جمال ريان يوجّه رسالة للشاعر محمد بن الذيب بعد محاولاته نشر الفتنة والفوضى بين القطريين

0

وجّه الإعلامي البارز بقناة الجزيرة، جمال ريان، رسالةً إلى الشاعر القطري محمد بن الذيب الذي تحتضنه الإمارات، بعد نشره عدّة مقاطع تحريضية ضد قطر، محاولا نشر الفتنة والفوضى مستغلا الجدل الدائر بشأن بعض مواد قانون انتخابات مجلس الشورى.

وقال جمال ريان في تغريدةٍ نشرها بـ”تويتر” ورصدتها “وطن”: “الى الاخ الشاعر محمد بن الذيب:حينما يكون الوطن مستهدفا يصطف ابناء الوطن “وإن اختلفوا “مع الوطن، وهو ما تفعله كل وسائل الاعلام في كل وطن، كذلك فعلت الجزيرة ورموزها اثناء حصار الوطن”.

وأضاف جمال ريان في رسالته الى الشاعر محمد بن الذيب: “يقولون السياسة فن الممكن، والشعر فن الممكن ، وانت الشاعر: يجب ان يكون شعرك الآن ممكنا فداء للوطن”.

محمد بن الذيب ينتقد الجزيرة!

وكان محمد بن الذيب عاد إلى إثارة الجدل بفيديو جديد، انتقد فيه قناة الجزيرة الفضائية، لعدم تغطيتها احتجاجات قبيلة آل مرة على قانون الانتخاب الجديد.

وقال الشاعر القطري محمد بن الذيب إن آل مرة احتجوا احتجاجا مشروعا على قانون الانتخاب، وإن قيادة الدولة طلبت أياما للرد على مطالبهم، وإنه يتمنى سماع أخبار طيبة.

وأشار إلى أن المتظاهرين استجابوا لأمير قطر.

علاقة ابن الذيب مع الامارات والسعودية

وقال ناشطون إن الشاعر القطري محمد بن الذيب أعاد التلميح من خلال الفيديوهات إلى علاقته الجيدة مع السعودية، وتحديدا الإمارات، برغم تأكيد الشاعر القطري على عدم تلقيه أي دعم مادي من أبو ظبي.

يشار إلى أن محمد بن الذيب خارج قطر حاليا، وقال إنه مستعد للعودة في حال تلقى وعودا من مسؤولين بعدم المساس به.

اقرأ أيضاً: شيخة قطرية تفضح الشاعر ابن الذيب ومخطط الإمارات ضد قطر تزامنا مع انتخابات الشورى

وأكد محمد بن الذيب في جميع فيديوهاته الأخيرة أن ولاءه لأمير البلاد تميم بن حمد، إلا أن مسؤولين في الدولة يتصرفون بأهوائهم بما يضر مصلحة البلاد، بحسب وصفه.

وفي عام 2016، حصل الشاعر القطري محمد بن الذيب على عفو من أمير قطر تميم بن حمد، بعد شفاعة شيخ قبيلة العجمان، وقضائه خمس سنوات في السجن على خلفية إحدى قصائده التي انتقدت النظام القطري، فحكم عليه القضاء بالسجن 15 عاما.

أخبار مضللة تجتاح قطر

وقبل أسابيع قليلة من الموعد المرتقب لانعقادها، لا تزال أول انتخابات تشريعية في قطر تثير موجة من التضليل الإعلامي على وسائل التواصل الاجتماعي.

وفي ظل السجال بشأن قانون الانتخابات في هذه الدولة الخليجية والاعتراضات عليه، تداول مستخدمون لمواقع التواصل الاجتماعي صورة للجيش القطري في الشارع، وفيديو قيل إنه يُظهر خطابا حديثا لأمير قطر ألقاه في الساعات الماضية.

