مرحباً بالمستقبل: روبوتات مكان ربة المنزل وسيارات أجرة طائرة في 2036

"سيقدم لنا البرجر المصنوع من حشرات غنية بالبروتين"!

0

نشرت صحيفة “ديلي ميل” البريطانية تقريرا حول ما تنبأت به لجنة “NatWest Future Businesses”، التي توقعت بأن تحل روبوتات مكان ربة المنزل في عام 2036.

وطرحت الصحيفة سؤالا للجميع طالبتهم فيه بتخيل ما سيحدث في المستقبل، قائلة: “تخيل هذا: تعمل مدبرة المنزل الروبوتية الخاصة بك بجد في إزالة الغبار أثناء ذهابك إلى المدينة في سيارة أجرة طائرة لشراء برجر الطحالب”.

ليس فقط روبوتات مكان ربة المنزل!

وتابعت: “بعد ذلك ، تقوم بالتسوق في محل لبيع الملابس – ولا داعي للقلق بشأن الأحجام لأن الماسح الضوئي الرقمي للجسم سيضمن أن كل قطعة مصنوعة لتناسبك تمامًا.”

اقرأ أيضاً: في الميكروويف .. سيدة تحرق أكثر من 3 آلاف دولار لتعقيمها من كورونا!

وأردفت الصحيفة: “قبل العودة إلى المنزل، تتوقف عند وكيل سفريات لحجز عطلة . وليس قبل تجربة الوجهة باستخدام سماعة رأس واقع افتراضي”.

لتعلق الصحيفة على هذا الأمر بالقول:”يبدو غير محتمل؟. ولكن لم لا؟!. وفقًا لخبراء تقنيات المستقبل”.

اقرأ أيضاً: 9 عادات بسيطة قد تدمر جهازك المناعي

ونقلت صحيفة “ديلي ميل” البريطانية، عن لجنة من المحللين التي تعتقد أن كل هذه الاختراعات ستحدث ثورة في حياة البريطانيين بحلول عام 2036.

ومن بين تنبؤاتهم زراعة الجلد لمراقبة معلمي الصحة والتصوير المجسم.

كما توقع المحللون بحسب الصحيفة، أن المراحيض الذكية ستحلل النفايات بحثًا عن علامات المرض . وسيقدم لنا البرجر المصنوع من حشرات غنية بالبروتين. ووجبات خفيفة من الطحالب.

وأشارت الصحيفة إلى اللجنة التي تضم عالم المستقبل الدكتور إيان بيرسون، كشفت عن تنبؤاتها لتقرير لجنة NatWest Future Businesses.

اقرأ أيضاً: أخصائية تغذية: ماذا يستفيد جسمك اذا تناولت 23 حبة لوز؟

وقال الدكتور بيرسون: “ما كان واضحًا لنا جميعًا هو كيف سيؤدي التفاعل الأكبر مع التكنولوجيا إلى إحداث ثورة في الأعمال التجارية. وتحويل جميع الصناعات تقريبًا”.

وأوضحت الصحيفة أن أكثر تنبؤاتهم شيوعًا وفقًا لمسح متابعة شمل 2000 بريطاني، هو وجود مدبرات منازل آلية وروبوتات الحدائق للقيام بالأعمال الروتينية الشاقة.

(المصدر: ديلي ميل – ترجمة وتحرير وطن)

 

«تابعنا عبر قناتنا في  YOUTUBE»

 

[ratemypost]
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

قد يعجبك ايضا

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More