الرئيسيةالهدهدمجزرة التضامن.. أمجد يوسف مع قاسم سليماني في صور تنشر لأول مرة

مجزرة التضامن.. أمجد يوسف مع قاسم سليماني في صور تنشر لأول مرة

وطن – لا تزال مقاطع الفيديو والتسريبات التي خرجت للعلن بشأن “مجزرة التضامن” وتوثق إحدى المجازر البشرية بحق المدنيين في سوريا، تتصدر عناوين الأخبار وحديث النشطاء على مواقع التواصل وسط مشاعر غضب عارمة.

ومؤخرا تداول ناشطون صورا لمنفذ المجزرة بحي التضامن الضابط المجرم بجيش الأسد أمجد يوسف، مع قائد الحرس الثوري الإيراني الراحل قاسم سليماني.

إحدى هذه الصور نشرها الناشط عمر مدنية وعلق عليها بالقول: “المجرم أمجد يوسف الذي قاد مجزرة حي التضامن، في صورة تجمعه مع المجرم المقبور قاسم سليماني”.

وفجرت هذه الصور غضبا واسعا بين النشطاء، وكشفت عن الدور الإيراني في دعم مجازر بشار الأسد ضد المدنيين في سوريا.

قد يهمك أيضا:

وعلق أحد النشطاء بقوله: “الإرهاب صناعة ملالي إيران القذرة، صورة المجرم الذيل ⁧أمجد يوسف⁩ مع قائده الإرهابي النافق ⁧قاسم سليماني.”

ويشار إلى أن قاسم سليماني تم اغتياله في يناير من العام 2020، بالقرب من مطار بغداد الدولي في العراق في غارة نفذتها أمريكا، وبرر ذلك بيان لاحق للبيت الأبيض قال إن “سليماني” كان يُخطط لمهاجمة الدبلوماسيين الأمريكيين والجيش الأمريكي بالعراق والمنطقة.

وكانت التسريبات المصورة التي نشرتها صحيفة “الغارديان” البريطانية لمجزرة حي “التضامن”، وثقت قيام أمجد يوسف الضابط بمخابرات الأسد، بقتل عدد كبير من المدنيين بأسلوب بشع وحرق جثثهم جماعيا.

وأسفرت تلك المجزرة في الحي الواقع جنوب دمشق في 2013، عن مقتل 41 شخصاً مدنياً تم قتلهم وهو معصوبي الأعين ومقيدي الأيدي وإلقائهم في حفرة كبيرة ثم حرقهم.

وكان الإعلامي السوري المعارض ماهر شرف الدين، نشر صورا وأسماء لعناصر وقياديين في صفوف قوات الأسد شاركوا في مجرزة “حي التضامن” ابتداء من العام 2012.

“شرف الدين” وعبر حساباته بمواقع التواصل عن مصادر وصفها بالموثوقة أن من بين أبرز المشرفين على تلك المجازر ـ لم يذكرهم التحقيق الذي نشرته الغارديان ـ هو المدعو ياسر سليمان.

وكذلك نجيب الحلبي هو أحد المشاركين بالمجزرة ولم يرد اسمه بالتسريبات. موضحا أنه هو الشخص الذي ظهر يطلق الرصاص على المدنيين برفقة أمجد يوسف.

وشهدت مواقع التواصل خلال الأيام الفائتة، حملة واسعة تطالب قطر بإلقاء القبض على شخص سوري يدعى علي ونوس، قالوا إنه صديق أمجد يوسف.

وعلى إثر الحملة، أصدرت السفارة السورية في الدوحة بيانا مقتضبا، طمأنت فيه الجميع وتعهدت من خلاله بملاحقته.

اقرأ أيضا:

باسل النجار
باسل النجار
كاتب ومحرر صحفي مصري ـ مختص بالشأن السياسي ـ يقيم في تركيا، درس في أكاديمية (أخبار اليوم) قسم الصحافة والإعلام، حاصل على ماجستير في الصحافة الإلكترونية من كلية الإعلام جامعة القاهرة، تلقى عدة دورات تدريبية بالصحافة الاستقصائية، التحق بفريق (وطن) منذ العام 2017، وعمل سابقا لدى العديد من المواقع الإخبارية المصرية والعربية، مختص بصحافة السوشيال ميديا ومواقع التواصل وقياس ردود الأفعال العربية والعالمية بشأن الأحداث الهامة من خلالها. مشرف على تنظيم عدة ورش تدريبية للصحفيين المبتدئين وحديثي التخرج لإكسابهم المهارات اللازمة للعمل بمجال الصحافة والإعلام،وتوفير المعرفة والمهارات اللازمة للمشاركين وتدريبهم على كيفية اعداد التقارير الصحفية، وأيضا تصوير التقارير الإخبارية وإعداد محتوى البرامج التلفزيونية.
اقرأ أيضاً

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

- Advertisment -

الأحدث