدائه على مقدسات المسلمين.

ومنعت قوات الاحتلال الصحفيين من دخول ساحات المسجد الأقصى وهددتهم بالاعتقال، كما أصيب أحد المرابطين جراء رشه بالغاز من قبل المستوطنين قرب باب الحديد.

اشتباكات واعتقالات

وأفادت وسائل إعلام فلسطينية بأن أكثر من 500 مستوطن اقتحموا ساحات المسجد الأقصى منذ الصباح.

وأعلن مكتب إعلام الأسرى أن قوات الاحتلال اعتقلت 10 مرابطين من باحات المسجد الأقصى منذ صباح الأحد.

كما اندلعت مواجهات بين الشبان وقوات الاحتلال في محيط جامعة القدس أبو ديس.

اقرأ أيضا:

باسل النجار
باسل النجار
كاتب ومحرر صحفي مصري ـ مختص بالشأن السياسي ـ يقيم في تركيا، درس في أكاديمية (أخبار اليوم) قسم الصحافة والإعلام، حاصل على ماجستير في الصحافة الإلكترونية من كلية الإعلام جامعة القاهرة، تلقى عدة دورات تدريبية بالصحافة الاستقصائية، التحق بفريق (وطن) منذ العام 2017، وعمل سابقا لدى العديد من المواقع الإخبارية المصرية والعربية، مختص بصحافة السوشيال ميديا ومواقع التواصل وقياس ردود الأفعال العربية والعالمية بشأن الأحداث الهامة من خلالها. مشرف على تنظيم عدة ورش تدريبية للصحفيين المبتدئين وحديثي التخرج لإكسابهم المهارات اللازمة للعمل بمجال الصحافة والإعلام،وتوفير المعرفة والمهارات اللازمة للمشاركين وتدريبهم على كيفية اعداد التقارير الصحفية، وأيضا تصوير التقارير الإخبارية وإعداد محتوى البرامج التلفزيونية.
اقرأ أيضاً

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

- Advertisment -

الأحدث