رقص وطقوس غريبة في حفل مختلط “لعبدة الشيطان” بالأردن يثير ضجة واسعة

0

أوقفت أجهزة الأمن في الأردن حوالي 30 شاباً وشابة، ينتمون لما يعرف بجماعة “الإلحاد والتحرر المطلق للجنسين”، لإقامتهم حفلا مشبوها في أحد المقاهي بإربد، تضمن اقامة طقوس غريبة لا تمت للديانات السماوية والعادات الاردنية بصلة.

ونقلت وسائل إعلام أردنية عن مصادر أمنية قولها، إنه يوجد ضمن الموقوفين مراهقين تحت السن القانوني.

حفل مختلط وطقوس غريبة

ووفق ناشطون فإن الحفلة كان بها طقوس “عبدة الشياطين: ونظمها طلاب من جامعة بأعلى تخصصين بالجامعة.

ووفق مسؤول أمني فقد تم القاء القبض على كل المتواجدين بالحفل وبوشر التحقيق معهم لاتخاذ الإجراءات القانونية بحقهم.

وحدثت الواقعة تحديدا بأحد الكافيهات المعروفة والواقعة في شارع الشهيد وصفي التل في مدينة إربد.

ارتفاع إصابات كورونا في الأردن

وفي سياق آخر سجلت في الأردن اليوم، الأحد،  9 وفيات و 675 إصابة جديدة بفيروس كورونا، ليرتفع إجمالي الإصابات إلى  761225إصابة والوفيات إلى 9896 وفاة.

وبحسب الموجز اليومي لوزارة الصحة، تم إجراء 17348 فحصا مخبريا وصلت نسبة الإيجابية فيها إلى  3.89 بالمئة.

اقرأ أيضاً: شاهدوا الأردني جعفر الذي اكتشف أنه فتاة فحقنه والده بهرمونات الذكورة لتحدث كارثة!

كما سجلت في الأردن 584 حالة شفاء من فيروس كورونا.

فيما وصل عدد المسجلين على المنصة الوطنية للتطعيم ضد كورونا 3381279 شخصا.

تلقى منهم الجرعة الأولى 2710398 شخصا، بينما أعطيت الجرعة الثانية إلى 1931055 شخصا.

عبدة الشيطان في الأردن

وشهد العام 2013، محاكمة 5 طلاب أردنيين بتهمة “إثارة النعرات المذهبية والطائفية” بعدما أوقفوا إثر زعم زملائهم  بأنهم من “عبدة الشيطان وأنهم دنسوا القرآن الكريم”.

وقال مصدر قضائي لوكالة الصحافة الفرنسية إن “مدعي عام محكمة أمن الدولة وجه تهمة

إثارة النعرات الطائفية والمذهبية لخمسة طلاب، بينهم فتاة، من جامعة آل البيت كان زملاؤهم اتهموهم بممارسة طقوس عبادة الشيطان في الجامعة”.

ونقلت الوكالة عن المصدر قوله إن الطلاب سيواجهون في حال إدانتهم بتلك التهمة “عقوبة السجن ما بين ستة أشهر إلى ثلاث سنوات”.

وكانت منظمة “هيومان رايتس ووتش” الأميركية دعت في بيان إلى توجيه تهم “فورا” للطلاب الخمسة أو إطلاق سراحهم، موضحة أنه تم “احتجازهم منذ 12 مارس/آذار 2013 بعد زعم طلبة آخرين أنهم قاموا بتدنيس القرآن وأنهم من عبدة الشيطان”.

وأشارت إلى أن “هؤلاء الطلبة، الذين ينكرون هذه الاتهامات ولم يتم توجيه تهم إليهم بعد أو عرضهم على قاض،(…) تعرضوا إلى الاعتداء من طرف مجموعة من الطلبة الآخرين، ويجب أن يقدم الطلبة المعتدون إلى العدالة أيضا”.

نقل البيان عن أريك غولدستين، نائب المدير التنفيذي لقسم الشرق الأوسط وشمال أفريقيا بالمنظمة  قوله إنه “يجب على السلطات إطلاق سراح الطلبة الخمسة واتخاذ الإجراءات اللازمة لحمايتهم من اعتداءات أخرى”.

وأضاف أنه “يتعين على السلطات محاسبة كل من شارك في هذه حملة التصعيد هذه وارتكب أعمال عنف. لا ينبغي أن ينعم هؤلاء بالحرية بينما يقبع الآخرون وراء القضبان”.

وكان عدد من الطلاب اتهموا زملاءهم الخمسة بأنهم مزقوا نسخة من القرآن قبل أن يلقوا بها في مرحاض بالجامعة ممارسين “طقوس عبادة الشيطان”.

إلا أن المنظمة نقلت عن أقارب الطلبة الموقوفين تأكيدهم انه لم يتم تقديم أي دليل مادي يثبت تلك الاتهامات.

ودعت المنظمة كذلك السلطات إلى فتح تحقيق في تصريحات للقيادي السلفي محمد الشلبي الملقب ب “أبو سياف” دعا فيها إلى “قتل هؤلاء الطلبة، ومحاكمة كل شخص عبر بطريقة فيها تحريض مباشر على قتلهم”.

وأشارت إلى أن “تعليقات الشيخ تسببت في انتشار نداءات أخرى لقتل الطلبة على موقع فيسبوك وشبكات التواصل الاجتماعي ومواقع إخبارية، وهو ما يثير مخاوف على أمنهم وشكوك حول إمكانية مواصلة دراساتهم الجامعية في الأردن”.

تابعوا قناتنا على يوتيوب لمشاهدة كل جديد

أضغط هنا وفعل زر الاشتراك

 

 

 

 

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More