فيديو يوثق عملية الطعن في القدس .. وآخر رسالة من الشهيد لأصدقائه (شاهد)

أصيب 2 من عناصر شرطة الإحتلال

0

استشهد الفتى الفلسطيني عمر أبو عصب (16 عامًا)، من بلدة العيسوية في القدس المحتلة، مساء اليوم، بعد تنفيذه عملية طعن أصيب فيها 2 من عناصر شرطة الاحتلال الاسرائيلي في البلدة القديمة بالقدس المحتلة.

وعرضت وسائل إعلام عبرية، مقطع فيديو، وثقته كاميرات المراقبة، للحظة تنفيذ عملية الطعن.

اعتقال والد ووالدة الشهيد 

كما وثقت مقاطع فيديو متداولة بين النشطاء الفلسطينيين، اندلاع مواجهات بين الشبان وقوات الاحتلال في العيساوية عقب اقتحامها البلدة بأعداد كبيرة.

هذا واعتقلت قوات الاحتلال والد ووالدة وشقيق الفتى عمر أبو عصب، عقب اقتحام منزلهم في بلدة العيساوية بالقدس المحتلة.

وكانت شرطة الاحتلال ذكرت، في بيان نشرته على تويتر، أن العملية وقعت قرب المدرسة الدينية “عطيرت كوهانيم”.

حيث بادر الفتى الفلسطيني بطعن عناصر الشرطة، قبل أن يتم إطلاق النار عليه وتصفيته في المكان.

وتجمع عدد كبير من سكان بلدة العيساوية، أمام منزل الشهيـد المقدسي عمر أبو عصب، بعد اعتقال أسرته.

هذا وأغلقت قوات الاحتلال الإسرائيلي، البلدة القديمة في مدينة القدس، وأعلنت عن إصابة اثنين من عناصرها في عملية طعن.

وأظهر فيديو وصول تعزيزات لقوات الاحتلال على مدخل بلدة العيساوية في القدس المحتلة.

وكانت صورا انتشرت بين النشطاء بثها الإعلام العبري، للسكين الذي استخدمه عمر أبو عصب في عملية الطعن التي نفذها، واستشهد اليوم على إثرها.

حماس تنعى شهيدها عمر أبو عصب

ونعت حركة المقاومة الإسلامية “حماس”، الشهيد عمر إبراهيم أبو عصب (16 عامًا)، الذي ارتقى بعد تنفيذه عملية طعن في البلدة القديمة بالقدس المحتلة.

وقالت الحركة في بيان صحفي، إن “الشهيد أبو عصب قدم نموذجًا فريدًا في الإقدام والشجاعة، وهو الذي عاش في القدس ورأى الإجرام الصهيوني ضد البشر والحجر والمقدسات”.

اقرأ أيضاً: القيادي في حماس حسن يوسف لـِ”وطن”: المقاومة تمتلك ما يبيض الوجوه والسجون

وأكدت أن “شعبنا الفلسطيني لن يترك الاحتلال يعيث في قدسنا فسادًا وتدنيسًا للمسجد الأقصى المبارك، وهدمًا للبيوت، وتهجيرًا لأهلنا في أحياء سلوان والشيخ جرّاح، دون رد على هذه الجريمة”.

وحيت العملية البطولية، مشددةً على أنها تأكيد على تمسك شعبنا بخيار المقاومة، وإيمانه بأنها السبيل لاستعادة حقوقه المسلوبة.

“تذكرونا بالخير”

وكانت عبارة “تذكرونا بالخير” من المنشورات الأخيرة للفتى عمر أبو عصب منفذ عملية الطعن بالقدس المحتلة، بحسب وسائل إعلام فلسطينية.

كما تداول النشطاء صورا من محادثات لعمر أبوعصب مع أصدقائه، تكشف عن آخر ما كتبه قبل استشهاده.

(المصدر: وطن +مواقع التواصل)

 

«تابعنا عبر قناتنا في  YOUTUBE»

[ratemypost]
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

قد يعجبك ايضا

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More