الرئيسيةالهدهدلدى إيلون ماسك رأي غريب حول عدد الأطفال الذين يجب أن ينجبهم...

لدى إيلون ماسك رأي غريب حول عدد الأطفال الذين يجب أن ينجبهم الناس ولماذا!؟

- Advertisement -

وطن – نشرت صحيفة “ديلي ستار” البريطانية تقريرا تحدثت فيه عن الملياردير الأمريكي والرئيس التنفيذي لشركة “تسلا” و”سبيس إكس” إيلون ماسك، وعن سبب إنجابه لعدد كبير من الأطفال مشيرا إلى عدد الأطفال الواجب على الناس إنجابهم.

بيّن ماسك، البالغ من العمر 50 عامًا، والذي لديه سبعة أطفال من ثلاث علاقات مختلفة، سابقا عن سبب قراره انجابـه الكثير من الأطفال.

الحضارة ستنهار

أعلن الملياردير، الحاصل على لقب شخصية العام لسنة 2021 من قبل مجلة “التايم” في مقابلة افتراضية أجراها مع صحيفة وول ستريت جورنال في ديسمبر الماضي أنه “لا يوجد عدد كافٍ من الناس في العالم ويجب التأكيد على هذا بما فيه الكفاية.”

- Advertisement -

ثم أضاف الملياردير الأمريكي أن الكثير من الناس يعتقدون أن السكان يتزايدون بشكل سريع مبيّنا أن “الأمر عكس ذلك تمامًا”.

قائلا ماسك: “إذا لم يكن للناس المزيد من الأطفال، فسوف تنهار الحضارة. تذكروا كلامي.”

“قدوة حسنة للناس”

لكن عندما سُئل عن سبب قراره إنجاب أكبر عدد ممكن من الأبناء، قال ماسك مازحًا إنه يحاول أن يكون قدوة حسنة للناس.

- Advertisement -

بعد سماع تصريحاته الغريبة، جاءت ردود الأشخاص على وسائل التواصل الاجتماعي متباينة.

حيث كتب أحدهم: ” 7 أطفال كان ذلك أمرََا عاديََا لكن ذلك كان قبل 200 عام.”

يأتي هذا في الوقت الذي استقبل فيه ماسك والمغنية غرايمز، البالغة من العمر 33 عامًا، طفلهما الثاني معًا في ديسمبر 2021 من أم بديلة.

كما أن للثنائي أيضًا صبيََا يبلغ من العمر عامًا واحدًا يُدعى “X AE “A-XII، وُلد في مايو 2020.

وأكد رجل الأعمال إيلون أنه انفصل عن غرايمز لكنهما بقيا في علاقة جيدة في سبتمبر الماضي.

شبه انفصال

وقال لصحيفة “New York Post “الأمريكية: “نحن شبه منفصلين. ولكننا مازلنا نحب بعضنا البعض، ونرى بعضنا بشكل متكرِر وفي حالة جيدة”.

وللتذكير، كان إيلون متزوجًا سابقًا من الكاتبة جوستين ويلسون. ولديه منها توأمان جريفين وكزافييه، 18 عامًا، وثلاثة توائم داميان وساكسون وكاي، 16 عامًا.

(المصدر: ديلي ستار)

إقرأ أيضا:

ايمان الباجي
ايمان الباجي
إيمان الباجي من مواليد 14-12-1996 بمدينة سوسة جنسيتي تونسية متحصلة على الإجازة الأساسية في اللغة والآداب والحضارة الإنجليزية سنة 2019 من كلية الآداب والعلوم الإنسانية بسوسة. سبق وأن عملت مع شركة تونسية خاصة في مجال الترجمة وذلك تقريبا لمدة عام وبضعة أشهر أين تعلمتُ بعض أساسيات الترجمة ومجالاتها كما اكتسبت بعض الدراية بمواقع الترجمة في العالم خاصة الصحف والمجلات الأمريكية. كما قمت بعد ذلك بالترجمة لفائدة موقع كندي يهتم بالشؤون الكندية وقد كانت تجربة مفيدة جدا إذ مكنتني هذه التجرية من الإلمام بالكثير من قضايا هذا البلد. ثم بدأت العمل مع صحيفة وطن أواخر عام ٢٠٢١ وأتمنى أن أستفيد من هذه التجربة خاصة وأن هذه الصحيفة واسعة الانتشار وتهتم بمختلف القضايا في العالم.
اقرأ أيضاً

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

اشترك في نشرتنا البريدية

حتى تصلك أحدث أخبارنا على بريدك الإلكتروني

تابعونا

- Advertisment -

الأحدث