لكن وكالة “فرانس برس” أكدت أن هذه الصورة ليست للجيش القطري في الشارع بل هي منشورة قبل سنوات، كما أن هذا الخطاب في الحقيقة عمره أربع سنوات، وهو يأتي “في سياق سلسلة الأخبار المضللة التي أثارها قانون الانتخابات”.

في الفيديو يظهر أمير قطر تميم بن حمد آل ثاني، وهو يلقي خطابا عبر التلفزيون، قال فيه: “في هذه الظروف التي يمر بها وطننا، أخاطبكم خطاب العقل والوجدان، نتحدث بعقلانية لتقييم المرحلة التي نمر بها، وتخطيط المستقبل الواعد الذي أثبت شعبنا أنه أهل له”.

وجاء في التعليقات المرافقة لهذا الفيديو، على موقعي فيسبوك وتويتر، أن “تميم يظهر خوفا من اتساع دائرة الرفض له”، فيما يوحي بأن هذا الخطاب ألقي في الساعات الماضية، بالتزامن مع ظهور وسم #قطر_تنتفض على موقع تويتر، ما يوحي بوجود انتفاضة شعبية في البلاد.

ويأتي ذلك في ظل جدل حول قانون الانتخاب الذي يقصر المشاركة في هذا الاستحقاق الأول في الإمارة على أبناء من حصلوا على الجنسية القطرية قبل عام 1930، مقصيا بذلك أبناء عدد من العائلات والقبائل.

خطاب قديم

لكن هذا الخطاب المتداول لا شأن له بكل ذلك، بل هو يعود للعام 2017.

وتقول فرانس برس إنه يكفي وضع أي جملة من هذا الخطاب على محرك غوغل لتظهر على الفور روابط تقود إلى خطاب ألقاه أمير قطر عام 2017.

ومن هذه الروابط ما يقود إلى مكتب الاتصال الحكومي في قطر، وفيه نص الكلمة كاملة.

ويمكن العثور على الخطاب نفسه، وقد نشره موقع قناة الجزيرة على يوتيوب في 21 يوليو 2017.

وجاء الخطاب آنذاك بعد أسابيع على اندلاع الأزمة الخليجية وقطع السعودية والإمارات والبحرين ومصر علاقاتها مع قطر لاتهامها بدعم جماعة الإخوان المسلمين وإسلاميين متطرفين، والسعي إلى التقرب من إيران التي تتهمها هذه الدول بالتدخل في شؤون عدد من الدول العربية.

واستمرت الأزمة ثلاث سنوات إلى أن حصلت مصالحة في قمة مجلس التعاون الخليجي في ديسمبر الماضي، ورفعت الدول الأربع القيود عن قطر واستأنفت حركة الطيران مع الدوحة.

صورة انتشار الجيش

أما فيما يتعلق بالجيش، فإن الصورة المنشورة تعود في الحقيقة للجيش الإسرائيلي بعد هجوم نفذه فلسطينيون في الضفة الغربية.

ويظهر في الصورة رتل من الآليات العسكرية في شارع مضاء ليلا.

وظهرت الصورة بهذا السياق على موقع فيسبوك في الساعات الماضية بالتزامن مع ظهور وسم #قطر_تنتفض على موقع تويتر، وذلك في سياق سلسلة من الأخبار الكاذبة على وسائل التواصل الاجتماعي وخصوصا على تويتر، مرفقة بعدة أوسمة بينها #الشعب_يقاطع_انتخابات_الشورى، و#قطر_تنتفض.

وكان مستخدمون لمواقع التواصل تداولوا أيضا مقطعا مصورا قيل إنه يظهر اشتباكات ليلا قرب الديوان الأميري في الدوحة. لكن هذا الفيديو في الحقيقة منشور قبل أكثر من عام على أنه يصور عرسا في اليمن.

تابعوا قناتنا على يوتيوب لمشاهدة كل جديد

أضغط هنا وفعل زر الاشتراك

 

 

[ratemypost]
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

قد يعجبك ايضا

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More