آخر مشهد للفنانة دلال عبد العزيز قبل مرضها ووفاتها كأنها تودع الدنيا (شاهد)

0

نشرت الإعلامية الكويتية مي العيدان، آخر مشهد للفنانة المصرية الراحل دلال عبد العزيز التي رحلت اليوم عن 61 عاماً، متأثرة بتداعيات فيروس كورونا الذي أصابها، وبعد 3 أشهر على رحيل زوجها الفنان سمير غانم.

ونشرت مي العيدان على حسابها في تويتر فيديو من مسلسل “ملوك الجدعنة” وعلّقت عليه: “اخر مشهد لـ دلال عبد العزيز قبل مرضها ووفاتها كانها تودع الدنيا”.

وودعت دلال عبد العزيز جمهورها في شهر رمضان الماضي من خلال مشهد موت “عطية” وهي الشخصية التي قامت بأداء دورها في مسلسل “ملوك الجدعنة”.

وشهدت الحلقة 18 من “ملوك الجدعنة” للنجمين مصطفى شعبان وعمرو سعد مشهدا مؤثرا للفنانة دلال عبد العزيز وانتهت الحلقة بوفاة عطية، التي ودعت ابنها سرية ونظرت إلى السماء وابتسمت وهي تتحدث عن جمال ما ترى في لحظاتها الأخيرة في مشهد أبكى الجمهور لتعيد اليوم إلى الأذهان هذا المشهد من جديد.

وفاة دلال عبد العزيز

وأعلن الإعلامي المصري رامي رضوان، وفاة حماته دلال عبد العزيز عبر تغريدة في حسابه الرسمي على (تويتر).

وكتب: (أطيب وأحن قلب في الدنيا حبيبتي النجمة دلال عبد العزيز ماحبتش تسيب حبيبها لوحده وراحت له الجنة انا لله وانا إليه راجعون ارجوكم قراءة الفاتحة والدعاء لهما).

الساعات الأخيرة في حياة دلال عبد العزيز

وكشفت صحيفة “الوطن” المصرية نقلاً عن مصادر في المستشفى، الذي كانت تعالج فيه الفنانة الراحلة دلال عبد العزيز، تفاصيل الساعات الأخيرة في حياتها.

وأفادت المصادر بأن “حالة دلال عبد العزيز خلال الأيام الأخيرة تدهورت بشدة، حتى أنها وصلت لفقدان كامل للوعي في بعض الأوقات، وأنها لم تكن تستطيع رفع قناع الأكسجين من على وجهها”.

ولفتت المصادر إلى أن “الفنانة دلال عبد العزيز، كانت مصابة بتليف شديد في الرئة نتيجة لإصابتها بفيروس كورونا، أعجزها عن التنفس بصورة طبيعية”.

اقرأ ايضاً: تراجع حالة دلال عبدالعزيز بسبب نفسيتها وهذه حقيقة زرع رئة جديدة لها!

وأوضحت المصادر أن “حالة الفنانة النفسية ساءت للغاية خلال الفترة الأخيرة بسبب طيلة وجودها في المستشفى ووضعها على الأجهزة المساعدة على التنفس، لدرجة أنها في بعض الأوقات كانت ترفض أخذ الدواء”.

وأشارت إلى أنه “جرى نقل دلال عبد العزيز من مستشفى خاص كانت تعالج به لمستشفى حكومي في أكتوبر، قبل ما يقرب من أسبوعين، وأنه كان هناك اقتراح طبي بزرع رئة جديدة لها، إلا أن هذا الاقتراح قوبل بالرفض من أسرتها نظرا لخطورة العملية”.

من هي دلال عبد العزيز؟

يذكر أن الفنانة الراحلة دلال عبد العزيز ولدت في قرية فرغان إحدى قرى ديرب نجم، بالمحافظة الشرقية، وحصلت على بكالوريوس من كلية الزراعة جامعة الزقازيق، كما حصلت على بكالوريوس من كلية الإعلام جامعة القاهرة، وعلى ليسانس الآداب قسم اللغة الإنجليزية من كلية الآداب جامعة القاهرة، وحصلت دبلوم في العلوم السياسية من كلية الاقتصاد والعلوم السياسية جامعة القاهرة.

ودخلت عبدالعزيز للمجال الفني في عام 1977 ببعض الأدوار الصغيرة منها دورها في مسلسل بنت الأيام.

وكانت بداية دلال عبدالعزيز الفعلية حين قدمها الفنان نور الدمرداش للمسرح، وشاركت بالعديد من المسلسلات والمسرحيات والأفلام السينمائية واستطاعت خلال تلك الأعمال الحصول على العديد من الجوائز كأفضل ممثلة.

وقدمت دلال عبدالعزيز الكثير من الشخصيات والأدوار الثانوية التي حققت لها الانتشار الفني، لكنها لم تحظ بالفرص التي تظهر موهبتها، فشاركت في أعمال مثل (مبروك جالك ولد، أبواب المدينة، أديب، عمرو بن العاص، الرحلة 83، عصفور في القفص).

وشاركت الفنانة الراحلة في أفلام عديدة في السينما، أشهرها (طير في السما، يا رب ولد، حادي بادي).

وفي عام 1984 تزوجت دلال من الفنان سمير غانم، وأنجبت ابنتيهما دنيا وأمل التي (عرفت باسم إيمي) ، وكلتاهما دخلتا مجال الفن والتمثيل، وكونت الراحلة ثنائيا مسرحيا مع زوجها في (فارس وبني خيبان، أخويا هايص وأنا لايص) وغيرها من المسرحيات التي حققت رواجا وقت عرضها.

تابعوا قناتنا على يوتيوب لمشاهدة كل جديد

أضغط هنا وفعل زر الاشتراك

 

[ratemypost]
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

قد يعجبك ايضا

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More