الرئيسيةالهدهدالمئات من الجنود الروس يغيرون ولاءهم ويبدأون القتال من أجل أوكرانيا (شاهد)

المئات من الجنود الروس يغيرون ولاءهم ويبدأون القتال من أجل أوكرانيا (شاهد)

- Advertisement -

وطن – أكدت مصادر دفاعية أوكرانية أن العديد من الجنود الروس غيروا مواقفهم وبدأوا في تشكيل فوج جديد لمحاربة القوات الروسية الغازية لأوكرانيا.

تشكيل فيلق “حرية روسيا”

ووفقا لما نشرته صحيفة “ديلي ستار” البريطانية، قالت وزارة الدفاع الأوكرانية على “تيليجرام” إن “المتطوعين الأوائل” لما يسمونه “فيلق حرية روسيا ” قد بدأوا بالفعل التدريب. وعرضت مقطع فيديو لهذه الوحدة الجديدة التي يتم تدريبها على استخدام السلاح السويدي الصنع، وهو سلاح مضاد للدبابات NLAW.

وقال راوي الفيديو إن الجنود الروس “أعربوا نيابة عن جميع المتطوعين عن رغبة مشتركة في خوض المعركة الأولى ضد ما أسموهم “كلاب حراسة نظام بوتين (القادريون)”.

و”القاديروف” هم مقاتلون شيشانيون موالون لرئيس الشيشان رمضان قديروف، الذي انضم مؤخرًا إلى القوات الروسية في أوكرانيا، برفقة ابنه المراهق.

شروط الانضمام لفيلق حرية روسيا

وأفاد موقع الأخبار الأوكراني Bagnet الناطق باللغة الروسية أن الانضمام إلى الفيلق أمر طوعي وأن على أسرى الحرب الروس التقدم كتابيًا، واجتياز فحص أمني صارم قبل أن يتمكنوا من الانضمام.

بينما ذكر بيان وزارة الدفاع أن “عدة مئات” من الضباط والرجال من الجيش الروسى قد انشقوا بالفعل إلى أوكرانيا مع تدهور الروح المعنوية لقوات الغزو.

ويُظهر مقطع فيديو تم تداوله على وسائل التواصل الاجتماعي الروسية رجالًا ادعوا أنهم أعضاء في القوات المسلحة الروسية من منطقة دونباس وتم إرسالهم إلى سومي في الشمال الشرقي.

وقال أحدهم: “وزارة الدفاع الروسية ليس لديها فكرة عنا، أو ما نفعله هنا”.

“بوتين” يستدعي جنود الاحتياط

ويأتي هذا الحديث عن انشقاقات في صفوف الجيش الروسي متزامنا مع استدعاء الرئيس الروسي فلاديمير بوتين 134500 مجندًا آخر. حيث استنفد تزايد عدد الضحايا وعمليات الفرار من قوته في الغزو.

ووفقًا لمرسوم نشر على موقع الحكومة الروسية، الخميس، سيتم استدعاء القوات لبدء الخدمة اعتبارا من الجمعة 1 أبريل حتى 15 يوليو.

وقد وعدت وزارة الدفاع الروسية بأنه “لن يتم إرسال المجندين الجدد إلى أي مناطق ساخنة”، وأن جميع الذين تم استدعاؤهم في تجنيد الربيع الماضي سيسمح لهم بالعودة إلى ديارهم.

سالم حنفي
سالم حنفي
-سالم محمد حنفي، صحفي فلسطيني وعضو نقابة الصحفيين الفلسطينيين. مهتم بالشؤون السياسية والعربية ويشرف على تحرير القضايا السياسية في قسم هدهد بموقع "وطن" يغرد خارج السرب منذ العام 2018". -حاصل على بكالوريوس العلوم السياسية من كلية الاقتصاد والعلوم الاجتماعية بجامعة النجاح في نابلس-فلسطين. -ماجستير العلوم السياسية من كلية الحقوق والعلوم الاقتصادية والسياسية بجامعة تونس المنار في تخصص "النظم السياسية". -حاليا، مقيد ببرنامج الدكتوراه بنفس الجامعة لتقديم أطروحة بعنوان:"التيار السلفي وأثره على التراجع الديمقراطي في بلدان الربيع العربي". -عملت لدى العديد من الصحف والمواقع الإلكترونية، (مراسل صحفي لصحيفة الأيام الفلسطينية عام 2009، ومعد للبرامج السياسية والنشرات الإخبارية في راديو الرابعة الفلسطيني، مراسل لبوابة القاهرة عام 2012، محرر ديسك مركزي في صحيفة العرب القطرية، محرر أول في موقع بغداد بوست).
اقرأ أيضاً

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

- Advertisment -

الأحدث