الرئيسيةتقارير"لهبٌ هائل في جدة" .. الحوثي يضرب أرامكو مجدداً ومشاهد "فظيعة" للحريق...

“لهبٌ هائل في جدة” .. الحوثي يضرب أرامكو مجدداً ومشاهد “فظيعة” للحريق (فيديو)

- Advertisement -

وطن – شنّ الحوثيون الجمعة هجوماً قالوا إنه استهدف العمق السعودي بأعداد كبيرة من الصواريخ البالستية والمجنحة والطائرات المسيرة، في عملية أطلقوا عليها (كسر الحصار الثالثة)، فيما اندلعت النيران في محطة توزيع منتجات بترولية تابعة لشركة أرامكو السعودية في جدة من جراء الهجوم.

حريق في محطة نفط لشركة أرامكو في جدة

وأعلن التحالف العربي بقيادة السعودية عن استهداف محطة توزيع بترولية في جدة من الحوثيين، ما أدّى لاشتعال النار فيها.

وقال التحالف إنّه تم السيطرة على حريق في خزانين اثنين للمنشأة النفطية دون إصابات أو خسائر بشرية.

وانتشرت مشاهد مصوّرة تظهر حريق محطة نفط أرامكو جراء الهجوم الحوثي .

قد يهمك أيضاً: 

وقال التحالف إنّه لا تأثيرات أو تداعيات للهجمات الحوثية على الحياة العامة في جدة.

وأضاف أن “الهجمات العدائية” اليوم أطلقت من مطار صنعاء الدولي ومحافظة الحديدة. لافتاً إلى أنه يراقب “أنشطة مشبوهة لإطلاق موجه من الهجمات العدائية نحو المملكة”.

وأعلن التحالف عن تعرض السعودية لـ 16 “هجوما عدائيا” الجمعة، لافتا إلى أنه يمارس “ضبط النفس” لإنجاح المشاورات التي تقودها الأمم المتحدة بهدف إنهاء الأزمة بالبلاد.

وزارة الطاقة السعودية: الهجمات تستهدف إمدادات الطاقة في العالم

من جهتها، قالت وزارة الطاقة السعودية إنّ محطة توزيع المنتجات البترولية شمال جدة ومحطة “المختارة” في منطقة جازان تتعرضان لهجمات بمقذوفات صاروخية.

واعتبرت أن هذه “الهجمات التخريبية الإرهابية، ومن يقفون وراءها، لا تستهدف المملكة وحدها فحسب، وإنما تستهدف زعزعة أمن واستقرار إمدادات الطاقة في العالم”. وفق بيان وزارة الطاقة السعودية

قد يهمك أيضاً: 

وطالبت دول العالم ومنظماته الوقوف ضد هذه الاعتداءات، والتصدي لجميع الجهات التي تنفذها أو تدعمها.

ولفتت الى أن “السعودية لن تتحمل مسؤولية أي نقص في إمدادات البترول للأسواق العالمية”.

“عملية كسر الحصار الثالثة” 

من جهته، أعلن المتحدث الرسمي باسم الحوثيين، العميد يحيى سريع، عن تنفيذ عملية ” كسر الحصار الثالثة”، “ردا على استمرار الحصار الظالم على بلدنا وشعبنا وتدشينا للعام الثامن من الصمود، بدفعات من الصواريخ الباليستية والمجنحة وسلاح الجو المسير”. حسب قوله

وأضاف أنه تم “استهداف منشآت أرامكو في جدة ومنشآت حيوية في عاصمة العدو السعودي الرياض بدفعة من الصواريخ المجنحة استهداف مصفاة رأس التنورة ومصفاة رابغ النفطية بأعدادٍ كبيرةٍ من الطائرات المسيرة”.

كما أعلن استهداف “أرامكو جيزان ونجران بأعدادٍ كبيرةٍ من الطائرات المسيرة. واستهداف أهدافٍ حيويةٍ وهامةٍ في مناطق جيزان وظهران الجنوب وأبها وخميس مشيط بإعدادٍ كبيرةٍ من الصواريخ الباليستية”.

قد يهمك أيضاً: 

في حين توعد بأن “القوات المسلحة ستنفذ المزيدَ من الضرباتِ النوعيةِ ضمنَ بنك أهدافِ كسرِ الحصار. وإنها لن تترددَ في توسيعِ عملياتها العسكرية حتى وقف العدوان ورفع الحصار”.

إدانات 

وأدانت الخارجية الأمريكية هجوم الحوثيين، وقالت إنه يعتبر اعتداء على المدنيين بالمملكة.

كما أدان مجلس التعاون الخليجي “بأشد العبارات استمرار ميليشيا الحوثي إطلاق مسيرات مفخخة باتجاه المملكة”.

بينما قال رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون إن “هجمات الحوثيين على المملكة تعرض أرواح المدنيين للخطر، ويجب أن تتوقف فوراً”.

وأضاف: “ندين بشدة هجوم الحوثيين الإرهابي على مواقع مهمة بالمملكة.”

في حين أدانت الإمارات “استهداف ميليشيات الحوثي الإرهابية بطريقة ممنهجة ومتعمدة الأعيان المدنية و المصالح الاقتصادية الحيوية في المملكة”.

اقرأ أيضاً: 

باسل النجار
باسل النجار
كاتب ومحرر صحفي مصري ـ مختص بالشأن السياسي ـ يقيم في تركيا، درس في أكاديمية (أخبار اليوم) قسم الصحافة والإعلام، حاصل على ماجستير في الصحافة الإلكترونية من كلية الإعلام جامعة القاهرة، تلقى عدة دورات تدريبية بالصحافة الاستقصائية، التحق بفريق (وطن) منذ العام 2017، وعمل سابقا لدى العديد من المواقع الإخبارية المصرية والعربية، مختص بصحافة السوشيال ميديا ومواقع التواصل وقياس ردود الأفعال العربية والعالمية بشأن الأحداث الهامة من خلالها. مشرف على تنظيم عدة ورش تدريبية للصحفيين المبتدئين وحديثي التخرج لإكسابهم المهارات اللازمة للعمل بمجال الصحافة والإعلام،وتوفير المعرفة والمهارات اللازمة للمشاركين وتدريبهم على كيفية اعداد التقارير الصحفية، وأيضا تصوير التقارير الإخبارية وإعداد محتوى البرامج التلفزيونية.
اقرأ أيضاً

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

- Advertisment -

الأحدث